الوطني
قراءات (12415)  تعليقات (48)

القرار يشمل المجندين في البكالوريا والحراس

"الشهادات الطبية" مرفوضة طيلة فترة الامتحانات

نشيدة قوادري
صورة: (الأرشيف)

التحويل الفوري للمتغيبين على مجلس التأديب

أعلنت، وزارة التربية الوطنية، عدم قبولها الشهادات الطبيبة، المقدمة من قبل الأساتذة الحراس خلال الامتحانات الرسمية الثلاثة، إلى في حالة تواجد المعني بالمستشفى، وبالتالي فكل من يتخلف بمركز الإجراء فإنه يحال فورا على مجلس التأديب وتتخذ ضده عقوبات باعتباره تخلى عن مهامه. ونفس القرار سيطبق على العاملين المجندين بمراكز التصحيح والتجميع والإغفال.

وأوضحت، المراسلة التي بعث بها الأمين العام لوزارة التربية الوطنية بوشناق خلادي سيدي محمد، إلى مديريات التربية الحاملة لرقم 696 المؤرخة في 12 مارس الماضي، تتضمن تنظيم الامتحانات الرسمية دورة 2013، دعا فيها الجميع إلى التجند واليقظة وأخذ جميع الترتيبات التنظيمية، المادية والبشرية، لتوفير الظروف الملائمة لاستقبال المترشحين للامتحانات المدرسية، مذكرا ببعض الجوانب التي تحتاج العناية والمتابعة من طرف مديري التربية. 

وبخصوص الإجراءات التحضيرية، أوضحت المراسلة أنها تتعلق بتنصيب اللجنة الولائية للتنسيق والمتابعة والتي يرأسها والي الولاية، حيث تهتم بالجوانب التنظيمية، الأمنية ومراكز الإجراء، التصحيح والتجميع، ومرافقة المواضيع وحفظها وإيصال أوراق الإجابات إلى مراكز التجميع والتصحيح، كما تعمل أيضا على وضع شبكة اتصال لكل المراكز ليلا ونهارا، وذلك بالتنسيق مع المصالح الولائية للبريد والمواصلات لضمان فعاليات الاتصال.  

تنصيب خلية التنشيط والمتابعة قبل 17   ماي  

وأشارت الوزارة أنه فور تنصيب اللجنة الوطنية المركزية، يقوم مدير التربية بتكوين "خلية التنشيط والمتابعة"، وذلك قبل 17 ماي المقبل، التي تكون على مستوى كل مديرية يرأسها مدير التربية ويختار عناصرها بكل عناية، وتعمل على مدار 24 ساعة، وتتكفل بجمع وتوزيع المعلومات على المراكز وتبليغها للخلية المركزية الوطنية، على أن يدوم عملها إلى غاية 30 جويلية القادم. كما شدد الأمين العام في الجانب المتعلق بالإجراءات التنظيمية على مديري التربية بضرورة تحضير الغرفة المحصنة والمؤمنة للمواضيع سواء على مستوى مديرية التربية أو مراكز التوزيع، الذين حملهم مسؤولية مواضيع الامتحانات الثلاثة، أما بخصوص مراكز الإجراء، التصحيح والتجميع، التي تم تعيينها بالتنسيق مع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، ألزمهم بضرورة زيارتها قبل 15 أفريل وموافاته بتقرير مفصل عن وظيفيتها .

وحسب خطة عمل ديوان المسابقات والإمتحانات فيتم تعيين 3 حراس في البكالوريا من أساتذة التعليم الثانوي، و4 للأحرار، في حين يعين الحراس في شهادة "البيام" من أساتذة التعليم المتوسط، في حين يمكن انتقاء الحراس في امتحان شهادة نهاية المرحلة الابتدائية من أساتذة الابتدائي والمتوسط.

