-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد التغييرات التي مست قائمة اللاعبين

بيتكوفيتش يُحضر للقيام بثورة تكتيكية في المنتخب الوطني

طارق. ب / ح. سمير  / ع.  ع
  • 3696
  • 0
بيتكوفيتش يُحضر للقيام بثورة تكتيكية في المنتخب الوطني

ينتظر، أن تتّبع ثورة التغييرات التي قام بها الناخب الوطني الجديد، السويسري فلاديمير بيتكوفيتش، على قائمة اللاعبين المعنيين بالمشاركة في تربص شهر مارس الجاري، تحسبا للمباراتين الوديتين أمام بوليفيا وجنوب إفريقيا ضمن دورة “الفيفا” الدولية، بثورة ثانية هذه المرة تكون تاكتيكية.

بعد استغنائه عن أسماء ثقيلة وإعادة لاعبين آخرين، إضافة إلى استدعائه للاعبين جدد، يحضّر الناخب الوطني الجديد، السويسري، فلاديمير بيتكوفيتش، لإعادة النظر في منظومة لعب المنتخب الوطني، وسيستغل التربص الحالي والمباراتين الوديتين أمام بوليفيا وجنوب إفريقيا لتجريب الأفكار التي ينوي تجسيدها في المرحلة القادمة.

في ذات السياق، تحدث بيتكوفيتش في لقائه مع رجال الإعلام عن فلسفته التكتيكية التي ينوي تطبيقها مع المنتخب الوطني، حيث أكد أنه يحبّذ اللعب الهجومي والسيطرة على الكرة، وقال في هذا الصدد: ” سأتحدث مع اللاعبين حول فلسفتي التي ترتكز على اللعب الهجومي” مضيفا ” أحبّذ السيطرة على المنافس”.

ورغم ميوله للعب الهجومي والاستحواذ على الكرة، وهو ما كان ظهر في جميع تجاره التدريبية السابقة، لاسيما مع المنتخب السويسري، أكد بيتكوفيتش أن ذلك لا يعني عدم الاهتمام بالدفاع:” سنعمل على بناء دفاع صلب، وسيكون لدينا أسلوب واضح في اللعب” قال مدرب منتخب سويسرا السابق.

وبحسب بيتكوفيتش، فإن الجانب التاكتيكي الذي ينوي الاعتماد عليه مع المنتخب الوطني يجب أن تتبعه أشياء أخرى أهمها وجود روح معنوية عالية لدى اللاعبين ” هناك أشياء أخرى يجب توفرها للنجاح وتحقيق كل الأهداف المسطرة وعلى اللاعبين أن يكونوا جاهزين للتضحية”.

ووعد المدرب السويسري الجماهير الجزائرية بإعادة الروح للمنتخب الوطني، وإرساء قواعد انضباطية صارمة، داعيا إلى الصبر عليه ومنحه متسعا من الوقت من أجل الوصول إلى أهدافه معتبرا أن النتائج المرجوة لن تكون فورية.

قال إنه سيلتقيه ويتناول الطعام معه:
بيتكوفيتش يفتح باب الخضر مجددا أمام ياسين عدلي

لم يغلق مدرب الخضر، فلاديمير بيتكوفيتش، الباب في وجه ياسين عدلي وسط ميدان نادي ميلان الإيطالي للالتحاق بمحاربي الصحراء، رغم اختياره مؤخرا اللعب لفرنسا.

وكشف المدير الفني البوسني -خلال الندوة الصحفية الثانية له منذ توليه العارضة الفنية للمنتخب الوطني عن موقفه من التصريحات التي أطلقها الفرنسي الجزائري عدلي، مشددا على أن هدفه حاليا هو صنع مجموعة متلاحمة.

وأكد نجم ميلان الشاب -في تصريحات صحفية- أنه يريد اللعب في المستوى العالي، وينتظر دعوة من مدرب المنتخب الفرنسي ديديه ديشامب.

وقال بيتكوفيتش “ما قاله ياسين عدلي لا يهمني، المهم أنه حاليا يقدم أداء جيدا مع ميلان، وغالبا ما يكون حاضرا في مباريات فريقه، وهذا مهم للغاية”. وأضاف “سأذهب إلى إيطاليا لألتقي به وسأتناول الطعام معه، صحيح أننا لن نتحدث بالضرورة عن اختياره بين الجزائر وفرنسا، لكن أؤكد أن كل المدربين يريدون أفضل اللاعبين وهذا هدفي”.

وتابع أن “الباب مفتوح لجميع اللاعبين، ياسين براهيمي أظهر جودته، وتم استبعاده من المنتخب لفترة طويلة، والآن أنا أريده معي”. وختم بأنه “لدي برنامج معين أرغب في تنفيذه، وأول ما أريده أن يكون لنا أسلوب لعب واضح، بالنسبة لي أحب اللعب الهجومي، والاستحواذ. لكن من المهم أيضا أن يكون لدي دفاع صلب”.

