-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
غشاشون في المستشفى بسبب "البلوتوث"، جريمة قتل، التسممات الغذائية،

أخبار الجزائر ليوم الثلاثاء 22 جوان 2021

الشروق
  • 2888
  • 0
أخبار الجزائر ليوم الثلاثاء 22 جوان 2021
أرشيف

التشويش على مديريات التربية بسبب “الباك”

وجد الإعلاميون صعوبة بالغة في الاتصال بمصالح مديريات التربية على المستوى الوطني بسبب التشويش على المكالمات الصادرة والواردة، خلال الأيام الثلاثة المتزامنة مع امتحانات شهادة البكالوريا التي تسير على العموم من دون مشاكل في هذا الموسم الممزوج بوباء كورونا.
وأوضحت مصادر أن التشويش كان عمديا من خلال نصب أجهزة عزلت مديريات التربية عن العالم إمعانا في طرق الوقاية من الغش أو الاحتياط من تسريب المعلومات المتعلقة بالمواضيع والأسئلة والأجوبة وكل ما من شأنه أن يثير اللبس في بكالوريا 2021 التي تريدها السلطات العليا بكالوريا نظيفة، وهو ما جعل بعض المعلومات تصل بعد نهاية يوم الامتحان ليس خلاله.

الحرارة ترغم مترشحين على الانسحاب

ش. بن ايعيش
سجلت مصالح مديرية التربية لولاية عين صالح انسحاب أكثر من 183 مترشح حر وسبعة من النظامين لشهادة البكالوريا، ويبدو أن الارتفاع الكبير لدرجات الحرارة وافتقار قاعات المراكز إلى مكيفات بالعدد الكافي، أجبر العديد من المترشحين رفع الراية البيضاء والانسحاب بعد عجزهم عن اجتياز الامتحانات داخل “الأفران”، حيث أكدوا أن من المستحيل التركيز والاستعداد النفسي في تلك الظروف.

غشاشون في المستشفى بسبب “البلوتوث”

أحمد قرطي
سجلت مصالح مديرية التربية بالمسيلة، الثلاثاء، 5 حالات غش في امتحانات شهادة البكالوريا حسب ما علمته الشروق اليومي من مصادر موثوق بها، وذلك على مستوى مركز الإجراء الواقع بمتوسطة المدخل الغربي في مقرة شرق الولاية.
و ذكرت مصادرنا، بأن الأمر يتعلق بخمسة تلاميذ نظاميين، تم ضبطهم من قبل الأساتذة الحراس بصدد الغش، خلال اليوم الثالث من الامتحانات باستعمال أجهزة البلوتوث وبالضبط أثناء اجتياز مادة التسيير، ليتم إخطار مصالح الأمن ومنه تحويلهم إلى المقر، وكذا مستشفى المنطقة من أجل نزع الأجهزة المذكورة من صمامات آذانهم بسبب الصعوبات التي واجهوها أثناء محاولة نزعها وخوفا من إصابتهم بمكروه، وهي الأجهزة التي كان يرغب المعنيون في استغلالها من أجل الغش. على أن يتم إحالتهم على الجهات القضائية المختصة إقليميا بعد استكمال التحقيقات المفتوحة من قبل الجهات الأمنية والإدارية.