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (48)


هنا فى غيليزان .يستدعى المعلمون والاساتذة الى السنكيام والبياف والباك والكناغ وكل الامتحانات .لكن هناك من هو معفى لانه وببساطة لديه معاريف فى مكتب الامتحانات التى يشرف عليها مدير اكمالية هو شكيب خليل مديرية التربية لولاية غيليزان .واكثر المتضرريين هم القاطنون بعاصمة الولاية.لان امنتحان الباك للمترشحيين الاحرار يجرى بعاصمة الولاية فقط ويجند له فقط معلمون واساتذة عاصمة الولاية اما الباقى فهم فى راحة
1 - جمال ـ (غيليزان)
2013/04/05
عندما تفقد الثقة، و تنتشر اللامبالاة، و تكثر المحسوبية،تصرف الملايير و النتيجة صفر . مستوى متردي . في حين هالة البكالوريا عندنا تصحح في بيوت المصححين عندهم و لحديث قياس يا جماعة الخير ..........
2 - abdenacer staifi ـ (algeria)
2013/04/06
نتمنى حضور اساتذة التعليم الثانوي لحراسة البكالوريا طيلة ايام الامتحان...من اول يوم لاخر يوم..وعدم التعويل الكلي في بعض المراكز بالتواطؤ مع رؤساء المراكز واعضاء الامانه ..على معلمي الابتدائي خاصة الشيوخ والعجائز منهم..فذلك ذنب و عيب وحرام.
3 - يوسف ـ (الجزائر)
2013/04/06
المساعد التربوي يحرس كل ايام الباكالوريا بدون انقطاع ولا يتقاضي المقابل المادي يعني باطل يا اصحاب الباطل.و ان غاب يحال علي مجلس التاديب .علي المساعدين ان يتحدو و يقاطعون الحراسة مهما كان الثمن لان الكرامة اغلي من كل شئ.
4 - abibaba ـ (bouira)
2013/04/06
أرأيتم الاستعمار الجديد.حتى الاستعمار الفرنسي لم يرفض يوما الشهادات الطبية.
ولكن لا تقلقوا افعلوا ما تريدون نحن أساتذة التعليم المتوسط و المعلمون الذين تعدت الوزارة على حقوقهم سنطلب كلنا التقاعد المسبق هذه الصائفة ونرتاح من الاستعمار.
وفي السنة القادمة الأولاد سيحرسهم "الأولاد".
5 - رابح ـ (ميلة)
2013/04/06
عدم قبولها الشهادات الطبيبة
هذا مخالف للقانون و الجزائر ليست مملكة المريض العاجز عن العمل يحضر إلى مكان العمل ولو على حساب صحته هذا اعتداء صارخ على حقوق العمال كأننا نعود إلى القرون الوسطى
يخي مهزلة
6 - على ـ (الجزائر)
2013/04/06
إهمال محاسبة التلاميذ على السلوك ولد إرهابيين في الثانويات والأساتذة أصبحوا يخافون حراستهم.وجميع إجراءات الوزارة لا تنفع.
الحل وضع علامة لسلوك التلميذ في مختلف مراحل التعليم واحتسابها في النجاح بمعامل كبير.
7 - محمد ـ (قسنطينة)
2013/04/06
ليس بالضرورة ان من ينام بسرير المستشفى هو المريض فحسب، هناك أمراض تمنع أصحابها من أداء مهامهم كما يجب لا سيما إذا علمنا أن توقيت بعض المواد يتطلب 4 ساعات ونصف(البكالوريا) وعليه فعلى الوزارة المعنية أن تصنف الأمراض المعنية بالاعفاء وهي قادرة على ذلك من غير شك ولقد تم فتح الموضوع في عهد الوزير السابق وأعفي من كان مريضا -واللبيب بالاشارة يفهم - مرضا بمنعه من تأدية واجب الحراسة على أكمل وجه .
8 - عبدالقادر ـ (الجزائر)
2013/04/06
المعفي من التصحيح والحراسة في الامتحانات الرسمية بفضل القوانين الجديدة هو المتضرر اليوم ياصاحبنا من غيليزان... بدليل المقابل المادي المريح الذي اضحى يرافق العملية فلا تتشاءم...
9 - ابو اسامة ـ (المدية)
2013/04/06
هذا ما ينص عليه القانون وليس الاعتداء على حقوق الإنسان

