الأحد 25 أكتوبر 2020 م, الموافق لـ 08 ربيع الأول 1442 هـ آخر تحديث 22:28
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق

عبد الرزاق مقري

  • بقوة يوم الاقتراع.. الجزائريون مطالبون بالتصويت بـ"لا"

قال رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري،”إن هناك تيارا في البلاد أفكاره ومنهجه موجودة في الدستور ويدعي المقاطعة”، مؤكدا أن حمس اختارت التصويت بـ”لا” رفضا للوثيقة وللتيار العلماني الذي يضغط لتمريرها بقوة، داعيا الجزائريين لتحمل مسؤوليتهم والتوجه لصناديق الاقتراع يوم الفاتح نوفمبر.

دعا رئيس حمس، في ندوة صحفية عقدها، الاثنين، بمقر حزبه، الجزائريين للتوجه بالملايين إلى صناديق الاقتراع في الفاتح نوفمبر والتعبير بقوة على رفضهم لمشروع الدستور، مشيرا إلى وجود تيار في البلاد يدعي المقاطعة وفي الحقيقة أفكاره ومنهجه ضمن وثيقة الدستور وعليه وجب على الشعب تحمل المسؤولية أمام هذا الوضع الخطير، والتصويت بـ”لا”، ردا على الجهات التي تحاول العبث بمقوماته الوطنية، قائلا: “هذا التيار ليس له حظ في المنافسة الديمقراطية، لذا ندعوه ليكون حزبا بعيدا عن الضغط المالي والإعلامي الذي يمارسه”.

ويرى مقري أن قرار التصويت بـ”لا” على وثيقة الدستور جاء بناء على عدة اعتبارات رأت فيها حمس تراجعا في سلم الحريات من بينها “أن وثيقة الدستور غير توافقية واللجنة التي أعدتها غير تمثيلية وتمريره من قبل نواب الموالاة في البرلمان أفقدها الشرعية”، إضافة إلى عدم “الأخذ بمقترحات حمس التي قدمتها من بينها تحديد طبيعة النظام السياسي وتعيين رئيس حكومة من الأغلبية”، ووجود فقرات مسمومة تهدد الهوية منها “حيادية المدرسة”، بالإضافة إلى انتقاده المادة 67 التي تحدد توزيع المناصب العليا في الدولة، هذه المادة التي وصفها مقري بـ”الخطيرة”، فمن غير المعقول – حسبه – وضع شرط في تولي المناصب السيادية والأمنية في البلاد، إضافة إلى طريقة تعيين الحكومة واستقلال القضاء، فلا يمكن أن نأمل كثيرا – حسبه – في القضاء على الفساد، والمؤسسات المعنية بمحاربته غير محمية، لذلك وبناء على كل هذه الاعتبارات اختارت حمس أن تصوت بـ”لا” على وثيقة الدستور.

وبخصوص استبدال الأحزاب بمنظمات المجتمع المدني، قال مقري إن هذه الأخيرة لا تقدم ولا تؤخر في شيء، فالجميع يعي جيدا – حسبه – الدور الذي لعبته الأحزاب السياسية في العديد من المناسبات، في حين علق المتحدث على قضية رفض ولاية الجزائر الموافقة على طلب الحركة عقد دورة مجلس الشورى في قصر المعارض، قائلا: “هذا قرار سياسي وسابقة في تعامل السلطة مع الحركة”.

من جانبه، أحصى رئيس مجلس الشورى لحمس عبد القادر سماري عدة تحفظات دفعت بالحركة للتصويت بـ”لا” من بينها مسألة تجريم ومنع استعمال اللغات الأجنبية في المراسلات الرسمية، و”المادة 51 التي تتضمن حماية الدولة لأماكن العبادة من أي تأثير سياسي أو إيديولوجي”، قائلا: ” طالبنا أن تحمي الدولة أماكن العبادة من أي تأثير حزبي”.

