-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

اعتقال 16 عسكريا مغربيا قرب الحدود مع الجزائر بتهم التمرد على القيادة

الشروق أونلاين
  • 84947
  • 2
اعتقال 16 عسكريا مغربيا قرب الحدود مع الجزائر بتهم التمرد على القيادة
أرشيف
قائد جيش المغرب الجنرال فاروق بلخير

أعلنت وسائل إعلام مقربة من النظام المغربي، أن 16 عسكريا من رتب مختلفة يعملون في ثكنات قرب الحدود الجزائرية تم اعقالهم وتحويلهم للمحاكمة بتهم “التمرد” ومخالفة وعدم الامتثال لتعليمات القيادة.

وحسب هذه المصادر فإن الدرك الحربي المغربي بالمنطقة الشرقية، أحال على الوكيل العام للملك بالمحكمة العسكرية في الرباط، 16 عسكريا من رتب مختلفة يشتغلون بمنطقة عين بني مطهر في ضواحي وجدة، ارتكبوا جرائم ترقى إلى مخالفة تعليمات عسكرية عامة ورفض الامتثال.

وأوضحت أن النيابة العامة استمعت للموقوفين وأحالتهم على قاضي التحقيق بالمحكمة نفسها، من أجل مواصلة البحث معهم في الجرائم المقترفة، وأمر بإيداع 13 جنديا رهن الاعتقال الاحتياطي بالجناح العسكري لسجن العرجة، بعد اقتيادهم تحت حراسة مشددة.

ولم تكشف هذه المصادر تفاصيل القضية، لكنها أوضحت أنه جرى تبرير الاعتقال بسبب خطورة أفعالهم الجرمية المرتكبة أثناء مزاولة مهامهم، في إطار الحراسة الحدودية المكلفين بها بالمنطقة الشرقية.

وأضافت أن الاعتقال جاء بعد تقرير لقادة عسكريين حول ارتكاب الجنود مخالفات جسيمة، ليقوم الدرك الملكي بمداهمة الجنود الموقوفين، واستمع إلى أقوالهم في أربع قضايا، قبل اقتيادهم نحو مكتب الوكيل العام للملك.

وأشارت إلى أن المركز الإداري للقوات المسلحة، سارع إلى توقيف الجنود عن ممارسة مهامهم وأيضا تجميد رواتبهم، في الوقت الذي جرد فيه الدرك الحربي المخالفين للضوابط المهنية من لوازم عملهم وأزيائهم النظامية.

زلزال في الجيش المغربي.. إنهاء مهام قرابة 50 جنرالا وعقيدا

ونهاية سبتمبر 2022، أعلنت وسائل إعلام عما يشبه حملة تطهير داخل الجيش المغربي، بعد إنهاء خدمة قرابة 50 ضابطا ساميا بين جنرالات وعقداء إلى جانب عشرات الضباط الصغار، في عملية شملت كافة فروع المؤسسة العسكرية.

وحسب وسائل إعلام محلية فإن المفتشية العامة للقوات المسلحة الملكية أفرجت، مساء الاثنين، عن لائحة جديدة من الجنرالات الذين أحالهم الملك محمد السادس، على التقاعد بعد اقتراح من المفتش العام للقوات المسلحة الملكية الجنرال بلخير الفاروق.

وحسب نفس المصادر، ضمت اللائحة المعلن عنها 16 جنرالا، و32 عقيدا وعشرات الضباط ورتب عسكرية أخرى، وشملت الحملة ختلف الشعب والأصناف والرتب العسكرية السامية، بما فيها جهاز الدرك الملكي.

وحسب نفس المصادر وينتظر أن يعلن المفتش العام للقوات المسلحة الملكية عن لائحة تعينيات جديدة بالعديد من المناطق والمواقع العسكرية لتعويض الضباط الذين تم إنهاء خدمتهم.