بسبب التأخر في وتيرة الإنجاز
مكتتبو “عدل” بالعاصمة المحولين لبوسماعيل يحتجون

نسرين برغل
نظم مكتتبو “عدل” بالعاصمة الموجهين إلى موقع 1200 مسكن بواسماعيل في تيبازة، الثلاثاء، وقفة احتجاجية أمام مقر وكالة “عدل” بسعيد حمدين، للمطالبة بتسليمهم سكناتهم التي انتظروها منذ سنة 2013، مع ضرورة التحقيق في أسباب هذا التأخر الذي لا يمكن تبريره على حد قولهم.
وجاء قرار تنظيم الوقفة الاحتجاجية، بعد مراسلات عديدة وجهت للمدير العام لوكالة “عدل” تطالبه بعقد لقاء للنظر في وضعية سكناتهم والضغط على شركة الإنجاز لتسريع وتيرة الأشغال البطيئة، إلا أنهم لم يلمسوا أي استجابة لمطلبهم، على حد قولهم.
وحمل المحتجون سبب التأخر الذي يعرفه موقعهم السكني إلى صاحب المشروع الذي لم يتخذ أي إجراءات لتسريع الأشغال بهذا الموقع، ناهيك عن عدم احترامه لشروط انجاز الأشغال، حيث أن عدد العمال الموجودين على مستوى الموقع غير كاف، ناهيك عن عدم احترام أوقات العمل، مثلما وعدت به وكالة “عدل” ووزارة السكن، وهي الأسباب الرئيسية – يقول المحتجون – التي أدت إلى تعطيل الأشغال.
كما ندد المكتتبون بتوقف الأشغال بصفة شبه كلية ببعض العمارات بالموقع، بحجة أن شركات المناولة لم تحصل على الأموال الكافية التي تسمح لها بالاستمرار في الأشغال، مضيفين أن كل ما يحدث بموقع سكنات “عدل” 1200 مسكن ببوسماعيل يثير الاستغراب ويطرح عدة أسئلة حول أسباب هذا التأخر رغم مرور أزيد من 7 سنوات من انطلاقه.
وأشار أحد المكتتبين، إلى أن الوضعية الاجتماعية الحالية التي يتخبط فيها أغلب المكتتبين لا تسمح لهم بالمزيد من الانتظار، وذلك بسبب غلاء الكراء الذي أضحى لا يحتمل، فضلا عن تشرد بعضهم لدى الأهل والأقارب، وهو ما جعلهم يطالبون إدارة وكالة “عدل” بضرورة التحرك العاجل لتسريع وتيرة الأشغال وتمكينهم من الحصول على سكناتهم التي انتظروها بفارغ الصبر.
وقال المحتجون إن مصالح وكالة “عدل” وعدتهم بتنظيم لقاء معهم، السبت المقبل، للنظر في مطالبهم وإيجاد حلول لانشغالاتهم.

بعد اختفائها بسبب الحجر الصحي وغلق المحلات
عودة التسممات الغذائية ومطالب بتشديد الرقابة صيفا بالبويرة

أحسن حراش
عادت في الآونة الأخيرة حالات التسممات الغذائية الفردية والجماعية للظهور بولاية البويرة بالتزامن مع دخول موسم الصيف والأعراس، مما دفع بمختلف الجهات إلى المطالبة بضرورة تشديد الرقابة والتحلي بالثقافة الاستهلاكية، خاصة مع إعادة فتح محلات الوجبات والمطاعم وكذا عودة الولائم والأعراس.
وكانت مثل تلك التسممات الغذائية سواء الفردية أو الجماعية قد غابت بالتزامن مع فترة الحجر الصحي، خاصة مع حرص المستهلك على نظافة الأيدي والمحيط إضافة إلى غلق المحلات المختصة في بيع وتحضير الوجبات الخفيفة أو المطاعم، فضلا عن منع الأعراس والولائم التي يتجمع فيها عدد كبير من المدعوين، إلا أنه وبعد عودة الحياة الطبيعية والسماع لمثل تلك المحلات التجارية بالنشاط مع عودة الأعراس بالتزامن مع الفترة الصيفية، بدأت حالات التسممات الغذائية في الظهور من جديد، حيث سجلت المصالح الصحية ما يقارب 40 حالة بين فردية وجماعية عبر 3 بؤر على الأقل، دون تسجيل حالات خطيرة وتم التكفل بهم بالمؤسسات الإستشفائية، غير أن هذه العودة دفعت بمختلف الجهات المعنية إلى الاتفاق على ضرورة تكثيف المراقبة والتحسيس بضرورة التحلي بثقافة استهلاكية.
وكانت مصالح التجارة بالبويرة قد عقدت اجتماعا حضرته عدة أطراف منها منظمة حماية المستهلك التي أكد رئيس مكتبها الولائي عبد النور مذكور على حتمية المراقبة الدورية وتكثيفها بالتزامن مع الفترة الصيفية التي يكثر فيها تسجيل حالات التسمم، خاصة مع الأعراس والولائم، في المقابل مع ضرورة تحلي التاجر باعتباره الأمين الأول – كما قال – على منتجه تجاه المستهلك، خاصة مع البعض منهم الذين يكسرون سلسلة التبريد ليلا بقطع الكهرباء عن أجهزتهم، مضيفا بأن المستهلك بدوره مطالب بضرورة التحلي بثقافة استهلاكية ومراقبة وصفات كل منتج يقبل على اقتنائه.
كما نظمت مديرية الحماية المدنية من جهتها قوافل تحسيسية تم إطلاقها منذ أسابيع، ومنها قوافل تحسيسية ضد التسممات الغذائية، أين تقف ذات المصالح على التحسيس بتجنب استهلاك أي منتج دون التأكد من مصدره أو تعرضه لما يكون سببا في تلفه، إضافة إلى تعلم طرق الإسعافات الأولية وغيرها من النصائح التي تجنب مثل تلك التسممات التي قد تكون في بعض الأحيان مميتة.

