-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
كانت تدخل في حقائب العائدين من السياحة

التوابل التونسية حاضرة في رمضان ولو بالتهريب الطارف

الشروق أونلاين
  • 1016
  • 1
التوابل التونسية حاضرة في رمضان ولو بالتهريب الطارف

في الوقت الذي طرقت مختلف العائلات الطارفية أبواب الشهر الفضيل بالطقوس التقليدية المعروفة والمتوارثة أسابيع وأيام قبل حلول الضيف من شراء اواني وطلاء المنازل وكل ما يهم المطبخ والقدرة لاسيما التوابل بأنواعها وألوانها المختلفة، هناك عائلات تحرص على توفير هذه التوابل لكن ليست الجزائرية بل من الشقيقة تونس فوجودها ضروري جدا ولا يمكن الاستغناء عنها مهما كان الثمن ومهما كانت الظروف حتى ولو كانت الحدود مغلقة بسبب الظروف الصحية الاستثنائية المصاحبة لفيروس كورونا.

فعديد العائلات استغلت فرصة الإجلاء  خاصة القادمين من تونس الخضراء وجلبت معها كل التوابل المعنية والمتعودين على شرائها واستعمالها في تحضير مختلف الأطباق، فحسب بعضهم الذين قاموا بالتسلل مع التوابل باسم الإجلاء أكدوا بأن التوانسة يتقنون صنع ومزج التوابل مع بعضها كما انها هناك توابل غريبة لكنها مميزة الطعم والنكهة.

والأمر لا يتوقف عند الإجلاء فهناك مهربين نجحوا من قبضة الأمن وفلحوا في تهريب كميات من التوابل الى الجزائريين تحديدا إلى الطارفيين والعنابيين وأهل سوق أهراس وجهة المهربين والتوانسة المفضلة لبيع سلعهم والتبضع وكأنهم لم يفعلوا شيئا، المهم أن تصل التوابل الى الزبائن.

عندما بحثنا أكثر في الموضوع وجدنا أن هناك مواد اخرى تلقى رواجا مع التوابل تستعمل في التحليات والحلويات وهي ما تعرف بـ”الكرام ديسار: و”الفلان” وجدت طريقها في البيع والحضور على موائد الطارفيين خلال رمضان شهر الرحمة والغفران ولها نكهتها الخاصة ومهما يكن فحتى توابل ومنتوجات الجزائر تجد لها مكانة وحضورا على موائد الأشقاء التونسيين الذين لهم ايضا اطباق جزائرية وطارفية لا يستغنون عنها وعن تحضيرها وشرائها.
س.ك

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • Kheddam

    3la karchou....yekhli 3archou