-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
أحصت 22 تجاوزا خلال فترة تسييرها لقطاع التربية

المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ تقاضي بن غبريط

نشيدة قوادري
  • 5191
  • 8
المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ تقاضي بن غبريط
جعفر سعادة
نورية بن غبريط

أودعت المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ، ، الأربعاء، دعوى قضائية ضد وزيرة التربية الوطنية السابقة نورية بن غبريط، لدى مجلس قضاء الجزائر، فيما وجهت لها 22 تهمة أبرزها استغلال منصبها لتغريب المدرسة العمومية، كما طالبت بفتح تحقيق في تسريبات بكالوريا 2016، وأموال اشتراكات المترشحين للامتحانات المدرسية التي ذهبت في مهب الريح.
وجاء في الشكوى التي قدمتها المنظمة أمام النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر، الأربعاء، أن المشتكى منها ومنذ تكليفها كوزيرة لقطاع التربية، سعت إلى عرقلة سير المنظمة بمديريات التربية، ومنعها من التدخل في كل ما يخص مصلحة التلميذ لاسيما ما تعلق بتوفير الكتاب المدرسي وحقوق التسجيل، كما حرمت الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات من أداء مهامه.
كما طالبت الشكوى التي جاءت في أربع صفحات، بفتح تحقيقات في محاولة الوزيرة تغريب المجتمع الجزائري بوضع مناهج تربوية بمحتوى يخالف الدستور ويخالف القانون التوجيهي للتربية الوطنية، ويخالف خصوصيات المجتمع الجزائري ومقومات هويته كحذف البسملة من الكتب المدرسية ومنع الصلاة بالمدارس إلى جانب اعتمادها على عناصر أجنبية في بناء المنهاج التربوي.
والتمست المنظمة من السلطة القضائية المختصة، التحقيق في دفع الوزيرة من خلال سياسة الترهيب الممارسة من قبلها على الأساتذة إلى تقديم استقالاتهم والتحقيق في مصداقية الشهادات العلمية والأكاديمية لمستشاري الوزيرة السابقة، إلى جانب التحقيق في تسيير الامتحانات المدرسية الرسمية خاصة ما تعلق بتسريب مواضيع البكالوريا دورة جوان 2016.
ودعت المنظمة، إلى التحقيق في الوجهة التي أخذتها اشتراكات المترشحين لمختلف الامتحانات المدرسية الرسمية، خاصة أن مبالغ حقوق التسجيل في الامتحانات مرتفعة، وكذا التحقيق في وجهة المبالغ المترتبة عن اشتراكات التلاميذ السنوية الخاصة بالتسجيلات المدرسية، إلى جانب التحقيق في وجهة أموال حقوق التسجيلات الخاصة بتلاميذ الطور الابتدائي وشهادتي التعليم المتوسط والثانوي، والتحقيق في ميزانيات التسيير الموجهة للمؤسسات التربوية.
وطالبت المنظمة العدالة بالتحرك للتحقيق في صفقات طبع الكتاب المدرسي ومختلف الوثائق البيداغوجية وتبرير سبب رداءة الكتب وإلغائها بشكل مستمر بحجج واهية رغم التكلفة الباهظة للمناهج التربوية، مع التحقيق في قوائم التلاميذ المعوزين المستفيدين من مجانية الكتاب المدرسي.
كما طالبت المنظمة القضاء بفتح تحقيقات في مصاريف البعثات للخارج في إطار التكوين أو الاستفادة من رحلات سياحية، في الأموال التي صرفت بالمدارس الموجودة بالخارج وقضية التوظيف والتعيينات التي تتم بالمحسوبية، مع تحديد هوية الأشخاص الذين تورطوا في إخفاء معدات تحصلت عليها الوزارة كهبة من دولة أجنبية كانت موجهة للديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد، وطلبت المنظمة من الجهات المختصة التحقيق في استعمال الوزيرة نفوذها لتوظيف نجلها في السلك الدبلوماسي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
8
  • *

    .... ... .... .وكارتة تشجيع الغش للجميع ( في امتحانات الاساتذة ،المدرا ا ، وما قسم ظهري وظهر كل مومن هو تشجيع حراس المهنة ليغش التلاميذ من امتحان الطور الابتدااي ال التانوي .... ... هذا بالنسبة لي اكبر خيانة لانهم يغرسون الفساد و الخديعة ويموهونها باسماا كمساعدة ” و طلب التلميذ ذلك ماهذا؟؟؟؟؟؟؟ اجيب هذا منكر كبييييير ان لم نغيره فسيعود علينا بمساوي ا سلبا علينا عل جميع الميادين وبسمعتنا محليا وعالميا .

