author-picture

icon-writer نوارة باشوش

يعتصم اليوم. أزيد من 100 ألف حامل شهادة الدراسات التطبيقية، في مختلف التخصصات أمام المديرية العامة للوظيف العمومي، للاحتجاج على سياسة الإقصاء في عملية الترقية والتصنيف، بعد أن تمكنوا من افتكاك مطلب تكييف شهادتهم مع نظام الجديد"آل،أم، دي".

وفي هذا السياق كشف الممثل الوطني لحاملي شهادة الدراسات التطبيقية، نوري نوردين، في تصريح لـ"الشروق" أمس، أن سياسة الإقصاء والتهميش التي مارستها المديرية العامة للوظيف العمومي ضد حاملي شهادة الدراسات التطبيقية "DEUA" في تصنيفهم رغم افتكاكهم لمطلب التكيف المتساوي مع حاملي شهادات نظام الجديد ليسانس دكتوراة "ال.أم .دي"، دفعت بهذه الفئة لتوحيد جهودها قصد إنجاح اعتصام هذا اليوم، الذي سيشارك فيه مختلف خرجي وحاملي شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية.