الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 22 صفر 1441 هـ آخر تحديث 17:31
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م
  • "إبعاد كل المكروهين كفيل بضمان انتخابات نزيهة"

أكدت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، أن انتخاب رئيس للبلاد بالشكل المناسب وفي الوقت المناسب، هو مطلب الجميع بلا شك، وذلك لأن بقاء البلاد من دون رئيس منتخب أو استمرارها في وضع مضطرب، أمر لا يرضاه أحد ممن يريد الخير للبلاد أو العباد.

وطالبت الجمعية، في بيان لها عقب اجتماع عام عقد السبت، بمقر نادي الترقي بالعاصمة ضم المكتب الوطني ورؤساء الشعب الولائية للجمعية، بضمان نزاهة الانتخابات بشكل واضح وسليم وشفاف، وذلك بإبعاد كل المكروهين وتقصد بذلك “المشبوهين أو ذوي السوابق المخزية، أو الذين لا ترضاهم الأمة” عن صناديق الانتخابات والإشراف عليها وتسييرها، وفتح مجال الحريات السياسية والإعلامية لجميع الجزائريين من دون استثناء مهما كانت قناعاتهم السياسية، داعية إلى تشكيل لجان حرة موثوقة لتشجيع الأمة على انتخاب رئيس يشرفها، وهذا هو أهم أمر على الجميع شعبا وجيشا وحكومة ينبغي الحرص عليه لخطورته والذي قد يؤدي إلى رفض عملية الانتخاب أو فشلها أو ضعفها أو ذهاب ثقة الناس بها وكل ذلك ليس في مصلحة أحد وقد يجعل الأمور تتعقد وتسير في مسار غير حميد.

ودعت الجمعية، الأمة إلى “العمل على اختيار الكفاءات التي ترضاها ممن قد يكون لديهم شيء من التردد للترشح بعد ضمان نزاهة الانتخابات وتوفر شروط شفافيتها ورضاء العقلاء بإقامتها، وعليها ترك التردد في المشاركة إذا تحققت الشروط وكل العقلاء متفقون على أن الاجتماع ولو على المفضول أحسن من التفرق على الأفضل لما في الاجتماع والاتفاق من خير عميم”.
والتمست جمعية العلماء المسلمين من المسؤولين ومن بأيديهم القدرة على القرار والتنفيذ، أن يستعجلوا بالإصلاح الشامل وإسناد الأمور إلى من هو أهل لها ممن يخاف الله، لتلبية المطالب المشروعة للشعب الجزائري، لأن هذا واجبهم أولا، ولأنه السبيل الوحيد لكسب ثقة الأمة والتخفيف من ردود الأفعال التي لا تحمد عقباها ولا يستفيد منها إلا الأعداء.

كما دعت الجمعية أبناء الحراك الشعبي، إلى رفض كل أشكال التدخل الخارجي في الشأن الوطني وتفادي رفع الشعارات المدعاة للفتنة والاستقطاب أو أي شعارات فيها استفزاز وتخوين لبعض الأفراد والهيئات أو الجماعات ولا مصلحة فيها إلا لمن يريد أن لا تسير الأمور إلى نهايات طيبة.

الإنتخابات الجزائر جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

مقالات ذات صلة

  • قبل مثوله كضحية في قضية الابتزاز من قبل ابني ولد عباس

    الاستماع إلى طليبة في منح رشاوى ومعاملات غير شرعية

    مثل بهاء الدين طليبة، النائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني، صبيحة السبت، أمام قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد، كمتهم في منح رشاوى ومعاملات…

    • 4557
    • 7
  • والي الولاية وعد بتسليمه قبل نهاية السنة الحالية

    أشغال توسعة خط ترامواي قسنطينة تشلّ مدينة علي منجلي

    يشتكى سكان المدينة الجديدة علي منجلي، وكل سكان مدينة قسنطينة من إفرازات أشغال مشروع توسعة خط ترمواي المدينة، الذي يعتبر من أكبر المشاريع في الولاية…

    • 266
    • 0
600

12 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد

    إستغباء الشعب و إحتكار السلطة بالقوة طيلة 57 سنة أيضا لا يرضاه أحد … التزوير أيضا لا يرضاه أحد … و سرقة أموال الشعب لا يرضاه أحد … و الزج بالأحرار في السجون بغير حق لا يرضاه أحد، ووو …يا جمعية العلماء إتقوا الله فأنتم أهل علم و دين

  • كريم

    الناء الحراك واعون جيدا اخطيوهم برك انتوما بفتواليكم السيءة.

  • مجيد و هران

    التلاد كانت بلا رئيس من 2012 اين كنتم يا مطبلين

  • علي

    لا نريد تبون مرشح اانظام او اي شخص كانت له صلة بالنظام

  • جزائري حر

    عادي فقسوم عليه أن يرد خير سيده اللي كيعطيه بلا حساب المهم ينفد الأوامر.

  • صح افا

    كانت زمان جمعية العلماء اليوم راها مع الواقف والمصالح تاع تنفيخ الجيب

  • ابن الجبل

    اذن جمعية العلماء أعطت شروط انتخاب رئيس للبلاد وهي : اختيار رجال ترضى عنهم الأمة ولا يكونون من المشبوهين ، وفتح مجال الحريات السياسية والاعلامية للجميع دون استثناء … وهل تحققت هذه الشروط ؟.

  • حواجرية محمد الهادي

    يا جمعية قسوم الله الله في شعبكم وبلدكم والحق أحق أن يتبع وتذكروا قوله ﷺ ((لا يُلْدَغُ المؤمنُ من جُحْرٍ مرتين)) وقد لُدغ الشعب المرة الأولى بعد انتفاضته سنة 1988 بحيث تم الالتفاف على مطالبه وتم التمكين لأحادية الرأي والحكم ومات منه 200 ألف دون أدنى تغيير ويراد للوضع أن يتكرر والدليل قول حمروش (ما نقدر نواسي والو حتى لو تم انتخابي) يعني أن المنظومة مستمرة كما وعدت بعبارة (الاستمرارية) ولكن بدون بوتفليقة أي تغيير واجهتها دون تغيير لبها وجوهرها.

  • ثانينه

    قسوم هدا يمشي مع الواقف مع ان الاسلام له مواقف ثابته لاتتغير مهما تغير الانسان وهي الاسلام مع الحق والمظلومين والحراك مطالبه العداله القانون فوق الجميع الديموقراطيه الحريه لاللاقصاء وهدا كله حق اريد به باطل

  • TADAZ TABRAZ

    جمعية العلماء المنبطحة للنظام منذ 1962 . جمعية العلماء التي تقف دائما الى جانب الأقوى . جمعية العلماء التي لم يحدث وأن انتقدت استبداد النظام وجبروته وتغوله . جمعية العلماء التي لم يحدث أن أدانت الفساد والنهب . جمعة العلماء التي لم تقف يوما الى جانب الضعفاء الذين انتهكت حقوقهم برنة هاتف : اعتقالات تعسفية . مطاردات ضد نشطاء ومعارضين . فصل العمال عن عملهم نتيجة ارائهم …. وما خفي أعظم لجمعية بني وي وي التي لو صامت عن الكلام لكان الأمر أفضل لها وذلك أضعف الايمان

  • صح افا

    كاين زعيم واحد في الجزائر اسد مبداء وموقف ودين الناس كامل تعرفه شيخ علي بلحاج الباقي يمشو مع الواقف ودورو

  • dzair

    منذ عشرة سنين والجزائر بدون رئيس والكل كان راض

close
close