المادة 203 : يمكن الإدارة بالنسبة للعطل المرضية أن تقوم بإجراء مراقبة طبية إذا ما اعتبرت ذلك ضروريا..
تعبنا من هذه التصريحات اللامسؤولة
10 - علي ـ (الجزائر)
2013/04/06
قرار صائب = نتمنى ان يطبق فعليا اساتذة الثانوي يحرسون الباك فقط و ا.ت.م يحرسون ش.ت.م و ا.ت.ابتدائي يحرسون السنكيام ... وهكذا تجوز الامتحانات و الايام على الجميع ...عندنا في بسكرة = اساتذة يستدعون الى الامتحانات الثلاثة+ التعليم عن بعد ...وانا واحد منهم ..و اخرروووووووو ن لايحرسون او يعفىون من كل الامتحاناااااااااا ت ...حلل و ناقش ...
11 - 30 سنة حراسة متتالية ـ (ولا مرة نسوني )
2013/04/06
بلاد. بلا راعي
12 - مهل ـ (France )
2013/04/06
ما معنى هذه القرارات الإرتجالية و الدكتاتورية التي تنم عن همجية المسؤولين في تسيير قطاعاتهم؟ هل يطلبون مثلا من الشخص المصاب بفيروس الإنفلوانزا أن يحظر رغما عنه و ينشر الفيروس؟
والله همج همج.
الحمد لله على نعمة العيش في الغرب مع البني آدمين.
13 - مغترب ـ (كندا المتجمدة )
2013/04/06
إلى صاحب التعليق الأول صلح معلوماتك الخاطئة وهي البيام وليس البياف B.E.m أي شهادة التعليم المتوسط بينما البياف B.e.f والتي مازلت تنطقها فهي إنقرضت مع زمن الديناصورات في العصر الجوراسي إذا كنت تسمع بهذا العصر سيدي المحترم جمال.
14 - شكري ـ (dzaire)
2013/04/06
مايحيرفى الجزائر ان الوزاره اول من يخرق القوانين ...ادا كانت الشهاده الطبيه ممنوحه من طرف طبيب و معترف بها لدي مصالح الضمان الاجتماعي و مؤشر عليها فلمادا لا تقبل
15 - جزائرى ـ (alger)
2013/04/06
في نظري ان هذا التوزيع للحراس من بين اسباب الغش في الامتحان وبالتالي يؤدي الى ضعف النتائج وفي رأيي لو كان اساتذة المتوسط يحرسون السنكيام واساتذة الثانوي يحرسون البيام واساتذة الابتدائي يحرسون البكالوريا افضل.....؟
16 - طالب علوم ـ (الجزائر)
2013/04/06
ارجعو مداولات نتائج البكالوريا الى مراكز التصحيح حتى لا يضيع حق المترشح وتكون مصدقية النتائج لا مفبركة.استاذ مصحح
17 - azizoua ـ (algerie)
2013/04/06
يبعثون زوجاتهم وذويهم لإلى مراكز خاصة ثم يطلبون من رئيس المركز إعفاءهم بطريقة قانونية لاشهادة طبية ولا أي شيئ ...... إذا ضاعت الأخلاف ضاع كل شيئ
18 - noursouf ـ (souf)
2013/04/06
يعني
المريض بالانفلونزا ينبغي أن يحضر أو يرقد في المستشفى!
المريض بالاسهال ينبغي أن يحضر أو يرقد في المستشفى!
المريض بالحمى ينبغي أن يحضر أو يرقد في المستشفى!
المريض بالاسنان ينبغي أن يحضر أو يرقد في المستشفى!
ما هذا القانون الاعرج المذل الاستفزازي؟
يا جبناء، لماذا لم تسنوا هذا القانون أيام الانتخابات لمنع المعلمين من الانتداب ومغادرة أماكن الدراسة؟ آ، سيدكم "بو كاسكيطة يعفس عليكم"، ولو كان ذلك على حساب التلميذ، لكن ما يعتبر حق للمعلم تتجبرون عليه وتستفزونه.