قائد جيش المغرب يحضر مناورة اسرائيلية تحاكي اقتحام قرى فلسطينية ولبنانية (فيديو)

ويوم 15 سبتمبر 2022، شارك قائد جيش المغرب، بلخير الفاروق، في مناورة لجيش الإحتلال الإسرائيلي  تحاكي مهاجمة أهداف تشبه القرى الفلسطينية واللبنانية باستخدام دبابات ومروحيات وطائرات مسيرة.

وجرى العرض الذي استمر أكثر من ساعة في قاعدة تساليم بالنقب (جنوب)، في إطار الأسبوع الدولي للتحديث والابتكار العسكري الذي بدأ الثلاثاء بمشاركة 22 وفدًا عسكريًا من مختلف أنحاء العالم.

وذكر مراسل الأناضول، إن الحضور جلسوا على مقاعد أسفل مظلة ضخمة وشاهدوا العرض الذي شاركت فيه دبابات وطائرات مروحية وطائرات مسيرة وقوات برية.

وظهر أثناء العرض داخل قاعدة تساليم قرية فارغة تشبه القرى الفلسطينية واللبنانية يجري فيها الجيش الإسرائيلي تدريباته.

ولاحظ المراسل في أزقة القرية أعلاما فلسطينية وصورا على الجدران لمؤسس حركة “حماس” الراحل أحمد ياسين وأمين عام “حزب الله” حسن نصر الله.

كما يوجد في القرية مجسم لمسجد ومآذن تبرز كقرية عربية، جرى جانب من العرض فيها.

وتضمن العرض اقتحام قوات من الجيش القرية تتقدمها آليات عسكرية تحت غطاء طائرات دون طيار.

وأقام الجيش الإسرائيلي داخل القاعدة عدة خيام كبيرة تم فيها عرض أسلحة متطورة بما فيها طائرات دون طيار وناقلات جند.

وقال الجيش في بيان: “المشاركون من قادة جيوش وبعثات عسكرية، اطلعوا اليوم على قدرات قتالية ومراحل إدارة معركة في الميدان القتالي من خلال مناورة نارية متعددة الأبعاد”.

وأضاف أن المناورة “اعتمدت الابتكار والتحديث المطلوب في الميدان القتالي الحديث، اشتركت فيها أذرع متعددة من وحدات الجيش من مسيّرات ومقاتلات حربية مرورًا بسلاح المدفعية والدبابات وصولاً إلى سلاح الهندسة القتالية”.

وأردف: “تضمن اليوم العملياتي عدة محطات، أطلعت المشاركين على عدة تحديثات وتجديدات طالت كيفية التأهيل الجسماني والفكري للمقاتلين والوسائل المتقدمة التي من شأنها مساعدة القائد في الميدان كمسيّرة شخصية مرورًا بالوسائل والصناعات المتطورة عبر عرض وسائل قتالية جديدة متطورة تساهم في مساعدة القوات من مسيرات وروبوتات وغيرها”.

وتابع: “كما تم الاطلاع على آليات توفير المعلومات الاستخباراتية وأهميتها والدفاع المتعدد الأبعاد مع اعتماد ضربات متعددة الأبعاد والهجمات التكتيكية وصولًا إلى تجسيد مناورة اعتمدت عدة مراحل اختصرت آلية القتال في الميدان القتالي الحديث”.

وزاد البيان، أن آلية القتال “تشمل سبعة مراحل تبدأ من الدفاع المتعدد الأبعاد والضربات المتعددة الأبعاد، والتمركز من خلال دخول بري متعدد الأبعاد حتى مرحلة تلقي المعلومات الاستخباراتية، التي تعطي القائد قدرة الاطلاع على صورة الوضع وبناء عليه يتم استخدام الوسائل المتاحة له”.

لأول مرة.. قائد الجيش المغربي يزور تل أبيب

وزار المفتش العام للقوات المسلحة المغربية، بلخير الفاروق،  إسرائيل، على رأس وفد عسكري، في زيارة هي الأولى من نوعها وجاءت بعد أسابيع من أخرى لرئيس الأركان الإحتلال الاسرائيلي أفيف كوخافيـ والتي توجت باتفاقيات عسكرية.

