-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
في عملية عسكرية لا تزال متواصلة

الجيش يعرض صور الإرهابيين المقبوض عليهما بجيجل

الشروق أونلاين
  • 15909
  • 9

عرضت وزارة الدفاع الوطني، الأحد، صورا للإرهابيين الإثنين اللذان ألقي القبض عليها في عملية عسكرية في زيامة منصورية بولاية جيجل.

وكان بيان للوزارة قد كشف، السبت، عن إلقاء مفرزة للجيش الشعبي الوطني، القبض على إرهابيين خطيرين بزيامة منصورية ويتعلق الأمر بكل من “حشود محمد” المكنى “أبو وائل” و”خطاب سمير” المكنى “أبو خالد” اللذان كانا قد التحقا بالجماعات الإرهابية سنة 1994 و1996 على التوالي. المجرمان كان بحوزتهما مسدسين (02) رشاشين من نوع كلاشنيكوف وخمسة (05) مخازن ذخيرة مملوءة.

وتمكنت وحدات الجيش في عمليات نوعية متواصلة انطلقت بداية أفريل الماضي، من تحييد ثمانية (08) إرهابيين، حيث تم القضاء على إرهابي (01) وإلقاء القبض على خمسة (05) آخرين، في حين سلم إرهابيان (02) نفسيهما للسلطات العسكرية بالمنطقة استجابة لطلب عائلتيهما. فيما تم أيضا استرجاع سبعة (07) مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف وكمية معتبرة من الذخيرة ومعدات التفجير، إضافة إلى كشف وتدمير عدد من المخابئ.

كما أن عائلة الإرهابي “ف. صالح” المكونة من (10) أفراد كانت قد سلّمت نفسها خلال نفس العملية للسلطات العسكرية بنفس المنطقة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
9
  • الحقيقة

    للمعلق 6 : كل هذه الاشياء سببها الاول هي الدولة الابتعاد الكلي عن الاسلام ... لما ظهر هؤلاء لا تحاولوا تبييض سجلات هؤلاء الوحوش ولا تحاولوا البحث لهم عن مبررات واهية فهناك جزائريون إعتقلوا وعذبوا وهمشوا وأهينوا بدون سبب بل أدخلوا السجون وقضوا فيها ما قضوا ودون محاكمات ...وهذه سلوكات النظام الحاكم منذ الإستقلال لكنهم لم يتجرأوا على رفع السلاح وإعلان على الجزائريين ثم وحتى إن كانت الدولة مستبدة كما تقول لكن ماذنب المواطن البسيط ليغتال بدم بارد وما ذنب الأستاذ والصحفي والفلاح ... أما الإبتعاد عن الإسلام فهؤلاء المجرمين مسلمين وليسوا يهود ولا مسيحيين ... فلا داعي إذن للإختفاء وراء أصابعكم

  • hakim

    السبب الرئيسي يرجع الى وقف المسار الانتخابي الذي ادخل الجزائر في نفق مظلم لم تخرج منه الى حد الساعة ,

  • الجزائر الى أين ?

    للمعلق 5 : فهمت قبل أن أعلق ولست تلميذا في المتوسط أو ... فقد هرمت وأتقن جيدا خيايا الأمور كما أتقن لغة الضاد وبالتالي فكلامك أي ما كتبت موجه الى هؤلاء الوحوش وليس الى غيرهم " مكانكم في ورشات البناء الوطن و الدفاع عليه و ليس السكن في جحور الذئاب ... " تقول من إرتكب جرائم يخلص و يتحاكم ... كلامك لا أساس له فقد إرتكبوا جرائم بالجملة وهم اليوم يتسكعون بل لازالوا يهددون ضحاياهم والغريب أنهم يفتخرون بجرائمهم ويلقبون أنفسهم بالمجاهدين تتحدث عن المتسترين وراء الدين وهم للأسف الغالبية من هذا الشعب المنافق : غشاشين ومتحرشين ببنات الناس وسراقين ... ويدعون أنهم متدينين ويتحكمون في الجنة عجيب

  • mouad

    كل هذه الاشياء سببها الاول هي الدولة فلولا مكر و التهميش و الابتعاد الكلي عن الاسلام لما ظهر هؤلاء
    لنرى الامر من زاوية اخرى ..لنطرح سؤال من هو السبب من وراء ذلك ؟
    نحن بلد اسلامي لكن بابتعادنا عن الاسلام والدخول اكثر واكثر في الكفر ..تحركت قلوب البعض ولكن لم يكن لديهم الوعي الكافي كانت ردة الفعل وخيمة
    يجب ان نتعلم طرح اسباب وحلول للمشاكل .وليس المشاكل وحدها

  • مجبرعلى التعليق - مرة ثانية

    المعلق الجزائر الى أين ?
    افهم المعنى ثم علق يا أخي

    مصالحة عام 2005 واضحة كل من ارتكب جرائم يخلص و يتحاكم أما العفو (يبقى الله عز و جل هو العفو فاللهم عافينا) فهو بيد القاضي الأول للبلاد الذي فوضه الشعب الجزائري و قال كلمته.
    اما تعليقي فهو موجه الى الشباب نحذره من الانسياق وراء المتسترين وراء الدين و ننصحه بالعمل و ليس بالتخريب يا هذا

  • الجزائر الى أين ?

    للمعلق 1 ; مكانكم في ورشات البناء الوطن و الدفاع عليه .... كيف تطالبون بالقصاص للذين إرتكبوا جرائم قتل وزهق روح واحدة
    ولا تطالبون بنفس العقوبة لهؤلاء الذين أبادوا أسر كاملة بل الذين إرتكبوا عشرات بل مآت الجرائم على مدار 20 سنة فأكثر أمر غريب وبالتالي فهؤلاء مكانهم لا يمكن أن يكون بناء الوطن بما أنهم أعلنوا مخربين اي لا يمكن لبو آدم أن يكون بناءا ومهدما في آن واحد والخلاصة أن أدنى عقوبة يمكن إصدارها في حق هؤلاء هو الإعدام ليغيبوا الى الأبد أمام أنضار أبناء وأسر ضحاياهم

  • مجبر على التعليق بعد القراءة

    مكانكم في ورشات البناء الوطن و الدفاع عليه و ليس السكن في جحور الذئاب ........... للاسف ............. عجبتني عرض الصور لتكون عبرة لمن يعتبر ................ إن لم نقل الصورة هي الخبر كله

    اعتبروا يا شباب مكانكم محفوظ في الجزائر فهي تسع الجميع و العمل هو السبيل للخروج من الازمات ... لا يغرنكم الغرور
    وفروا على الدولة المجهود لتتفرغ الى البناء و التشييد

  • يحي

    الم تصرحوا ان ان المصالحة انهت الارهاب والارهابيين ولا زلنا نسمع سلم ارهابي نفسه قتل ارهابي قبض على ارهابي ...الخ وكان الارهبيين ينبثون لم نفهم

  • امير

    يعيشون حياة الذل هذه من اجل تدمير وطنهم خدمة لمخططات اليهود اعداء الاسلام واعداء الامة
    هذان الشخصان ارى في وجهيهما الجهل لانهما بعيدان عن الاسلام الصحيح الذي يامر الله فيه بالعلم
    ولو انهما تعلما كما امر الاسلام لاستطاعا ان يميزا بين الحق والباطل ولما وقعا في لعبة اليهود والامريكيين التي تسمى داعش