الله لا يربح من يسن القوانين الغبية.
19 - براضية عمر ـ (مستغانم)
2013/04/06
هكذا دائما تهويل وتهديد ووعيد وارمادة من الحراس والواقع عكس ذلك غش تزوير المعارف النغاق الكذب........
حسبنا الله ونعم الوكيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييل
20 - nawal ـ (batna)
2013/04/06
هده أمور قديمة نتمنى الالتزام بها ، ولكن لمادا اختيار الأساتدة المنتمين للشهادة المعينة دون بقية الأساتدة والمعلمين أليس الكل رجال ونساء التربية وأنهم محل ثقة ؟أو هكدا ينبغي أن يكون ؟؟؟؟ ولماد لاتقبل شهادات المرضى عدا شهادة المكوث في المستشفى ؟؟ ألا يعتبر هدا مساس بخقوق إنسانية على الأقل اتجاه المعلم الإنسان المريض الدي يشهد الطبيب على عجزه ومرضه ؟؟؟؟ أليس فيكم رجل رشيد ؟؟ نتمنى النشر.....
21 - 11 ـ (cirta)
2013/04/06
ماهذا المنطق !! ماهذا القرار !!!
22 - حز من مسيلة ـ (الجزااااااااائر)
2013/04/06
من الاحسن تجنيد شباب الخدمة الوطنية للحراسة او الشرطة
او الدرك الوطني الاساتذة مهمتهم التعليم وليس الحراسة.
23 - حوحو ـ (هناك)
2013/04/06
هنا في ورقلة هناك أشخاص لم يحرصو البكالوريا مدة ١٠سنوات و هناك أشخاص يحرصون كل الامتحانات الرسمية فلماذا التفرقة بين نفس العمال .لقد مل الجميع من هذه الاعمال
24 - Khouloudnicegirl ـ (Ouargla)
2013/04/06
المندبة كبيرة والميت فار.هنا في ولاية سعيدة لايطبقون تعليمات وزارة التربية ولا رئاسة الجمهورية لأن مديرية التربية غزاها مجموعة من الأعراب والبدو الرحل والمريفين من بالول،الحساسنة،سخونة ،تيرسين، المعمورة , مولاي العربي وكل من جرفتهم التربة وزحف الرمال.أما ديوان الإمتحانات فمشكل من مدير مستوى السنة الثانية ثانوي وإبنته رئيسة مصلحة وأخت زوجته وبنات أصدقاءه من الرضاعة وأقرباءه وحتى خليلاته يعني ديوان عائلي. نطالب بلجان تحقيق.
25 - ميسي ـ (سعيدة)
2013/04/06
ايا اساتذة ......يا قدوة المجتمع.....اهتدوا بالله....وكونوا مسؤولون على تلاميذ وجيل هذه الدولة التى لا يوجد لها مثيل فى العالم كله
26 - karim13 ـ (alegerie)
2013/04/06
الوزارة تصدر قوانين ما أنزل الله بها من سلطان؟؟؟ استفزازات لا غير
27 - yacinehmy ـ (algerie)
2013/04/06
طريقة الحراسة و اداء الامتحانات عندنا في الجزائر بدائية جدا و بها مساوئ و اضرار جسيمة ، بالنسبة للتلاميذ النجباء فلا توجد ظروف موفرة و ملائمة لاداء الامتحان و نذكر كمثالا ضغوطا تمارس على التلميذ النجيب من طرف تلاميذ اخرون لاجل الغش .
كذلك نفس الضغوط تمارس على الاستاذ الحارس دون توفير ادنى حماية له من طرف القانون ، ناهيك عن استعمال طرق جد متطورة للغش كاستعمال البلوتوث و الكيت مع وجود فراغات رهيبة في القانون من حيث تفتيش المترشح ، خروجه من عدمه فيجب وضع اليات جديدة كاميرات مراقبة مثلا ...