وأفادت وسائل إعلام  إن الوفد المغربي استقبل،  بمقر قيادة الأركان في تل أبيب، كما سيشارك في سلسلة لقاءات مع نظرائه الإسرائيليين، بالإضافة إلى مشاركته في معرض الأسلحة المتطورة.

وشهد مؤتمر “الابتكار العملياتي” الذي يستمر لمدة أسبوع مشاركة وفود عسكرية من 25 دولة مختلفة، بما في ذلك دول عربية اخرى.

وتعتبر هذه الزيارة الأولى التي يجريها قائد جيش عربي على هذا المستوى لإسرائيل. وتأتي بعد زيارة مماثلة قام بها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، إلى الرباط قبل نحو شهرين.

ويقول الجيش الإسرائيلي في بيان إن المعرض “سيمكن من تعميق التعاون في مجالات الاستراتيجية والدفاع، وكذلك لتوسيع التعلم المتبادل والتعاون الدولي عند تطوير وتشغيل القدرات العسكرية”.

بينما حافظت إسرائيل والمغرب على علاقات عسكرية سرية لسنوات، إلا أنهما أعادا العلاقات الرسمية عام 2020 بموجب اتفاقيات إبراهيم إلى جانب الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان.

وفي نوفمبر، وقع البلدان مذكرة تفاهم أرست إطارا متينا للتعاون الأمني ​وإضفاء الطابع الرسمي على العلاقات الدفاعية بينهما. وتسمح مذكرة التفاهم بزيادة التعاون في مجالات الاستخبارات والتعاون الصناعي والتدريب العسكري.

لابيد يعتزم زيارة المغرب وتنظيم قمة

ويعتزم رئيس وزراء الكيان الصهيوني يائير لابيد زيارة المغرب وتنظيم قمة للدول المطبعة بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لتوقيع اتفاقية التطبيع.

 وقالت صحيفة “يسرائيل هيوم”، العبرية، شهر أوت 2022، إن “لابيد يسعى لزيارة المغرب قبل الانتخابات وعقد مؤتمر بين رؤساء الدول التي وقعت اتفاقيات سلام مع إسرائيل، في قمة من المقرر أن تعقد في إحدى الدول الموقعة على الاتفاقيات”.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن “المؤتمر سيكون على مستوى رؤساء تلك الدول، وأنه يأتي بمناسبة مرور عامين على توقيع إسرائيل والإمارات العربية المتحدة والبحرين والمغرب اتفاقيات سلام برعاية أمريكية”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “المؤتمر الذي يخطط له الكيان الصهيوني سيكون على عكس منتدى النقب الذي استضافته تل أبيب قبل عدة أشهر، وانعقد على مستوى وزراء الخارجية فقط”، مبينة أن المؤتمر القادم سيكون “على أعلى المستويات”.

وفي سياق ذي صلة أكدت الصحيفة العبرية في مقالها أن “لابيد يعتزم زيارة المغرب، لأول مرة كرئيس وزراء، وذلك بعد الزيارات السابقة التي قام بها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، ومفوض الشرطة كوبي شبتاي”.

وزيران جديدان بالمغرب.. غزو رسمي إسرائيلي للمملكة

وبتاريخ 24 جويلية 2022، حل وزيران إسرائيليان جديدان بالمغرب، بعد سلسلة الزيارات المتتالية للرباط التي قام بها مسؤولون من الكيان الصهيوني في صورة توحي بغزو رسمي إسرائيلي للمملكة.

وأعلن مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، الجمعة، عن زيارة وزيري العدل والتعاون الإقليمي الإسرائيليان إلى المغرب الأحد والاثنين.

