إدارة الموقع
رغم النتائج الإيجابية المسجلة محليا وقاريا

أنصار الشبيبة يصرون على مواصلة “الضغط” حتى رحيل ملال

سليم دريس
  • 2437
  • 3
أنصار الشبيبة يصرون على مواصلة “الضغط” حتى رحيل ملال
ح.م
شريف ملال

لم تشفع النتائج الإيجابية المسجلة محليا وقاريا رئيس شبيبة القبائل، شريف ملال، لدى أنصار النادي الذين يصرون دائما على مواصلة “الكفاح” من أجل تنحيته من منصبه وكل العاملين إلى جانبه، معتبرين أن النتائج الإيجابية المسجلة لا علاقة لها برغبتهم في إقالة ملال، مستندين في ذلك بالقرار المفاجئ الذي اتخذه هو شخصيا قبل شهر بالاستغناء عن خدمات المدرب يوسف بوزيدي، علما أنه كان ثاني مدرب يغادر الشبيبة هذا الموسم، بعد التونسي يامن الزلفاني، رغم النتائج الإيجابية التي حققها مع الفريق، من خلال إعادة الشبيبة إلى سكة الانتصارات.

يحدث هذا في الوقت الذي باتت النتائج المسجلة من قبل شبيبة القبائل في الآونة الأخيرة تخدم الرئيس شريف ملال، وعززت من قوته في الوقوف في وجه المعارضة التي تسعى جاهدة للإطاحة به من كرسي الرئاسة، من خلال التحركات التي كثفتها، بهدف إيجاد السبل للتخلص من ملال، رغم أن الأخير يصر على مواصلة المهمة على رأس النادي، من خلال الوعود الجديدة التي بات يقدمها لمحبي النادي وخطاباته التي يتحدث فيها عن مشاريع إستثمارية، يراها الأنصار “الغاضبون” تكرار للوعود التي بعثها قبل تسلمه مفاتيح بيت النادي قبل 3 سنوات.

ويعيش الرئيس ملال تحت ضغوطات رهيب منذ بداية الموسم الحالي، بسبب رغبة المعارضة وأبرز حلفائه السابقين في سحب البساط من تحت أقدامه، من خلال المناورات العديدة التي قادها الراغبون في رؤية الرجل خارج أسوار بيت “الكناري”، وكاد أن يحقق الأنصار ما كانوا يصبون إليه، قبل أن تصر العدالة على تعيين محضر قضائي، لعقد جمعية عامة استثنائية لمساهمي الشركة الرياضة التي كانت مقررة تاريخ 11 فيفري المنقضي، وذلك بعدما ألغت العدالة الأمر الصادر بتاريخ 18 جانفي المنصرم، عقب الاستئناف المقدم من قبل محامي النادي، بوغازي الطيب، في 7 فيفري، علما أن عددا من المساهمين في شركة شبيبة القبائل كانوا قد رفعوا دعوى قضائية لعقد جمعية عامة استثنائية من أجل تنحية شريف ملال.

وتحتل شبيبة القبائل الصف الخامس في الترتيب العام للبطولة، برصيد 24 نقطة، بعد الفوز الثمين الذي حققته أمام مولودية الجزائر، أول أمس، مع ناقص مباراتين أمام كل من سريع غليزان وشباب قسنطينة، لحساب الجولتين 13 و14 على التوالي من المسابقة، فضلا عن تأهل زملاء الحارس بن بوط إلى دور مجموعات من كأس الاتحاد الإفريقي ومن ثم التحضير لأول خرجة في المسابقة أمام نادي كوتون سبور الكاميروني في 10 من شهر مارس الحالي على ملعب 1 نوفمبر 1954 في تيزي وزو.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • Baziz hamid

    vive mellal et son équipe vive jsk et iboud laissez les travaillés, votre peur de la jsk dépasse votre morale ❤️❤️❤️❤️????⚽⚽⚽⚽

  • Baziz hamid

    vive mellal et son équipe vive jsk toujours avec iboud bravo pour le bon travail que vous faites les hommes, abat les homlettes ❤️❤️❤️❤️❤️???????????????

  • bouzid

    comment les supporters de la jsk veulent le depart de mellal ? Moi je suis supporter de la jsk je veux que mellal reste a la tete de la jsk arretez vos manigances qui vous viennent d en haut