-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
أبناء الولاية 40 لا يزالون في دائرة الاستهداف

مجهولون يغتالون شابا من خنشلة ويصيبون رفيقه بمرسيليا الفرنسية

الشروق
  • 4388
  • 4
مجهولون يغتالون شابا من خنشلة ويصيبون رفيقه بمرسيليا الفرنسية
Archive
Le bilan des Algériens tués à Marseille s’alourdit

أقدم مجهولون بالمقاطعة 15 بمدينة مرسيليا بفرنسا، مساء الأحد، على اغتيال شاب جزائري، ينحدر من خنشلة، يبلغ 31 سنة من العمر، حيث أردوه رميا بالرصاص، بعد مباغتته عند باب محله التجاري، الكائن بحي كونسولا، وسط مدينة مرسيليا، وتم إفراغ رصاصات من مسدس آلي، في رأسه، أردته قتيلا، بعين المكان، كما أصيب مرافقه، جزائري الجنسية، بجروح خطيرة، اثر تلقيه هو الآخر، لرصاصات على مستوى القلب، أين نقلت فرقة الحماية المدنية بمرسيليا، جثة الضحية الأول، إلى مصلحة حفظ الجثث، وحولت فرقة طبية، الجريح، إلى مستشفى المدينة، أين أجريت له عملية جراحية، حيث تم استخراج الرصاصات، ووضع رهن العناية المركزة، بقسم الإنعاش الطبي، لخطورة إصابته، في الوقت الذي فتحت الشرطة الفرنسية تحقيقا جديدا، في الجريمة الجديدة، التي تستهدف الجزائريين بفرنسا.
مصادر “الشروق”، من عين المكان، أشارت إلى أن المغتال هو شاب يبلغ من العمر 31 سنة، يدعى لعبيدي ساسي، ينحدر من خنشلة، صاحب محل للمواد الغذائية، يقع بحي كونسولا، وسط مدينة مرسيليا، بالمقاطعة 15، كان قد غادر الجزائر إلى فرنسا بطريقة شرعية، منذ سنوات، رفقة عائلته، واستقر هناك، بعد حصوله على رخصة دراسة، بأحد المعاهد الخاصة، إضافة إلى ممارسته رياضة الملاكمة، حيث كان في حدود الساعة 20 و45 دقيقة من مساء الأحد، بصدد غلق محله التجاري، رفقة صاحبه، للالتحاق بقاعة التدريب الرياضية، الخاصة بالملاكمة، للتحضير لإحدى الدورات، المنظمة بمرسيليا، فتفاجأ بمجهولين يطلقون النار عليه، عند باب محله، أصيب على إثرها في الرأس، ليسقط قتيلا بعين المكان، وأصيب مرافقه، برصاصات في القلب، في ذات الحادث، ولاذ الفاعلون ساعتها بالفرار نحو وجهة مجهولة.
وكانت فرنسا، قد شهدت اغتيال 14 رعية جزائري، 10 منهم ينحدرون من خنشلة، في ظرف يقل عن ثلاثة أشهر، بدايتها كانت بجمال لاغة، وآخرها كانت حادثة، استهداف تلقي جزائري 23 سنة قبل أسبوع، وابلا من الرصاص، بحي كورو بمارسيليا، حيث لا يزال هذا الأخير في الإنعاش الطبي، بعد أن جريت له 04 عمليات جراحية، كلها حدثت وسط صمت من ممثلي الدولة الجزائرية بفرنسا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
4
  • benfriha karim

    tous simplement des règlements de comptes entre chawiya lollllllll

  • Bela

    أن يكون جل المغدورين رحمهم الله، من ولاية خنشلة، يبعث أكثر من تسائل ، الأخ Samir Nezzar, ربما يبعث بمعلومة جديدة تقدم تفسيرا لهادا المسلسل المرعب، وسكوت الحكومة الفرنسية مريب أيضا، كأنه يقول الأمرلا يعنيني، فعندما تنكشف الحقيقة لا يقع اللوم سوى عليهم، وشخصيا أستبعد أن تكون الجريمة دات بعد عنصري

  • Nezzar Samir

    الحقيقة المرة انها تصفية حسابات بين عائلتين تنحدران من ولاية خنشلة رمضاني و لعبدي في مرسيليا
    داحس والغبراء

  • مصطفى الوهراني برلين

    و الله ماذا تنتظر الجالية الجزائرية هناك حتى تخرج في مسيرات كبيرة تحرك فيها الرأي العام و السلطات ؟؟أن يصل العدد 100 ؟ أم حالهم يقول أكلت يوم أكل الثور الأبيض ...أم أن دماء الجزائريين أرخص من باقي الجنسيات؟ و الله أسوأ جالية نحن مقارنة بجالية بعض الأشقاء...