وقال المكتب في بيان إن وزير التعاون الإقليمي عيساوي فريج سيصل الأحد إلى المملكة في زيارة تستمر حتى الخميس، “سيعقد خلالها اجتماعات رسمية مع وزراء ومسؤولين حكوميين مغاربة”.

ويبدأ، الاثنين، وزير العدل جدعون ساعر زيارة عمل تستمر أيضا حتى الخميس، يرتقب أن يتم خلالها توقيع “اتفاق مهم حول التعاون القضائي” بين الجانبين، فضلا عن اجتماعات مع وزراء ومسؤولين مغاربة كبار.

ويرافق فريج وفد من الصحافيات الإسرائيليات الأعضاء في منتدى يسعى إلى “دعم الحوار بين النساء الصحافيات في المنطقة”.

وأوضح البيان أن فريج هو أول وزير إسرائيلي مسلم يزور المغرب.

تأتي زيارة الوزيرين الإسرائيليين إلى المملكة في سياق تكثيف التعاون بين تل أبيب والرباط منذ استئناف علاقاتهما الدبلوماسية أواخر العام 2020.

هل فتح النظام المغربي قواعده العسكرية لإسرائيل للعبث بأمن المنطقة؟

ويوم 20 جويلية 2022، استقبلت قاعدة بن جرير العسكرية في المغرب، رئيس أركان جيش الاحتلال  أفيف كوخافي، الذي احتضن النظام المغربي زيارته الأولى إلى دولة عربية.

وكان في استقبال كوخافي قائد قاعدة بن جرير الجوية المغربية حسن محور. وقد تحدث الطرفان عن إقامة تعاون بين القوات الجوية التابعة لكلّ من المخزن المغربي والاحتلال الصهيوني.

كما أجرى كوخافي زيارة للواء المظليين في الجيش المغربي، وتحدث مع قادة في هذه الوحدة، قبل أن يعرّج على مواقع يهودية في المغرب.

وتنظر القوى الإقليمية في المنطقة، على الجزائر وإسبانيا، بعين الريبة، إلى التقارب العسكري الحاصل بين الاحتلال الإسرائيلي والنظام الملكي في المغرب.

وكانت صحيفة “إل إسبانيول” قد تحدثت في وقت سابق، عن اتفاق النظام المغربي مع سلطات الاحتلال، على إقامة قاعدة عسكرية في منطقة أفسو القريبة من مليلية الإسبانية.

من جهة أخرى، كشفت وسائل إعلام مغربية عن تفاوض نظام الحكم في الرباط مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، للحصول على طائرات “هيرون” المسيّرة.

كما تحدثت تقارير سابقة عن صفقة تقدّر قيمتها بملايين الدولارات، لبيع منظومة Barak MX الإسرائيلية، إلى الجيش المغربي.

صحيفة عبرية: هذه هي صادرات السلاح الإسرائيلي نحو المغرب

وفي 20 جويلية 2022، أماطت صحيفة عبرية اللثام عن عدد من المعدّات العسكرية التي صدّرها الاحتلال الإسرائيلي إلى النظام المغربي، منذ عدّة سنوات، وحتى قبل الإعلان بشكل رسمي عن التطبيع.

وجاء في تقرير لصحيفة “هآرتس” حسب ما تناقلته وسائل إعلام دولية، إنّ العلاقات الأمنية السرية بين المغرب وإسرائيل، كانت قد توطدت منذ اتفاقات أوسلو عام 1993.

ووفق ما جاء في تقرير الصحيفة العبرية، اشترت المغرب في العام 2014، ثلاث طائرات من دون طيار من طراز هارون، بقيمة 50 مليون دولار.

كما تحدث الصحفي حاييم ليفنسون في نوفمبر 2021، عن بيع الصناعة الجوية الإسرائيلية مسيّرات من طراز “هاروب” للمغرب.

وفي فيفري الماضي، ذكرت الصناعات الجوية الإسرائيلية أنها ستزوّد المغرب بمنظومة باراك، وهي منظومة مضادات جوية ضد أنواع مختلفة من الضربات الجوية.