السدود والحواجز المائية تبتلع 5 ضحايا بالمدية

ب. عبد الرّحيم
سجّلت مصالح الحماية المدنية بالمدية إلى حدّ كتابة هذه الأسطر ومنذ دخول فصل الصيف 5 وفيات بسبب الغرق في السدود والمحاجر المائية من أصل 19 تدخلا في ذات الصدد، وهو رقم يبقى مرشحا للارتفاع، على اعتبار أنّ الشهر الأول من هذا الفصل لم ينقض بعد.
وتوجد أرقام أخرى لضحايا السدود بذات الولاية لم تسجل من طرف مصالح الحماية المدينة والتي عرفت تدخل مواطنين، خاصّة ما تعلّق بسقوط أطفال داخل برك مائية صغيرة بالأماكن المعزولة والريفية البعيدة، وتبقى هذه الحوادث تعكّر على الجزائريين صفو عطلة الصيف رغم الحملات التحسيسية التي تقودها مصالح الحماية المدنية بمعية الفاعلين الجمعويين ومؤسسة السدود، حيث تم تسجيل الموسم الماضي أكثر من 10 وفيات غرقا، فيما سجلت مصالح الحماية 15 تدخلا في نفس الصدد، ويبقى حرص الأولياء على أبنائهم ودور الأسرة كبيرا في الحدّ من هذه الظاهرة التي بات لا يخلو منها صيف.

تقاذف المسؤوليات عطل إثبات ملكية سكناتهم منذ 20 سنة
قاطنو “التساهمي” بديار الغرب في عين طاية يستنجدون بوالي العاصمة

منير ركاب
جدد سكان حي 60 مسكنا تساهميا بديار الغرب، بعين طاية في العاصمة، مطلبهم بتدخل وزير السكن، لإنهاء ملف إثبات ملكية سكناتهم العالق منذ 2003 تاريخ انطلاق المشروع الذي كلفهم أزيد من 200 مليون سنتيم، بسبب تقاذف المسؤوليات بين مصالح المجلس الشعبي البلدي، وديوان الترقية والتسيير العقاري بالدار البيضاء.
المشكل الذي ظل عالقا منذ قرابة 20 سنة، لم تشفع له سلسلة الشكاوى والتقارير المودعة بمصالح والي العاصمة، يقول السكان المحتجون لـ”الشروق”، مؤكدين أن دراسة ملف سكناتهم من طرف لجنة ولائية لم تفصل في قرار منح الأوراق الثبوتية بعد، وذلك بسبب عدم منح مصالح رئيس بلدية عين طاية لرخصة البناء الخاصة بمشروع 33 مسكنا تساهميا الذي انطلقت أشغاله سنة 2014، مستغربين ربط تجزئتهم السكنية الموزعة سنة 2008 بتجزئة 33 محلا، وهو الخلاف الذي عطل إمكانية امتلاكهم للعقود التي تثبت أحقيتهم بالسكنات، حيث شكل حاجزا كبيرا لبعض المستفيدين الراغبين في بيع شققهم نظرا لإسقاط عقد الملكية من وثائق البيع التي تمنعهم من حرية تملك السكن.
وعبر قاطنو 60 مسكنا تساهميا عن استيائهم الشديد لتجاهل السلطات المحلية لملفهم الذي وصفوه بـ”القانوني” بحكم أحقيتهم في امتلاك السكنات بعيدا عن ضم تجزئة أخرى لمشروعهم رغم وجود خلل في ملف الدمج الذي شكل نقطة خلاف بين مصالح البلدية وديوان التسيير العقاري، على الرغم من تصريحات رئيس البلدية السابق، في سبتمبر 2020، بأن صلاحية تسليم عقود الملكية مخوّلة لديوان لترقية والتسيير العقاري للدار البيضاء، الذي قام -حسبهم-بعملية البناء والبيع، مقابل رد مصالح الديون، بأن تسليم العقود مرتبط بمنح رئيس البلدية لرخصة البناء الخاصة بمشروع 33 مسكنا تساهميا، ليتم إعداد الملف كاملا قبل منح العقود، الذي يضم ثلاث تجزئات وهي 60 مسكنا الذي تم تسليمه سنة 2008، و40 مسكنا الذي تم توزيعه في 2009، ومشروع 33 مسكنا الذي سلم لأصحابه في 2014، معتبرين أن المشروع اللغز كما سموه “مربط الفرس” لحل مشكل عقود الملكية التي يطالبون بحيازتها منذ قرابة 20 سنة، رغم إرسالية وزارة السكن للمجلس البلدي، وديوان الترقية والتسيير العقاري، مفادها استعجال الشروع في إحصاء المواطنين الذين لا يملكون عقودا للملكية، إلا أن البرقية أصبحت في خبر كان، يضيف السكان.
وينتظر السكان من والي العاصمة إسداء تعليمات لمصالح الدائرة الإدارية لباب الزوار لإيجاد حل مناسب لملفهم العالق منذ قرابة ربع قرن على أمل أن يعاد فتحه من جديد، بعد أن بدأت عيوب سكناتهم تظهر للعيان.