الدستور الجديد حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري

مقالات ذات صلة

600

33 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • فؤاد

    حزب أقل ما يقال عنه حزب منافق،حزب على غرار كل الاحزاب لا يهمه لا المواطن ولا الوطن.
    لما كان توفيق حاضرا في المشهد السياسي، شاركت في كل الإ نتخابات، و كنت انت شخصيا من يتفاوض سرا مع التعيس بو تفليقة تملقا…. و….. ووو….الخ
    اما الأ ن و سيدك وراء القضبان، فلا إ متيازات و لا هم يحزنون.
    اصبح حماية الدوله بدستور جديد،( شهد عليه اكثر من شاهد أنه صمام الاءمان للبلاد ) شيء خطير.
    من يرى و يسمع كيف تتألم فرنسا و أ ذنابها اليوم.
    يفهم جيدا …..
    الى الجحيم انت و امثالك الى مزبلة التاريخ.

  • ثانينه

    نريدها علمانيه حتي لاتتاجرون بالدين ..يجب فصل الدين عن الدةله حريه القضارء ةحريه المعتقد دوله الحق والقانون دوله الكفاءات..الشعب تفطن للبادسيين النوفمبرين والدين يلعبون علي وتر الدين الجزائر للجميع

  • محارب النفاق

    والله يامقري لو تذهب عند زعيمك اردوغان يشوفلك خدمة تسربيلو الشاي مثلا
    او اذهب لبريطانيا فهناك يوجد التنظيم العالمي للاخوان اللذي تتبع له
    واترك الشعب الجزائري في حاله

  • معمر

    التيار الحزبي الذي يسيطر على قطاع الشؤون الدينية ككل هو التيار الاخواني ابتداء من الادارة المركزية وانتهاء بالمديريات الولائية والتفتيش ومن يرى العكس فليُثبت

  • مقري لا تفرض رأيك وتتهم الآخرين

    يا السي مقري تكلم على نفسك ولا تفرض رأيك فالكل حر في اختيار موقفه ثم حتى بحزبك هناك من يريد المشاركة والتصويت بنعم كما أعلم يقينا ومن داخل حزبك، قل ما تتحفظ عليه بالدستور أو مثالبه ولكن لا يمكن إقناع الناس بالكلام الأجوف وأنت مسلم وكان الأجدر الابتعاد عن سوء الظن بالناس وفرض الرأي والتوجه عليهم فالحجة تقرع بالحجة والتبرير يكون بالدليل فالله تعالى يقول : “قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ” فأبسط مواطن الآن يستعمل الأنترنت ومن خلال الندوات بالمواقع يعلم مساويء هذا الدستور وأخطاءه ونقصه وجديده فلا داعي للتكلم بطريقة الستينات وفرض الأحادية.

  • Mohamed

    لن يطبق الدستور ما دام القضاء غير مستقل، يعني ان الدستور مجرد حروف على ورق،

  • منير

    ما هو دور الاحزاب في الجزاءر منذ الاستقلال و انا اسمع احزاب ما هو دورها و هل يشتغلون و الدولة تدفع ان عاطلين على الشغل

  • maknin

    عن أوس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إني لا أخاف على أمتي إلا الأئمة المضلِّين

  • hrire

    فلسفتك وحدها و ما تديش بعيد
    نقطة ااخلاف هى اللغة الثانية و انت من تدافع عنها
    اين العيب و لا خوفكم من الشباب و الظجتمع المدنى لانكم لا مكانة لكم بعد انتخبات 12|12

  • قدور 24

    مع الغاء اعتماد الاحزاب كلها من الصفر واعادة وضع شروط صارمة ومضبوطة لتكوين احزاب جديدة. ومنع رؤساء احزاب فترة بوتفليقة مولاة ومعارضة من النشاط من جديد … مع منع تسمية اسم جبهة التحرير لاي حزب لانه جبهة التحرير الوطني ارفع واسمي من هؤلاء المطبيلين

