-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تحدث بنفس لغة بلماضي وتوقع نجاح مونديال قطر

بوقرة: هدفنا التتويج بكأس العرب وسأعتمد على محترفينا في الخليج

توفيق عمارة
  • 7736
  • 1
بوقرة: هدفنا التتويج بكأس العرب وسأعتمد على محترفينا في الخليج

أكد مدرب المنتخب الوطني المحلي، مجيد بوقرة، بأن الهدف الرئيس خلال المشاركة في كأس العرب 2021 المقررة شهر ديسمبر المقبل بقطر، هو التتويج باللقب رغم اعترافه بصعوبة المهمة، لكنه اعترف بأنه يتقاسم وجهات نظر وقناعات بلماضي، ولهذا فهو يتحدث بلغة التحدي، مشيرا إلى أنه سيعتمد على لاعبي المنتخب الأول المحترفين في الخليج خلال هذه المنافسة، في صورة مبولحي وبلايلي وبونجاح وبراهيمي وغيرهم.

وكانت قرعة كأس العرب أوقعت المنتخب الوطني في المجموعة الرابعة إلى جانب المنتخب المصري، والمتأهلين من مباراتي ليبيا والسودان، ولبنان وجيبوتي، في واحدة من أقوى المجموعات بالمسابقة، خاصة أن المنتخب المصري سيشارك بالمنتخب الأول تقريبا، حيث سيغيب عنه محمد صلاح والنني وتريزيغي فقط.

وقال بوقرة، في حوار نشره الموقع الرسمي للاتحاد الجزائري لكرة القدم، إن منتخب بلاده يسعى للتتويج بكأس العرب اصطفافا مع الفلسفة التي رسّخها بلماضي في المنتخب الأول وتفضيله للغة التحدي، مشيرا إلى أن مشروع منتخب المحليين يرتبط ارتباطا وثيقا بمشروع المنتخب الأول، وأنه يملك نفس رؤية بلماضي، وقال بهذا الخصوص: “لدينا نفس الطموح، سنكون مدفوعين بالإرادة للفوز بكأس العرب، علينا أن ندرك أن الأمر يتعلق بمنافسة عالية المستوى، ويتعين علينا بذل كل جهد ممكن من أجل الإعداد لها بالشكل الصحيح والسماح للاعبين بالتألق هناك”، كما كشف بأن المنتخب الجزائري سيشارك بأفضل اللاعبين الذين ينشطون في الدوري المحلي، مع تدعيمهم بلاعبي المنتخب الأول الذين ينشطون في مختلف الدوريات العربية التي ستتوقف على هامش البطولة.

وقال قائد “الخضر” السابق بهذا الخصوص: “لأن البطولات العربية ستتوقف خلال فترة كأس العرب، فإن لاعبي المنتخب الأول سيبقون دون منافسة، وعليه فإن هذه الدورة ستكون فرصة لهم لتحضير كأس أمم إفريقيا”، ويقصد بوقرة هنا لاعبي “الخضر” المحترفين في قطر والسعودية، على غرار بلايلي وبراهيمي وبونجاح ومبولحي ودوخة وسوداني وغيرهم من اللاعبين الأخرى، قبل أن يضيف: “كأس العرب تشكل فرصة مواتية للتحضير لـ”كان الكاميرون” مطلع عام 2022، وستمنح مدرب المنتخب الأول خيارات عديدة في حال تعرض بعض لاعبيه للإصابات”.

إلى ذلك، ورغم تحدث بوقرة بلغة التحدي فإنه اعترف بصعوبة المجموعة التي يلعب فيها المنتخب الجزائري، موضحا أن المنتخب المصري الذي يضم في صفوفه عديد اللاعبين الذين يلعبون في الدوري المحلي غني عن التعريف ويملك عديد المؤهلات كالانسجام فضلا عن خبرة جيدة، وهي نفس المعطيات التي تتقاسمها المنتخبات الأخرى، كليبيا ولبنان، فكل هذه المنتخبات مشكلة من لاعبي المنتخب الأول على عكس المنتخب الوطني.

من جهة أخرى، كشف بوقرة بأن التربص الأول للمنتخب الجزائري للمحليين سيكون منتصف شهر جوان المقبل بعد أن تعذر عليه تنظيمه في وقت سابق بسبب ضغط الرزنامة على الأندية الجزائرية، مبرزا أن الهدف من وجود هذا المنتخب هو تشكيل جيل من اللاعبين بإمكانه دعم المنتخب الأول، وتشكيل المنتخب الذي سيمثل الجزائر في بطولة أمم إفريقيا للاعبين المحليين التي تستضيفها الجزائر عام 2023، كما أكد بأن كأس العرب ستكون فرصة للاعبين المحليين للتألق، وصرح: “هذه الدورة ستجري في ملاعب مونديالية وتحت تغطية إعلامية واسعة ووسط حضور كشافي الأندية الأوروبية..وكذلك قبل شهر من كأس إفريقيا بالكاميرون..هذه كلها عوامل تحفز اللاعبين على تقديم أفضل ما لديهم”.

وفي سياق آخر، توقع مجيد بوقرة نجاح قطر في تنظيم نسخة مونديالية استثنائية، وقال بهذا الشأن: “قطر ستنظم واحدة من أفضل بطولات كأس العالم على الإطلاق، سواء من حيث التنظيم مع البنى التحتية الناجحة للغاية أو من حيث التكنولوجيا، مؤكدا أن كأس العالم 2022 سيكون حدثا لا ينسى”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • sofiane

    m'bolhi , zerba , doukha , asla , brahimi , bendebka , soudani , henni, bellaili , bounadjah , benyattou , guediorra, du championnat de Qatar et Arabie saoudite , et on rajoute d'autre de championnat Tunisie comme bidrane belghit , .... et un ou deux d’Algérie comme Adam Zorgane , amir sayoud, masmoudi , franchement on peut gagner la coupe il suffit d'appelez les bon élément