author-picture

icon-writer ق.ر

أكد مدرب منتخب تونس سامي الطرابلسي، أن المجموعة الرابعة في كأس الأمم الأفريقية التي يتواجد فيها منتخب تونس رفقة الجزائر والطوغو وكوت ديفوار تعد الأقوى من بين المجموعات، ويصعب خلالها التكهن بأي نتيجة.

وقال الطرابلسي "ينبغي على الجميع ألا يهولوا من قيمة المنتخبات المنافسة، وعدم استصغار المنافسين أيضا، علينا احترام كل المنتخبات المتواجدة في هذه البطولة حتى لا نفاجأ بأي نتيجة بعد ذلك". وتابع: "من سوء حظ المنتخب التونسي أنه سيكون مجبرا على لعب مباراة داربي في البطولة الثانية على التوالي، ففي الموسم الماضي كنا في نفس المجموعة مع المنتخب المغربي، وهذه المرة نجد أنفسنا في نفس المجموعة مع المنتخب الجزائري".

وأكمل: "مباراتنا الافتتاحية أمام الجزائر هامة، ولكن لن تكون مصيرية لأي منتخب وأتمنى أن نتأهل معا إلى الدور الثاني على الرغم من تواجد منتخب كبير هو كوت ديفوار".