كما أشار تقرير الصحيفة إلى منظومة التجسّس بيغاسوس، التي تصنعها شركة “ان اس او” الإسرائيلية.

“صلة رحم” و”زيارة عائلية”.. تعليقات ساخرة حول زيارة كوخافي إلى المغرب

نالت زيارة رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي إلى المغرب، نصيبها من السخرية والاستنكار على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن سبق المخزن جميع المطبّعين العرب إلى استقبال هذا المسؤول العسكري.

وكان الإعلامي الفلسطيني في قناة الجزيرة جمال ريان، بين المستنكرين، حيث نشر تغريدة على تويتر تساءل فيها:”رئيس أركان جيش الحرب الإسرائيلي وظيفته الحرب والقتل والدمار، وهو من قتل شيرين أبو عاقلة، فماذا يفعل في المغرب؟”.

ومن الإجابات التي تحصل عليها ريان من المتفاعلين مع تغريدته:”السؤال يوجّه لأمير المؤمنين (محمد السادس)”، فيما اعتبر معلّق آخر أن الزيارة لا تعدو كونها “صلة رحم” بين المسؤول العبري والنظام المغربي.

من جهة أخرى، بدا أحد المعلّقين جادّا وهو يقول إن كوخافي بحلوله في المغرب “يكون قد حلّ في بلاده، وبلاد أجداده”، على حدّ قوله.

فيما اعتبر مغرّد آخر أن زيارة كوخافي إلى المغرب، هي “إهانة لتاريخ المغرب، ومشاركة في قتل أطفال فلسطين”.

“جريمة كبرى”.. هكذا وصفت منظمة مغربية زيارة رئيس أركان جيش الاحتلال للرباط

وفي 17 جويلية 2022، وصفت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين في المغرب زيارة رئيس أركان جيش الاحتلال للرباط المقررة الأسبوع المقبل بالجريمة التطبيعية الكبرى.

ودعت المجموعة إلى تنظيم وقفة احتجاجية الاثنين، أمام البرلمان في العاصمة الرباط احتجاجا على الزيارة المرتقبة لرئيس الأركان الصهيوني أفيف كوخافي إلى المغرب الأسبوع المقبل، في إطار التعاون المتزايد بين البلدين.

 وقالت مجموعة العمل من أجل فلسطين في بيان لها إن “زيارة رأس الإرهاب رئيس أركان الجيش الصهيوني المجرم أفيف كوخافي إلى المغرب تأتي في سياق حالة السعار الصهيو-تطبيعي الرسمي بالمغرب منذ إعلان ما يسمى الاتفاق الثلاثي المشؤوم”.

ورأت المنظمة المغربية أن هذه “خطوة أخرى تكتسي خطورة بالغة وجريمة تطبيعية جد شنيعة بحق الشعب المغربي وشعوب الأمة وعلى رأسها الشعب الفلسطيني”.

وأدانت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين هذه الزيارة ووصفتها بأنها “جريمة تطبيعية كبرى”، إذ إن المغرب سيستضيف “مجرم حرب صهيونيا تقطر يداه بدماء وأشلاء الآلاف من أبناء وأطفال الشعب الفلسطيني وشعوب الأمة.. ومن ضمنهم أطفال مغاربة في قطاع غزة بالحرب الأخيرة (رمضان 2021)”.

ودعت المجموعة كل الأحرار إلى المشاركة المكثفة في هذه الوقفة/ الموقف ضد ما قالت إنه “تدنيس للبلاد بأقدام الإرهابيين الصهاينة”، وجددت التأكيد على المضي في مسيرة النضال الشعبي حتى إسقاط التطبيع والمطبعين وطرد مكتب الاتصال الصهيوني.

تطبيع: رئيس أركان جيش الاحتلال يزور دولة عربية للمرة الأولى

ويوم 16 جويلية كشفت وسائل إعلام دولية عن استعداد رئيس هيئة الأركان في جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي لإجراء زيارة رسمية هي الأولى من نوعها، إلى دولة عربية.