وفاة مشغل أجهزة التصوير الطبي بكورونا في بجاية

ع. تڤمونت
فقد الاثنين، الجيش الأبيض ببجاية أحد جنوده بمستشفى أميزور متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، ووفق معلومات “الشروق” فإن الضحية “عزيبي جيلالي” البالغ من العمر 50 سنة، مشغل أجهزة التصوير الطبي بمستشفى أميزور، قد أصيب قبل 20 يوما بفيروس كورونا، قبل الإعلان عن وفاته، وهو الخبر الذي نزل كالصاعقة على عمال المستشفى والعائلة الطبية بالولاية التي أعلنت الحداد.
وكان شهيد الواجب “عزيبي جيلالي” معروف بجديته وتفانيه الكبيرين في أداء عمله، كما حظي الفقيد بتقدير مميز لدى زملائه الذين نظموا وقفة وداع وترحم على زميلهم المرحوم بمستشفى أميزور وذلك قبل دفنه بمسقط رأسه بسيدي عيش بحوض الصومام. ويضاف الفقيد “عزيبي جيلالي” إلى قائمة طويلة من ضحايا الواجب ممن ضحوا بحياتهم وكانوا ضمن الصفوف الأولى منذ اجتياح الجائحة لحدود الوطن في سبيل حماية وإنقاذ أرواح المواطنين.

حبس مؤطرين في مكاتب الانتخابات بخنشلة

طارق. م
أودع مساء الاثنين، قاضي التحقيق، على مستوى محكمة خنشلة الابتدائية، رهن الحبس المؤقت رجلا وامرأة في العقدين الثالث والرابع من العمر على التوالي، من مؤطري عملية الانتخابات الأخيرة، الخاصة بالمجلس الشعبي الوطني، بأحد مراكز التصويت النسائية، بمدينة خنشلة، حيث وجهت لهما تهمة تزوير الانتخابات، في انتظار محاكمتهما خلال الأسبوع القادم، بعد أن تم تقديمهما من طرف أعوان الضبطية القضائية بخنشلة، بخصوص عملية تزوير مفترضة، تم اكتشافها خلال عملية التصويت وكانت محل تحقيق أمني.

يقتل صديقه ويدفنه بشاطئ في سكيكدة

إسلام. ب
فككت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني لدائرة عزابة، شرق ولاية سكيكدة، الثلاثاء، جريمة قتل الكهل “ع.غ.ش” 46 سنة، المختفي منذ أسبوع والذي عثر على جثته من طرف أعوان الحماية المدنية للوحدة الثانوية لدائرة عزابة، شرق ولاية سكيكدة، مدعومة بغطاسي الحماية المدنية، الإثنين، في حالة بداية التعفن، ومدفونة تحت الرمل، بالشاطئ رقم 3 بقرباز التابع لبلدية جندل سعدي محمد، وهو شاطئ غير محروس وغير مسموح السباحة فيه.
ليتم استخراجها من طرف ذات الأعوان ونقلها إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى محمد دندان بعزابة كما ورد في عدد الثلاثاء من “الشروق”، وأكدت مصادرنا بأن الجاني المحتمل هو من دل المصالح الأمنية على مكان تواجد الجثة بعد التحقيق مع عدد من المشتبه فيهم في قتل الضحية، كما أنه أعترف للمحققين بأنه هو من ارتكب هذه الجريمة الشنعاء في حق أحد أبناء منطقته زاعما بأنه لم يكن ينوي قتله، وعندما وقعت الجريمة حاول اخفاءها.
يذكر أن المصالح الأمنية تواصل تحقيقاتها لكشف دوافع ارتكاب هذه الجريمة، مع العلم أن الضحية كان قد توارى عن الأنظار لمدة تقارب الأسبوع مما جعل أفراد اسرته يبحثون عنه في كل مكان، ليتم انتشال جثته من طرف أعوان الحماية المدنية وسط حيرة وذهول أفراد عائلته.

