الأحد 07 مارس 2021 م, الموافق لـ 23 رجب 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

مرّ يومان، الآن على الاختفاء الغامض لأستاذ باحث ودكتور في التاريخ الإسلامي بجامعة الأمير عبد القادر الأستاذ بلقاسم فيلالي، وهو أستاذ محاضر في الشريعة، الذي غادر مسكنه الكائن بمنطقة شعبة المذبوح ببلدية حامة بوزيان بولاية قسنطينة، قبل صلاة الفجر من صبيحة الجمعة من أجل ممارسة رياضة المشي كما قال، ولكنه لم يعد إلى بيته، وهو ما استنفر أهله خاصة أنه يعاني من مرض على مستوى القلب، كما عانى في الفترة الأخيرة من بعض الأزمات العصبية جعلته حبيس تعاطي الدواء.

وقال ابن المفقود وهو طالب في الثالثة ثانوي للشروق ، إن والده يدرّس بصفة عادية في جامعة الأمير عبد القادر، لكنه خلال يوم الخميس، أعرب عن نيته في مغادرة البيت من دون رجعة وقبول العديد من عروض العمل في الكثير من الجامعات الإسلامية في دول الخليج العربي، فترجاه ابنه الأكبر وثناه عن مبتغاه، ولكن عاودته الفكرة وغادر صبيحة الجمعة ولم يعد، كما أن الأستاذ فيلالي المحبوب من طرف طلبة الجامعة الإسلامية، أضرب عن الأكل لمدة ثلاثة أيام قبل اختفائه، وأيضا عن تعاطي الأدوية المخففة من الآلام على مستوى القلب، وهو ما أخاف العائلة ومنهم ابنه الذي تحدث عن حالة والده للشروق باكيا.

ولد الأستاذ بلقاسم فيلالي في سنة 1971 ويدرّس في جامعة الأمير عبد القادر منذ أكثر من خمس عشرة سنة، وله خمسة أبناء أكبرهم سيجتاز شهادة البكالوريا في جوان القادم وأصغرهم صبية في سنتها الثالثة من العمر.

وأمام عائلة بلقسام فيلالي استحقاقات تعليمية مهمة، حيث إن أكبر أبنائه سيجتاز البكالوريا وأصغرهم من الذكور سيجتاز امتحان الانتقال إلى الثانوي وإحدى بناته ستجتاز امتحان نهاية الدراسة الابتدائية، وجميعهم كانوا تحت إشراف والدهم الذي علمهم ويقف إلى جانبهم، وهم حاليا يرجون عودته السريعة وأن لا يطاله مكروه.

ومعروف عن الدكتور الباحث، بلقاسم فيلالي، مشاركاته في العديد من الملتقيات الفكرية وطنيا ودوليا، وله إسهامات في كتابات إعلامية ومحاضرات تم تصوير بعضها لقنوات تلفزيونية، وكان آخرها خلال مشاركته في ملتقى عن دور علماء الجزائر في كتابة سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
ب.ع

الشريعة الإسلامية بلقاسم فيلالي جامعة الأمير عبد القادر

مقالات ذات صلة

600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عمر عمران

    يا رب احفظه وأرجعه إلى أسرته سالما معافى واشفه وانفع به.

  • ahmed

    اامين يارب العالمين

close
close