الإثنين 21 ماي 2018 م, الموافق لـ 05 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 19:42
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أ ف ب

فلسطينيون يحرقون صوراً للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بيت لحم وسط الضفة الغربية - 5 ديسمبر 2017

يعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الأربعاء، اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي ونقل السفارة الأمريكية إليها، مخالفاً بذلك ما جرت عليه السياسة الأمريكية منذ عشرات السنين، في خطوة يحتمل أن تثير اضطرابات.

وحذر العديد من زعماء الدول العربية والإسلامية وحتى الأوروبية والصين من القرار الأمريكي المرتقب الذي سيغذي التوترات في المنطقة والعالم.

وتعكس الردود الدولية على توجه ترامب بشأن القدس، حجم المخاوف من احتمال أن يشكل هذا القرار منعطفاً خطيراً في مسيرة القضية الفلسطينية.

ففي فلسطين المحتلة، حذرت حركتا حماس وفتح من أن التوجه الأمريكي سيعد تجاوزاً لكل الخطوط الحمراء وتحدياً صارخاً للمواثيق الدولية.

ودعت الفصائل الفلسطينية شعوب العالم الإسلامي إلى “الانتفاض من أجل القدس” بعد صلاة الجمعة لرفض القرار الأمريكي المرتقب وللاحتجاج عليه.

وقررت جامعة الدول العربية عقد اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية، السبت المقبل، لبحث القرار الأمريكي حول القدس.

من جانبه، اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن “القدس خط أحمر للمسلمين”. ودعا إلى قمة طارئة لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول في 13 ديسمبر لبحث مسألة القدس.

وحذرت الحكومة التركية من أن الاعتراف الأمريكي المحتمل بالقدس قد “يشعل” المنطقة.

وحذر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز واشنطن من نقل سفارتها إلى القدس، قائلاً إن مثل هذا القرار “يستفز مشاعر المسلمين” في العالم.

وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها من الخطوة، حيث أكد المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف في القدس، إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش “تحدث مرات عدة حول هذه القضية وقال إنه يتوجب علينا جميعاً أن نكون حذرين للغاية بما نقوم به بسبب عواقب هذه الأعمال”.

وقالت فيدريكا موغريني ممثلة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، أن “أي تحرك حول القدس، سيكون ضاراً بشكل فوري”، مضيفة “نحن في الاتحاد الأوروبي نعتقد أن السبيل الوحيد للأمن والازدهار هو حل الدولتين”، في إشارة إلى القضية الفلسطينية.

ومن الفاتيكان، دعا البابا فرنسيس إلى احترام “الوضع الراهن” في القدس، قائلاً إن أي توتر جديد في الشرق الأوسط سيلهب الصراعات في العالم.

بدوره، قال الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، إن نية الولايات المتحدة نقل سفارتها للقدس علامة على عجزها وفشلها.

وأبدت الصين قلقها من اعتزام ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، قائلة إن ذلك قد يفجر أعمالاً عدائية جديدة.

وقال الكرملين، إن روسيا تشعر بالقلق إزاء احتمال تأجيج الخلاف بين “إسرائيل” والسلطات الفلسطينية نتيجة خطط ترامب حول القدس.

بدورها، قالت وزارة الخارجية الألمانية، إن ألمانيا تشعر بالقلق من احتمال اندلاع اشتباكات عنيفة في الشرق الأوسط عقب خطوة ترامب.

وحذرت وزارة الخارجية الفرنسية من أنه من المتوقع خروج مظاهرات وإن على الفرنسيين تجنب هذه المظاهرات والابتعاد عن أي تجمعات كبيرة في القدس الشرقية والضفة الغربية وغزة.

ودعا وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الولايات المتحدة إلى التقدم بمقترح لإحياء عملية السلام في الشرق الأوسط معتبراً الأمر “أولوية”.