رفض شعبي للتطاول على بطل معركة هود شيكة
حبس البيطري المسيء إلى الشهيد حمّة لخضر بالوادي

يوسف رزاق سالم
أودع، مساء الاثنين، قاضي التحقيق لدى مجلس قضاء الوادي، الطبيب البيطري الذي أساء إلى الشهيد حمّة لخضر، السجن المؤقت إلى غاية محاكمته وذلك بتهمة نشر خطابات الكراهية. وحسب مصادر أمنية، فقد جاءت عملية توقيف المتهم ثم إيداعه الحبس اثر تحريك الدعوى العمومية من طرف النيابة العامة على خلفية نشر تعليقات على إحدى صفحات الفيسبوك، تسيء إلى رمز من رموز الثورة التحريرية بولاية الوادي، لتقوم بعدها المصالح الأمنية بالتنسيق مع الجهات القضائية المختصة بفتح تحقيق في القضية المذكورة.
وأثارت الواقعة ردود أفعال كبيرة وسط مواطني الولاية، ورواد منصات التواصل الاجتماعي، ممن رفضوا إهانة قائد كبير استشهد سنة 1955 في معركة هود شيكة ببلدية الدبيلة، بعد معركة طاحنة مع المستعمر الفرنسي الذي تكبد خسائر فادحة، بالرغم من طائراته ومعداته العسكرية، فيما استشهد من المجاهدين 45 بطلا، ونجا مجاهد واحد هو قريد عبد المالك الذي توفي مؤخرا، وكان شاهدا على المعركة روى مجرياتها، وتحدث عن بطولات قائدها حمّة لخضر، الذي يتعرض اليوم إلى الإساءة.
وقوبل قرار تحريك الدعوى العمومية من طرف النيابة العامة، وما تلاه من إجراءات في حق الطبيب البيطري بارتياح واسع وسط المواطنين بالوادي، ممن دعوا إلى تطبيق قوانين الجمهورية بصرامة، من أجل وأد الفتن ووضع حد لأي تجاوز يمس برموز الثورة التحريرية الكبرى.

ناهبو الذهب يسببون أزمة وقود بجانت

ب. طواهرية
يشتكي سكان برج الحواس التابعة لولاية جانت، ومستعملو الطريق الوطني رقم 3 الرابط بين ايليزي وجانت، من أزمة وقود وطوابير طويلة على مستوى محطة الخدمات الوحيدة ببلدية برج الحواس، بسبب الطلب الكبير على مادة البنزين من طرف الناشطين في التنقيب عن الذهب، بطريقة غير شرعية بالمنطقة، والقادم اغلبهم من خارج الولاية، واشتكى المواطنون من طول الطوابير التي تضطر المسافرين، وبينهم عائلات، إلى الانتظار إلى حين ملء كميات كبيرة من الوقود من طرف المنقبين عن الذهب، والذين يتزودون من الوقود بكميات كبيرة تسمح لهم بالتنقل لمسافات طويلة لجلب المادة الخام نحو المدينة قصد تصفيتها، حيث أصبحت برج الحواس وجهة هؤلاء، بعد التضييق الذي لاقته هذه الفئة على مستوى واحة جانت، بفعل المداهمات والتوقيفات التي لم تسمح لهم بمواصلة النشاط باستثناء بعض الحالات التي لا تزال تنشط خفية بالمدينة.
هذه الوضعية ورغم ما نجم عنها من مشاكل متشعبة، إلا أنها لم تتوقف، رغم التدابير التي اتخذتها وزارة المناجم قبل أشهر في ضبط هذا النشاط ومنح تراخيص لشباب المنطقة للعمل بموجب وثائق قانونية بمنطقة “ان افلهله”، إلا أن طول الإجراءات الخاصة بالمؤسسات المستفيدة من تراخيص النشاط، يرهن إجراءات إنشاء المؤسسات وكذا الاستفادة من القروض، فضلا عن عدم إتمام مشروع “المنضدة”، المزمع إنشاؤها على مستوى المنطقة المذكورة لاستقبال المادة الخام من الشباب المستفيدين من الرخص.