28 - ع المالك استاذ ت ث ـ (سطيف)
2013/04/06
ليس كل من يقدم شهادة طبية استاذ غشاش، وفعبا هناك مرضا.
كيف يمكن لاستاذ مريض ان يحرس او يصحح بعدل واعتدال
ههههههههههههه
29 - زين الدين ـ (الجزائر)
2013/04/06
ايهاالاخوة لقد حققو ما كانوا يخططون له وهو ضرب المدرسة الجزائرية في مقومتها والواقع دليل على ما اقتنعت به
اي شعار رفعته المدرسة لم يتحقق منذ بدء الاصلاح المزعوم لا التربية بقيت ولا الكفاءات تحققت ولا التسرب المدرسي قل الشيء ذي تحقق هو الاضرار بالمربي والتلميذ في وجود لست ادري كيف جيء بها والذي تحقق كذالك هو الغش في النتائج الغش في التقارير واتباع سياسة كل شيء على مايرام سيدي مدير التربية وبعده سيدي وزير التربية
30 - مربي ايل للزوال ـ (الشلف)
2013/04/06
أنا أستاذ تعليم ثانوي عندما أدخل إلى البيت الأبيض مديرية التربية أدخل برجلي اليسرى وأقول: أعوذ بالله من الخبث والخبائث، وعندما أخرج أقدم رجلي اليمنى وأقول : غفرانكـ ، والأولى أن تسمى مديرية قلة التربية.
31 - حيران ـ (sidi bel abbes)
2013/04/06
ذهب الصبا وتدلت الايام فعلئ الصبا وعلئ الزمان سلام
32 - ابرلهيم ـ (الجزاءر)
2013/04/06
هذا الاجراء غير قانوني بل ينبغي فرض رقابة طبية مسبقا و يمكن تحديد الطبيب للراقابة
33 - محمد ـ (تيارت)
2013/04/06
هل سيطبق هذا القانون ؟ فهناك آساتذة لم يشاركوا في إمتحان البكالوريا و أنابوا عنهم آساتذة الإحتياطيين و الغريب ما في الأمر أنهم تقاضوا راتبهم و كأنهم أدوا واجبهم ( طرائف أستاذة متحجبة "حجاب فضفاض" قامت بهذا الفعل ثم قالت "دراهم هدوك نصدقهم على المحتاجين" أي تصدق مال الحرام و التحايل مع مدير المركز الذي لم يسجل غيابها .
34 - كاتيا حمام ـ (oran )
2013/04/06
ندائي الى الزملا ء و الزميلات الآيلين للزوال كما صنفونا الذين تنكروا لكل صنيع وجميل حققناه يد بيد من البواب الى العامل المهني المتخصص والغير المتخصص الى المساعد التربوي الى الحارس العام وقتها الى المدير وقتها و هو الحفاظ علي مقومات الدين والمجتمع
سايروا هذه القوانين العرجاء والجوفاء المقصودة وتحلوا باليقظة وعدم التعصب مابقي الا سنوات معدودات فلنحافظ على انفسنا من الانهيار العصبي وتاكدوا ان التاريخ سينصفنا ولا تنتظروا منهم جزاءا وشكورا
35 - مربي آيل للزوال ـ (الشلف)
2013/04/06
هذه قوانين عهد الرومان وسبارتابن بوزيد، وهي مازالت مستمرة الى اليوم مما يعني أن الديكور تغير لكن العقليات لا تتغير.
نقول لهذا الذي يشرع هذه القرارات والمراسيم ،ماهي مرجعيتك ؟ومن أعطاك الحق في فسخ الشهادة الطبية؟