  • اسماعيل ع

    انا ضد حمس جملة وتفصيلا كحزب سياسي …. لكن كمفكر انا مع الدكتور مقري كطبيب ومفكر وعالم … دعونا من الصراع الاديلوجي كل منا معتقداته وافكاره وتوجهاته … لكن الحق حق والباطل باطل … دستور الجزائر الجديدة هو دستور ملغم … فالنظام السابق وماشاهدناه اليوم من محاكمات دليل على ان هذه الامبراطورية الفاسدة لايمكن أن تزول إلا بإمبراطورية فاسدة أخرى … لا يمكن لحمس أو أي حزب آخر أن يقتلع هاته الامبراطوريات الا بوحدة الشعب على كلمة سوا وترك العباءات الايديولوجية جانبا والتفكير في بناء دستور جديد على أساس بيان أول نوفمبر .

  • MADO

    il faut interdire tous les partis basant sur le regionalisme et la religion c est eux la cause du malheur de l algerie je vote oui pour la constitution

  • Imazighen

    عجب انك تسمع أو تقرا، الدين لا يصلح إلى الحكم، اعتقد ان هذا القول هو حرب على الدين الاسلامي وتصريح عن الكفر بالله. ((الا ان حزب الله هم الفائزون))ص

  • kahina

    ستتحرر الجزائر يوم زوال هدا النطام الدي يعتبر الشعب من الدرجه الثانيه ويوم يقتنع تجار الدين ان الشعب اصبح واعيا وان المسلم الحقيقي هو من يبعج الاسلام عن السياسه لان السياسه نفاق و كدب ..اي فصل الدين عن السياسه ضروري وارساء دوله القانون والعداله وان القانون كالموت لايستثني احد.دوله تتصارع فيها الافكار البناءه دوله الكفاءات لا لدوله صراع التيارات الدينيه وصراع الاديولوجيه هدا هو حلم كل الاحرار

  • الامام

    الي المعلق رقم07 تعليقك في غير محله لان نقابه الائمه في الجزائر تسيطر عليها السلطه الحاكمه والزوايا ولاؤها للرئيس بوتفليقه وشكيب خليل..انها لم تندد بما حدث للبلاد والعباد فكانت ساكته كالشيطان الاخرص بل في بعض الاحين كانت تطبل للفساد لابد من قول الحق فلي يخفي علي الله شىء وطبعا يوجد بعض النزهاء منهم ولكن النطام لم يسمح لهم بالظهور فكفي تقديس الامام. .صلاه الجمعه………..

  • mohdz16

    هل تعرفون من ساغوا وثيقة الدستور؟ ؟؟ يجب الذهاب بقوة الى مراكز الاقتراع والتصويت ب لا ثم لا هذا أقل شيئ يمكن فعله. التيار العلماني هو مخترق للدواليب الحكم وهو من مرر المسودة الدستورية التي تفرض علينا لهجة محلية كلغة و يعطي هذا الدستور حرية في تسير مناطق معينة بعيدة عن السلطة المركزية وهو تهديد لتقسيم وحدة البلاد و.. الاحزاب اللائكية مخترقة للحكم وهي من مررت مسودة الدستور وتريد تمرر وهي من تدعي انها ضد الدستور وهي في الحقيقة هي من صاغت هذا الدستور

  • dakika

    قائلا: ” طالبنا أن تحمي الدولة أماكن العبادة من أي تأثير حزبي”. ليتك زدت (غير اخواني)
    وانا اشاطر الاخ معمر الذي ذكر سيطرة الاخوان المسلمين على الشءون الدينية واضيف الى ماذكره لجنة الفتوى والمناصب الجديدة التي وزعت على الاخوانيين الذين يخدعون الدولة بالتظاهر بالوسطية والاعتدال ليكونوا بديلا للتيارات الاسلاماوية الاخرى واخشى ان يخترقوا بعناصرهم قطاعات حساسة في الدولة تمهيدا لتنصيب اردوغان جديد في بلدنا