أمن العاصمة يتلقى 24 ألف مكالمة خلال أسبوع

نوارة. ب
تلقت قاعة العمليات بأمن ولاية الجزائر خلال الفترة الممتدة من 6 إلى غاية 14 جوان الجاري 24019 مكالمة هاتفية عبر الخط الأخضر 1548 وكذا خط النجدة 17، إضافة إلى أربعة صور مجدية على تطبيق ألو شرطة تتعلق في مجملها بالتبليغ عن مختلف القضايا المتعلقة بالإجرام.
قاعة العمليات لأمن ولاية الجزائر حسب بيان صادر عن أمن ولاية الجزائر، تعمل على استغلال تبليغات المواطنين من خلال الإخطار الآني لقوات الشرطة العاملة في الميدان، التي بدورها تدخلت بكل احترافية، حيث أسفرت هذه التدخلات عن معالجة 12 قضية، أفضت إلى توقيف 18 شخصا محل تبليغ بكل من أمن المقاطعة الإدارية سيدي امحمد، الدار البيضاء، بئر مراد رايس، الشراقة، براقي، درارية، تم على إثرها حجز 56 قرصا من المؤثرات العقلية، 50 غراما من المخدرات، بالإضافة إلى أسلحة بيضاء، وبندقية صيد بحرية، إلى جانب مبلغ مالي يقدر بـ24000 دج وهاتف نقال.

التحقيقات كشفت أنها مطلوبة في قضايا نصب واحتيال عبر الوطن
شابة تعرض أجهزة كهرومنزلية للبيع على الفايسبوك وتسلب ضحاياها مليارا بقسنطينة

عصام بن منية
مكنّت التحريات والتحقيقات التي باشرتها الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بشأن الشكاوى التي تلقتها من طرف عدّة مواطنين بعد تعرضهم لعملية نصب واحتيال من خلال معاملاتهم التجارية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من توقيف شابة تبلغ من العمر 34 سنة، ظلّت تستخدم أسماء مستعارة على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك للإيقاع بضحاياها وسلبهم مبالغ مالية معتبرة.
وكشفت التحريات والتحقيقات التي قام بها عناصر الفرقة الجنائية بأن المشتبه فيها كانت تقوم بفتح صفحات على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك باستعمال أسماء مستعارة، تعرض فيها للبيع أجهزة كهرومنزلية لعلامات تجارية عالمية بأسعار منخفضة، للإيقاع بضحاياها وجرّهم إلى صب مبالغ مالية في حسابها البريدي، دون تمكينهم من طلباتهم، لتقوم بعد حصولها على الأموال بغلق حسابها على الفايسبوك، وبعد فترة تعود للظهور على موقع التواصل الاجتماعي بحساب واسم جديد مستعار، حيث تمكنت من الإيقاع في شباكها بعشرات الضحايا الذين سلبتهم مبالغ مالية جد معتبرة قاربت المليار سنتيم، ما دفعهم إلى التوجه نحو مصالح الأمن ورفع شكوى قضائية ضدها، باشرت بشأنها فرقة الشرطة الجنائية تحرياتها وتحقيقاتها التي مكنتها من تحديد هوية المشتبه فيها ومكان إقامتها، ليتم توقيفها وتحويلها على مقر الفرقة للتحقيق معها، والذي كشف بأن المشتبه فيها محل بحث وفق أوامر قضائية في عديد ولايات الوطن، بعدما قامت بسلب عشرات الضحايا مبالغ مالية معتبرة بنفس الطريقة باستعمال أسماء مستعارة على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك.
وبعد انتهاء إجراءات التحقيق الابتدائي تم تكوين ملف قضائي ضدها عن تهمة النصب والاحتيال على الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تم بموجبه تقديمها أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الزيادية والذي أمر بإحالتها على قاضي التحقيق الذي اصدر ضدها أمرا بالإيداع رهن الحبس المؤقت.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!