  • عبد الحفيظ

    لعنة الله على كل الشياتين... أين كانت هذه المنظمة لما كان الأحرار يقولون أن بن غبريط خطر على الهوية الوطنية ومقصلة للأجيال المقبلة ؟ إن السنوات التي قضتها هذه الوزيرة على رأس وزارة التربية سيكون لها نتائج وخيمة على أبنائنا خلال السنوات المقبلة..ولن تستثني بن بوزيد من ذلك...

  • Mokrane Ahmed

    تهمة التعدي على الحدود الجغرافية للوطن من خلال الأخطاء المتكررة في كتب الجغرافيا...

  • الجزائر العميقة

    ينبغي متابعة هذه التغريبية قضايا من قبل شرفاء الجزائر على الخراب الذي تركته وراءها وتسليط أشد العقوبات عليها مثلها مثل من خرب الاقتصاد .

  • محمد

    إذا كانت لزبانية الفساد ممثلة لها فهي بن غبريط التي فاق عداؤها للشعب الجزائري وثقافته كل دسائس المنبوذين بصلتها الوثيقة مع فرنسا وما تمثله من خيانة للوطن.لقد نبهت في حينه يوم منعت الوزير السابق علي بن محمد من إلقاء محاضرة بمعسكر بتوجيه من سلال واحتمائها علنا بطرطاق يوم الفضيحة الكبرى حين فاقت تسريبات البكالوريا كل الحدود فانتهى الأمر بإلساق التهمة لأحد مساعديها الذين جلبتهم من حاشيتها ثم عفي عنه.لكن توجيه التهمة حول الفساد في وزارة التربية لبن غبريط وحدها يعني التستر عن الفضائح المتلاحقة منذ دورة بكالوريا سنة1992 وما تبعها من تغيير في سياسة الجزائر التعليمية وإخضاعها للإرادة الفرنسية وعملائها.

  • حامدي

    هذه المنضمة أحسن اها ان تدفع شكوى ضد النقابات التي نهبت أموال من الخدمات الاجتماعية و عملت على الصفقات الشخصية

  • ملاحظ

    المنجل لكل من تٱمروا ضد الوطن ضد هويتها ضد اصولها لصالح بلد اجنبي واكثرهم شرا لانه الاستعمار التي حاولت الحفيدة الحركي احيائها على الانقاض من يمثلون 3% من المصوتين ضد الاستقلال الجزائر في الاستفتاء نظمته ??...بن غبريط تعدت كل الحدود المرجعية الثورية والباديسية وحاولت عبر التعليم طمس الهوية وحاربت الاسلام واظهرت مدى عدائها مع منع الصلاة في التعليم، منع المنقبات، تقليص او حدف المادة الاسلامية، وضعت نهجا التعليم فرنسيا علمانيا تشجع على الشواذ والتخنث وكفر بواحة، ووضعت مستشارين فرنكفونيين لتقليدها الاعمى لبلدها الام ?? مع ان التعليم في عهدها وصل لاسوء منذ الاستقلال وفي المرتبة الاخيرة بالعالم

  • ملاحظ

    وزيرة ?? وحفيدة الحركي قدور بن غبريط صوفي الذي عينه الاستعمار الفرنسي على رأس المسجد باريس شكرا على خدمة ?? واعانتها في حرب الهوية فجاء ابن باديس والعقبي لنشر الدعوة الاسلام صحيحة واصلاح بلدنا تمهيدا لتحرير بلدنا من الاستعمار و تأسيس جمعية العلماء المسلمين فحاربهم الصوفية وعلى رأسهم بن غبريط وحاول اجهاظ الدعوة باديسية وطلب الاستعمار لسجن ابن باديس والعقبي وحفيدته على خطى جدها لمحاولة الطمس الهوية والدين وتعدت على كل المشاعير الديني نظرا لحقدها الدفين للاسلام ومنع الصلاة في تعليم خير دليل وخدمت بكل اخلاص ?? وتعطي تقارير لوزير التعليم الفرنسي كأحسن الدليل لخياتها وتآمر لصالح بلد اجنبي