  • coronal

    و ماذا عن من يدعون المعارضة منذ نشأة حزبهم و هم يتمرغون في حضن السلطة؟ و الادهى يعملون على تمرير اجندة الدولة من خلال اظهار شبه ديمقراطية.. كان الاحرى بكم الدعوى الى “المقاطعة” لأنه لو كان الامر فعلا كما تقول و العلمانيين يتحكمون في كل شيء و سيمررون الدستور مهما كان!!! تتنحاو قاااع يا احزاب الشيتة و معارضة اليلاستيك

  • rrabah

    تريد عرقلة مرور الدستور ما هو العيب فيه ……. اتركوا الرجل يبني الجزائر الجديدة et ne mettez pas les battons dans les roues انا واثق انك لاتستطيع ان تضبط جدول اعمال للحكومة مثل ما يقوم به الرئيس تبون اليوم بل هذا عام بالنسبة لجميع رؤساء الاحزاب

  • الهواري

    شكرا للسيد مقري على اعطاءه نوعا من الحركية للمشهد السياسي البائس الذي يتسم بالروتين القاتل
    على الاقل يحاول تحريك المشهد و ليس مثل احزاب الشيتة مازالت على نفس النهج الانبطاحي .
    لا افهم كيف اغلبية الشعب تدعو لرفض الدستور و احزاب الشيتة صوتت بنعم . يعني انها لن تتخلى عن ممارساتها التي كانت في وقت النظام السابق.
    نتمنى من احزاب اخرى اثراء المشهد السياسي على غرارالاصلاح و الافافاس و النهضة

  • صالح/ الجزائر

    1)- “المشروع الوطني يجب أن يبنى على أفكار جزائرية خالصة، وليس على استنباطات من فكر مستورد” ، إما من الخليج حيث تتركز القواعد العسكرية الأمريكية والأوروبية ، التي تستفزهم وتحثهم على الهرولة للتطبيع مع الكيان الصهيوني الغريب عن المنطقة ، أو من دولة الحلف الأطلسي المسلمة المتاجرة بدم الجزائريين ، بالإسلام وبالفلسطينيين .
    رئيس “حركة مجتمع السلم” ياكل في الغلة ويسب في الملة .
    التصويت ، ب”لا” ، سوف يفضح”حركة مجتمع السلم” لأنه سوف يدلل على وزنها الحقيقي في المجتمع ، وخاصة إذا امتنع ، من يسمون أنفسهم ، غرورا ، ب”القطب الديموقراطي” ، عن التصويت.

  • صالح/ الجزائر

    2)- لو قررت “حركة مجتمع السلم” ، التي تخاصم ويتخاصم عليها ورثة المؤسس الأول ، رحمه الله ، الامتناع عن التصويت ، لنسبت كل أصوات الممتنعين لها وادعت ، كعادتها ، أنها هي الكل في الكل في الجزائر .
    إذا كانت العلمانية إلحادا أو كفرا أو ابتعادا عن الدين ، فلماذا اختار رئيس “حركة مجتمع السلم” مهنة التطبيب ؟ . ألا يؤمن ب : (لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون) ؟ ؛ ألا يؤمن بالحديث الشريف ، حول المرض ، الذي قيل لمريض في حضرة أبي هريرة : “أبشر فإن الله عز وجل يقول : هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن في الدنيا لتكون حظه من النار في الآخرة ” ؟ .

  • صالح/ الجزائر

    3)- ألم يقتنع رئيس “حركة مجتمع السلم” بعد ، بأن المنهج والأسلوب والطريقة ، التي درس بها الطب ، والسيارة الفخمة التي تنقله وذويه لقضاء حاجاتهم ، والطائرة العفريتة التي يرتاد بها إلى أنقرة وإسطنبول ، والأدوية التي يصفها لمرضاه ، والأريكة التي يجلس عليها أمام مريديه ، والحاسوب الذي يختصر له الزمن ويبسط له عمله ، والهاتف الذي يختصر له المسافات ويمكنه من الاتصال بمناضليه أينما كانوا ، وزجاجة الماء المعدني الواقفة أمامه … علمانية التفكير والتصميم والصنع … ، ولم يُترك للمسلمين إلا التفاخر بالاستهلاك ؟ .