مقالات ذات صلة

  • صحيفة الإندبندنت:

    حقائق علمية تدعم رواية وفاة هتلر

    نشرت صحيفة الإندبندنت البريطانية، الاثنين، مقالاً للكاتب آدام لوشر تحت عنوان "هتلر مات بالفعل وبالأدلة العلمية". ويحاول لوشر، أن يلقي الضوء في مقاله على دراسة علمية…

    • 1401
    • 0
23 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • HAMITO

    ننتظر بحماس ردود فعل ما يسمى بداعش ، ربما عندهم في اليومالأبيض قنبلة ذرية كانو يخبؤونها لليوم الأسود كهذا ليكملو مع الصهاينة مرة واحدة، إن كنتم رجال وعلى حق هذه فرصتكم ،ولكنكم مجرد دمى يلعب بها العدو كما يشاء

  • 0

    أين حزب الله وايران وداعش الذين يزعمون الجهاد والرد على أمريكا كلها فقعات صابون…صرنا كغثاء السيل وقد تكالبت علينا الأمم …حسبنا الله ونعم الوكيل يجب أن نعود الى ديننا لكي ننتصر

  • ميلود58

    بعد ان اخذ صفعة موجعة من طرف النظام في كوريا الشمالية يريد ان يصد غضبه على دولة صغيرة وهي فلسطين العربية وعاصمتها القدس الابدية التي تخلى عليها العرب والمسلمين وبعد انهيار معظم تلك الدول وتشتتوا وتمزقت وحدتهم نتيجة لهثهم وراء الماديات والملاهي وغيرها من الامور الاخرى
    اليوم بعد هذا الموقف المستر جل واحتقاره للآمة العربية سيزيد الامور تعقيدا ويؤجج المنطقة بأكملها ولن تخرج امريكا منتصرة سيتضرر اقتصادها وتسوأ الامور الى السوء
    ويزيد الكراهية بين الشعوب الفأس سقط على الراس لا علاج له انها الهاوية

  • Mohamed

    الصحافة الغربية تقول ان العاهل السعودي اختار إسرائيل
    باسم الكفاح ضد عدو مشترك، إيران، تسعى الرياض إلى الاقتراب من إسرائيل، حتى للإساءة إلى الفلسطينيين.
    يعني أكيد اعطو الضوء الاخظر لترمب

  • h

    لو كانت دولة عربية تمتلك قنبلة نووية لما تم هذا القرار

  • ...

    اين الرد الجزائري اليس الجزائر مع فلسطين ظالمة او مظلومة

  • h

    وهل يفترس الاسد اسدا طبعا سيفترس غزالا

  • 0

    وقررت جامعة الدول العربية عقد اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية، السبت المقبل، لبحث القرار الأمريكي حول القدس
    انتم من سمحى له بي الإعلان على هذا القرار السيىء . المشكلا الكبير هي سعودية والإمارت اليهودي وسيسي الملعوان لبحرين اشيعية. والله ياءخوتي لقد فقتى الأمل. ولكن ثقتي كبير في الله سبحان تعال ان الله لابي المرصاد

  • ندى

    وأين السعودية التي تستعرض قوتها الا على الشعب اليمني العربي المسلم والضعيف وتتباهى بحصار الاطفال وحرق البشر والشجر والحجر بطائرات امريكيةوبمباركة اسرائيلية الله غالب المقاومة الحقيقية أُنهكت بمحاربة داعش ومشتقاتها وحماية حدودها المستباحة من عملاء اليهود ومتآمرين كآل سعود

  • ريان

    سلمان يقصف اليمنين بدم بارد ويبادر الى السلام مع محتلي القدس ياله من خادم للحرمين!!

  • 0

    ** طالما وقفت الجزائر مواقف مشرفة و العرب يدركون هذا بمن فيهم اهل القضية من فلسطينيين ، فالجزائر دفعت الغالي والثمين فماذا تريد ان تفعل الجزائر اليوم واهل الشرق باعوا فلسطين في المزاد دون قبض المقابل بل زادوا لمن يشتريها اثمان واثمان ماذا تريد من الجزائر ان تفعل … افهمت ايها المتسائل ؟

