بسبب نزاع مالي بينهم

الدرك يوقف ثلاثة تجار احتجزوا رجل أعمال تونسي بباتنة

date 2017/03/17 views 11821 comments 2
author-picture

icon-writer طاهر حليسي

مراسل صحافي ومدير مكتب الشروق بولاية باتنة

أوقفت مصالح الدرك الوطني لولاية باتنة، ليلة الخميس، ثلاثة تجار من بلدية فسديس دائرة باتنة، بتهمة احتجاز رعية أجنبي لعدة ساعات داخل منزل يقع ببلدية فسديس الواقعة على بعد 6 كلم شمال مدينة باتنة. وتعرض الرعية التونسي وهو رجل أعمال مقيم في ولاية تلمسان لعملية احتجاز موصوفة قام بها ثلاثة تجار بينهم وبين الضحية خلافات حادة بسبب نزاع مالي بينهم، حيث يتهم كل طرف غريمه بعدم دفع مستحقات شراكة بلغت 2 مليار سنتيم جمعتهم في تعاملات خاصة بمجال التربية والاتجار في الدواجن.

وكان التجار الثلاثة عمدوا إلى جلب رجل الأعمال من بلدية دالي ابراهيم بالعاصمة نحو بلدية فسديس ليلا، قبل أن يدب بينهم تلاسن حاد، حيث ذكره المتهمون بالاحتجاز بالمبالغ المالية العالقة بذمته، فيما طالب الضحية بالمبالغ المستحقة له. 

وحسب معلومات فإن الشخص المحتجز تعرض للضرب والتعنيف الحاد نقل إثرها للمستشفى الجامعي بباتنة، ومن هناك قام مكتب الشرطة بالتبليغ عن الحالة فقامت مصالح الدرك الوطني بتحريات تمكنت من خلالها من توقيف المتهمين الثلاثة وأعدت لهم محاضر جزائية قبل أن تحولهم الخميس على وكيل الجمهورية فقاضي التحقيق الذي أمر بإيداع أحدهم الحبس المؤقت، فيما استفاد الآخران من إجراء الوضع رهن الرقابة القضائية.

  • print