  • صالح/ الجزائر

    4)- الدين الإسلامي واحد والمذهب المالكي واحد ، فما الذي فرق ورثة المرحوم محفوظ النحناح ، رحمه الله ، أحزابا وشيعا ؟ . هل هي السلالم “العلمانية” المؤدية إلى المرادية ، إلى حاسي مسعود وإلى حاسي الرمل ؟ .
    أي دولة دينية إسلامية (أو إسلاموية) يريد رئيس “حركة مجتمع السلم” تأسيها في الجزائر ؟ . أهي دولة ورثة المرحوم عباسي مدني ، رحمه الله ، والسيد علي بلحاج ، أم دولة السيد أبو جرة سلطاني ، أم دولة السيد عبد الرزاق مقري ، أم دولة السيد عبد المجيد مناصرة ، أم دولة السيد عبد الله جاب الله ، أم دولة السيد ذويبي ، أم دولة ورثة السيد عمار غول ، أم دولة السيدة نعيمة صالحي … ؟ .

  • صالح/ الجزائر

    5)- هل هناك دولة دينية ، في العالم العربي والإسلامي ، أكثر تشددا في تطبيق الحدود الإسلامية من المملكة العربية السعودية ؟ . لماذا فضل ويفضل الإسلامويون الجزائريون ، ومنهم رجالات
    “الفيس” السابق ، الهجرة نحو الدول الأوروبية “العلمانية” و”اللائيكية” ، وليس إلى مكة المكرمة وإلى المدينة المنورة للاستفادة الدورية ، كل سنة ، على الأقل من ثواب الركن الخامس في الإسلام ؟ .
    “ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين” .

  • tamurt

    للمع 12 mohdz16 : أولا : لو أن التيار العلماني هو من يسير البلاد لما وجد البند 2 من الدستور الذي ينص على أن الاسلام هو دين الدولة ولو كان هذا التيار هو الحاكم لكانت الجزائر علمانية كتوركيا مثلا .. وبالتالي فكلامك هراء وسخافة
    ثانيا : هذه اللهجة كما تسميها لغة وطنية ورسمية وأكثر من ذلك هي أول لغة تحدث بها أبناء هذه الأرض منذ ملايين السنين قبل غيرها من اللغات الوافدة من الشرق والغرب وبالتالي فهي لا تحتاج الى اذن من أي كان واذا عادت الى الوجود فذلك بفضل تضحيات أبنائها الأوفياء لها على مدار عشرات السنين
    ثالثا : من يرفض هذه اللغة هو من يريد تفتيت البلاد وليس العكس كما تحاول أن تقنع المغفلين

  • tadaz tabraz

    يقول مقري أن التيار العلماني يضغط لتمرير الدستور ويدعي المقاطعة .. كلامك رسالة ميكيافيلية مليئة بالنفاق والمكر والخداع موجهة للجزائريين لغرض الانتخاب ب ” لا ” على الدستورعكس التيار العلماني الذي تقول عنه أنه
    ” يضغط لتمرير الدستور ويدعي المعارضة ” وفي ذلك مغالطات كبيرة لأن من تقصدهم بالتيار العلماني رفضوا مبدئيا هذه الدستور قبل صدوره بغض النظر عن محتواه لسبب أنهم طرحوا خارطة طريق أخرى وخلاصة القول أنه كان من الأفضل ومن النزاهة أن تحاول أنت وتنظيمك السياسي فقط اقناع الجزائريين بالانتخاب ب ” لا ” الذي اتخذه حزبكم كموقف دون لَفٍ ودوران