  • الجزائر العظيمة

    واين رد ملككم اليس هو رئيس هيئة الدفاع عن القدس او شيئ من هذا القبيل
    ثم ل تركتمونا سلام لنعل ونزدهر لولا ان الله من علينا بجيشنا الباسل ابناء هذا الوطن الغالي
    لاكلتمونا من الجوع الذي سلطه عليكم اسكوبار افريقيا واقرا هنا اليوم تقرير كيف منع الجيش
    الجزائري الكثير من المراركة من الالتحاق بداعش
    داعش التي تحارب بها اسرائيل الدول الغير منبطحة لارادتها الشيطانية والعياذ بالله

  • 0

    هل سينتهي دور القائمين على التعريب بعد هذا القرار

  • ILIES

    لو احببنا بلدنا, ديننا و شعبنا و كنا شعبا صالحا لما حدث ذلك.
    لو كنا امتا موحدتا و في قلبنا خوف الله, لقلنا ماذا يقول هذا الأبله و لبعثنا له رسالة وصفناه بكلب روم.
    كما نكون يولا علينا. فلنحاسب انفسنا اولا

  • mouhamed

    la guerre arrive, hasbona allah, je serai à la première ligne inchallah. atlobo achahada ya moslimin c'est votre chance. n'attendez pas vos gouvernements c'est des traitres…

  • djamel-ahmed

    وأين هي الجزائر ومصر والأردن والكويت والمغرب وقطر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. سبحان الله ننتظر من الآخرين القيام بالرد و ننسى بلدننا.

  • ILIES

    كيف تريد الجهاد و نحن ضعفاء؟
    لم يفعلها الرسول صلى الله عليه و سلم لما كانو قلائل.
    كم من فئة صغيرة غلبة فئة كبيرة. نعم اذا كانت القوى متساوية. عندك كلاش (تاعو) و عندو النووي. تبانلو راك تلعب…
    تغلبو علينا لما قامو بما امرنا الله به. (اقرا) ثم العدل و و و و ………….

  • merdas smail

    اريد ان اقول شئ واحد يفهم منه كل شئ ال سعود منحو امريكا 450 مليار دولار دون مقابل سياسي والناس تفهم

  • ILIES

    بماذا تريد الجهاد؟ عندك بندقية و عنده النووي

  • ABDERRAHMANE

    و الله يا اخواني نحن العدو الاول لانفسنا انظروا من حولكم ما يجري نكره و نبغض بعضنا لبعض انظروا ما يفعله السفهاء ال سعود و ال نهيان باخوتنافي اليمن انظروا الى ليبيا و من دفع المال لساركوي لقتل القذافي انهم بالطبع ال سعود من رمى رئيس مصر في السجن من دمر العراق و من اي قواعد طارت طائرات العدو لضرب العراق و من وراء تدمير و تشتيت اخوتنا في سوريا والله كل مصائبنا ورائها ال سعود
    و الله اعلم

  • عبد العزيز

    بسم الله اللرحمان الريم ان الجزائر حكامها وشعبها لن تتخلى عن فلسطين -فلسطين وطننا الثاني والقدس تاجنا باذن الله السميع العليم لو تتيح لنا فرصةسنكون في الجهاد في سبيل الله بجانبكم ولا يهمنا الموت فالموت واحد فالكافر لا يخشى المون وكيف نخشاه نحن تحت راية لا اله الا الله محمد رسول الله اللهم انصر المسلمين اذا عزموا علي الجهاد ولا تخزيهم وسخن قلوبهم بعدما بردت.

  • HAMITO

    أشد خوفا من الموت هم الكفار لأنهم ليسو متيقنين مما سيأتي بعد الموت ،،،، حساب ثم شقاء وعداب أو هناء وجنات إلى الأبد

  • 0

    حسبي الله ونعم الوكيل
    لن نستطيع التغلب على اعداء الله الا بالحرب ولا تكون الحرب الا بالتحاد العرب والمسلمين على اعلاء كلمة الحق والجهاد في سبيل الله للمحافظة على اراضينا وكرامتنا وديننا لكن للاسف كل ما يجري في العالم العربي شيء مؤسف فتنة قتل تشرد تشتت تيهان سرقة خيانة نفاق بعد عن الدين ضغينة حقد كره انتقام تصفية حسابات كلها هته الامور ابعدتنا عن بعضنا البعض