لكننا نعلم أنه في الجزائر يمكن لأبسط مسؤول أن يشرع قانونا ويضع تحته الختم الذي أعطي له ليسير مملكة البلوط التي يرأسها.
36 - عبدالرزاق ـ (باتنة)
2013/04/06
سأعطيكم تجربتي عن سير الإمتحانات في غليزان من منطلق شاهد الأحداث
1-التفياس في مراكز التصحيح
2- في مراكز الإغفال رأيت بعيني من أخذ ورقة الإمتحان إلى بيته ليساعد تلميذ سواء بكالوريا أو شهادة التعليم الإبتدائي
3- التلميذات اللواتي يمتحن يضعن سماعات الهاتف ولا أحد يتكلم وعندما تنبه المسؤول عن القسم يضحك ويبرر
4- كل من عنده علاقة مع مدير إكمالية بن رشد -الذي ترك إكماليته منذ سنوات (هو يسيرها بالرمون كنترول) ليسير مصلحة الإمتحاتان بتفويض من مدير التربية الحالي و سابقيه - يعفيه من الحراسة
37 - عبدالقادر ـ (relizane)
2013/04/06
ياليتهم يحولون انفسهم اولا علي المحاكم جزاء بما اقترفته ايديهم في هذا البلد المنكوب بهم.
38 - Meryem ـ (الجزائر )
2013/04/06
حضرت شخصيا لواقعة حدثت العام الماضي اثناء حراسة البكالوريا حيث منعت زميلتي ابن مفتش الرياضيات من الغش فحضر هذا الاخير الى المركز و اقام هو و ابنه الدنيا على هذه الاستاذة و طاقم الادارة و لولا ستر الله لتعرضت للضرب فان كان هذا سلوك مفتش تربيه فبالله عليكم كيف يكون الحال مع الرعاع و هل ستكون الحراسة شيئا مرغوبا فيه ؟ اقترح ان يتولى الجيش الحراسة ربما يخف الغش
39 - بنت الاسلام
2013/04/06
لا خوف على حقوق اهل القطاع في ولايتنا مادام على رأس المديرية رجل طيب ونظيف إسمه أحمد لعلاوي..
40 - المتفائل ـ ( التيطري)
2013/04/06
شوفو خليل واش دار ولا لقيتوا غلبكم على المعلم فقط
41 - mimounmansouri ـ (El biod)
2013/04/06
يرحم والديكم كيفاه ما تحرسوش تلامذتكم وانتم من درسهم ..ولا في ميزكم نجيبو الشنابط يحرسو دائما في الامتحانات الرسمية تكثر الامراض رغم ان مقابل الحراسة معتبر عكس المؤطرين الاخرين فكيف مثلا رئيس مكتب الانتخاب يتقاضى مليون سنتيم في يوم واحد ومؤطر امتحان يتقاضى 4000دج لمدة تزيد عن اربعة ايام ...
42 - aissa ـ (medea)
2013/04/06

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

(119 مشاركة) شارك برأيك

2014-10-14

● ما هي أهداف التحرك الأمريكي ضد داعش؟

حشدت الولايات المتحدة الأمريكية عدة دول لمواجهة تنظيم ما يسمى الدولة الإسلامية في العراق والشام، هل تعتقد أن الهدف من هذه الحملة هو القضاء على...

شارك

آخر المشاركات

أمريكا تخاف من مصالحها النفطية ولا يهمها ..لم تتحرك الا بعد ان وصلت داعش الى القواعد النفطية وعوض أن تقطع رأس الأفعى وهي عصابة بشار تريد تمديد الأزمة بالحرب على داعش

بواسطة: مصطفى 2014/10/25 - 13:45
استفتاءات
هل الحملة الأمريكية في العراق وسوريا هدفها القضاء على داعش؟
أدخل الرقم الظاهر في الصورة