الطلبة فرّوا نحو مقر الأمن الحضري الخامس

مجهولون يحاولون اقتحام إقامة جامعية بتبسة

date 2016/11/24 views 1516 comments 4
author-picture

icon-writer ب. دريد

خرج، ليلة الأربعاء، في حدود الساعة الثامنة ليلا، العشرات من طلبة جامعة الشيخ العربي التبسي، من مختلف الإقامات الجامعية، باتجاه مقر الأمن الحضري الخامس، بعد تدهور الأوضاع الأمنية بمحيط الإقامات وداخلها، وتعدد الاعتداءات من طرف الغرباء، آخرها مداهمة سيارة على متنها مجهولون، والذين أشهروا الأسلحة البيضاء، في وجوه الطلبة، والاعتداء على بعضهم، والذين تم نقلهم إلى العيادات الطبية.

وقد تأسف المحتجون الذين قضوا أغلب أوقات الليل قرب مقر الشرطة بسبب غياب الأمن، وتأخر رجال الشرطة في التدخل لتوقيف المعتدين، والذين يسعون بكل الطرق للتقرب من الإقامات الجامعية، خاصة اقامات الطالبات اللائي اشتكين كذلك من الوضع الخطير الذي يتسبب فيه الغرباء باستمرار، على هامش اليوم التحسيسي حول مخاطر المخدرات والوقاية منه والذي أقيم  قبل يومين، بمسمع الجامعة، بالشراكة مع مديرية أمن الولاية، حيث حملت الطالبات مسؤولية ما يقع من انحرافات داخل الاقامات إلى مسؤولي القطاع، الذين لم يجدوا حلا للمشكلة بسبب تقاعس بعض الأعوان، من خلال دخول الغرباء والمنحرفات للإقامات،  كما أكدن في تدخلهن أمام مسؤولي الجامعة وإطارات الأمن، أن بعض الطالبات، ممن أكملن دراستهن، وأصبحت لا علاقة لهن بالجامعة، لم يغادرن الاقامات، وحولنها إلى مراقد دائمة ولا أحد من المسؤولين يتحدث إليهن، كما تحولن إلى مصدر انحراف ومشاكل بالاقامات وخارجها. 

وفي رده على هذا الانشغال، أكد رئيس مصلحة العلاقات العامة ومسؤول خلية الاتصال بأمن الولاية، بأن هذا الوضع هو من اختصاص إدارة الإقامات ومديرية الخدمات الجامعية، التي تعتبر حرما لا يمكن لمصالح الأمن الدخول إليه إلاّ بتسخيرة، وفي حالات خاصة جدا ومحددة قانونا، ليقتصر دورها على تأمين محيط الإقامات وفقط، وأن هذا الانشغال المطروح كما قال، سيرفع إلى الجهات المعنية.

  • print