وحسب ما نقلته وسائل إعلام دولية عن مصادر عبرية، فإن كوخافي سيبدأ الأسبوع المقبل زيارة رسمية هي الأولى من نوعها إلى هذا البلد العربي. من دون الكشف عن اسم البلد.

وسبق لـ4 دول عربية، أن أعلنت عن تطبيع علاقاتها مع الاحتلال في عام 2020 برعاية أميركية. ويتعلّق الأمر بكل من المغرب والإمارات والبحرين والسودان.

حماس تشيد بقرار جزائري ضدّ التطبيع مع الاحتلال

وفي 24 ماي 2022، أشاد عضو قيادة إقليم حركة حماس في الخارج، سامي أبو زهري، بموقف الجزائر في مواجهة التطبيع مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

وحسب ما نقله الموقع الرسمي للحركة، فقد عبّر أبو زهري عن “تقديره الكبير للقرار الجزائري بمنع مشاركة المؤسسات الجامعية والأكاديمية في أي منتديات ذات خلفية تطبيعية”.

وأكد المتحدث باسم حماس أن هذه الخطوة “تعكس الموقف الجزائري الأصيل تجاه القضية الفلسطينية. وحجم الدور المتقدم الذي تلعبه الجزائر في مواجهة حمّى التطبيع”.

كما نوّه أبو زهري بجهود الجزائر في سبيل ما أسماه “قطع الطريق أمام محاولات الانتشار الإسرائيلي في المنطقة”.

شخصيات فلسطينية تطلق “نداء القدس” لدعم جهود الجزائر لإنهاء الانقسام

في 9 ماي 2022، أعلنت شخصيات فلسطينية عن إطلاق “نداء القدس” لدعم جهود الجزائر لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

وحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية، فقد أعلن عن “نداء القدس” في خلال مؤتمر أقامته هيئة النوايا الحسنة لإنهاء الانقسام، والتجمع الفلسطيني للمستقلّين.

وجرى المؤتمر في جامعة القدس، بمشاركة عدّة شخصيات فلسطينية وممثلين عن فصائل المقاومة.

وقال منسّق المؤتمر طاهر الديسي في كلمته أمام الحضور:”نطلق من القدس صرخة ونداء لكافة الفصائل والقوى لإنهاء الانقسام وإنجاح جهود الجزائر”.

وقد عزف النشيد الوطني الجزائري في المؤتمر، بمناسبة ذكرى مجازر 8 ماي 1945. كما قرأ الحضور “فاتحة الكتاب على أرواح الشهداء”.

بوغالي عن اجتماع الفصائل بالجزائر: الرئيس تبون يسعى للمّ الشمل الفلسطيني

في 13 مارس 2022، قال رئيس المجلس الشعبي الوطني إبراهيم بوغالي، إنّ الرئيس تبون يسعى للمّ الشمل الفلسطيني. من خلال احتضان اجتماع جامع للفصائل الفلسطينية بالجزائر.

جاء ذلك في كلمة بوغالي لدى افتتاح اجتماع اللجنة التنفيذية لاتحاد مجالس دول منظمة التعاون الإسلامي. في قصر المؤتمرات الدولي بالجزائر.

وأكّد بوغالي في كلمته أنّ “ما يتعرض له الشعب الفلسطيني الأعزل. هو أول التحديات التي تواجه دول المنظمة”. داعيا لتجديد “الدعم الكامل للشعب الفلسطيني الشقيق”.

وأضاف بوغالي يقول إنّ الرئيس تبون “يسعى للمّ الشمل الفلسطيني. من خلال اجتماع كل الفصائل في الجزائر للوصول إلى توافق فلسطيني وطني”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • إلياس

    عامل الانقسام لا يمكن ان يكون عامل جمع

  • محمد

    لوكان الخوخ يداوي لوكان داوا راسو