  • العمري

    برنامجكم السياسي-التجاري الوحيد هو إذكاء صراع وهمي مع العلمانيين. العلمانية التي تعني الفصل بين شؤون الحكم و الشؤون الدينية هي من سمحت لكثير من الشعوب التقدم وبناء حضارة يكون الدين فيها مصانا كما هي محترمة كل المعتقدات والاتجاهات الفكرية.الدول المتقدمة في اوروبا وآسيا وأمريكا كلها دول علمانية والدين فيها لم يختفي.
    مصالحكم الضيقة هي التي تقف عائقا ضد العلمانية.لأنها تفضح هزالة برامجكم السياسية والاجتماعية وتظهركم على حقيقتكم وهي هوايتكم البزنس والترابندو. أعجب من هؤلائ الذين يقدمون صباح مساء تركيا كنموذج لشعب مسلم حقق نموا لا بأس به ويتناسون أن تركي وصلت الى هذا المستوى بعلمانية دولتها

  • ابن مجاهد

    انا لا احبك و لا اكرهك و لا اعرفك ولكن انت عن صواب لما قلت ان الدستور جاء بناء على عدة اعتبارات من بينها وثيقة الدستور غير توافقية واللجنة التي أعدتها غير تمثيلية و الأحزاب التي طبلت لي بتسريقه و نهبت خيرات البلاد و الشعب هيا نفسها من هرولت للمصادقة و تمريره من قبل نواب الموالاة في البرلمان مثل حزب جبهت تخريب الوطن و حزب الهندي و تاج المجحاح و حزب الا مبالات و الشعب أفقد شرعيتها”،

  • يوسف

    إذا كان الشيء اللي قاله مقري موجود في الدستور الجديد المعروض لالإنتخاب فنقول كلمة الحق أنه قال الحق و لم يكذب نحن شعب مسلم و لسنا علمانيين ،العلمانية هي الكفر ، كي نقولو شعب مسلم يعني مسلم يتبع التعاليم الإسلامية في جميع مجالات حياته و التي يجب على الدستور تجسيدها و ليس التحايل على الشعب الجزائري المسلم بالأغلبية الساحقة و لا يجب على الأقلية أن تفرض رأيها. إما أن نكون مسلمين أو كافرين فعلى المسؤولين في أعلى هرم السلطة الإختيار و سوف يحاسبون أشد الحساب عند الله الخا
    لق ، فمن لا يرد جميل الخالق و فضله عليه بنعمته فلا ننتظر منه أن يرد الإعتبار للشعب الجزائري .شكرا

  • مايا

    انت اولهم

  • يار قم 10 المسمى Imazighen

    يا أخي لا تحرف كلام الله إن كنت لا تحفظه وتضع قولك بين قوسين وكأنه آية بل الآية الصحيحة هي قوله تعالى في سورة الحشر الآية 22 “لَّا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ ۚ أُولَٰئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ ۖ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ۚ أُولَٰئِكَ حِزْبُ اللَّهِ ۚ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ”

  • نمام

    الاصلاح وخاصة الدستور ضرورة للانتقال الديمقراطي وعدم شرعية السلطة ليس بالضرورة عدم شرعية اعمالها والتغيير يتطلب الحنكة و الشجاعة في معالجة الاوليات وهنا يظهر دور الاحزاب في مراجعة نظرتها للاهتمامات وتطلعات مختلف الفئات وهنا لابد من شفافية غيابها تمكين لفئة كما قلت ضغط في فرض وجهة نظرها وقدرة تاثيرها ومركزها المالي ونفوذها السياسي من اهتزاز الثقة بين الحاكم و المحكوم لذا انتظرنا منكم المطالبة بتغيير القانون العضوي للاتنخابات وحالات التنافي مع العهدة البلالمانية وضمان استقلال النائب وحمايته من الضغوطات التي يتعرض لها من هذه الفئة اما اجترار الكلام واعادته لا يغير من الواقع شيئا الا تعقلون

close
close