وأثار قرار عدلي حالة كبيرة من الجدل الأيام الماضية، وتعرض لاعب خط وسط ميلان لانتقادات لاذعة من جانب الجماهير الجزائرية. وصرّح اللاعب بقوله “أتفهم غضب الجمهور الجزائري، لكني سأشرح أسباب قراري هذا مستقبلا”. وأفادت مصادر صحفية بأن الاتحاد الجزائري لكرة القدم بصدد تعديل سياسته تجاه اللاعبين أصحاب الجنسية المزدوجة، وذلك لتجنب تكرار مسلسل متوسط ميلان في المستقبل. وغاب عدلي عن القائمة التي اختارها المدرب الفرنسي قبل فترة التوقف الدولي.

وأعلن ديشامب – الخميس – تشكيلته الرسمية لخوض المواجهتين التجريبيتين أمام ألمانيا في ليون يوم 23 مارس الجاري، ثم تشيلي بعد 3 أيام في مرسيليا، استعدادًا لكأس أمم أوروبا هذا الصيف. وتبدو مهمة عدلي في تحقيق حلمه باللعب مع منتخب “الديوك” خلال الفترة المقبلة شبه مستحيلة، نظرا لقوة المنافسة في مركز تمتلك فيه فرنسا لاعبين على أعلى مستوى. وفي نفس مركز عدلي، ينشط الثنائي المتألق أوريلين تشواميني وإدواردو كامافينغا لاعبا ريال مدريد الإسباني.

ياسين براهيمي: فخور دائما بارتداء قميص الخضر”

عبر الدولي الجزائري ياسين براهيمي عن سعادته، بالعودة إلى المنتخب الوطني الجزائري بعد أكثر من 26 شهر من الغياب، رغم المستويات الكبيرة التي كان يقدمها، خاصة في الفترة الأخيرة التي سبقت كأس أمم إفريقيا 2024بكوت ديفوار.

وتحدث ياسين براهيمي في تصريح لموقع “سبور تيم”، عقب المباراة الكبيرة التي قدمها رفقة الغرافة أمام الريان “دائما أنا جد فخور بتمثيل بلدي الجزائر، غياب لمدة 26 شهر، شيء كبير”.

كما أضاف نجم بورتو السابق “إنه شيء كبير صراحة، المرحلة التي مررت عليها بعيدا عن المنتخب لم أخذها على محمل الجد”.

يذكر، أن براهيمي كان أحد أبرز الأسماء التي غابت عن الخضر في فترة سابقة، رغم المطالب الكثيرة بضرورة تواجده، إلا الناخب الوطني السابق جمال بلماضي كان له رأي أخر، معللا غيابه بخيارات فنية، قبل أن يعود إلى تشكيلة الخضر، رفقة المدرب الحالي بيتكوفيتش، الذي يراهن عليه كثيرا ورغبته في رؤيته عن قرب، مثلما صرح به في الندوة الصحفية التي عقدها أول أمس بمركز المؤتمرات، على مستوى ملعب نيلسون مانديلا ببراقي.

قال إنه لا توجد مشكلة في تعويضه كقائد
بيتكوفيتش يمنح محرز مهلة إلى غاية تربص جوان المقبل

ترك المسؤول الجديد على المنتخب الوطني، السويسري فلاديمير بيتكوفيتش، أول أمس، في خرجته الإعلامية الثانية، بقاعة المحاضرات لملعب “نيلسون مانديلا” ببراقي، الانطباع أنه لا يكترث كثيرا لغياب نجم مانشستر سيتي الأنجليزي السابق، رياض محرز، عن التربص الحالي ولا حتى بإمكانية وضعه حدا لمسيرته الدولية مستقبلا مع المنتخب الوطني.

وبالرغم من الدبلوماسية التي أجاب بها الناخب الوطني على طلب مهاجم الأهلي السعودي إعفاءه من التربص الحالي، ووضع مشواره مع الخضر في مرحلة “ستاند باي”، أكد بيتكوفيتش أنه يملك ضمن القائمة التي استدعاها للمشاركة في المباراتين الوديتين القادمتين أمام بوليفيا وجنوب إفريقيا البدائل لتعويضه.

إلى ذلك، أكد بيتكوفيتش أنه لا يوجد أي مشكل في تحديد قائد جديد في المنتخب الوطني بدلا من القائد الغائب، وهو ما يضاعف أيضا من فرضية عدم عودة رياض محرز، الذي يبدو أنه يتجه لإعلان اعتزاله اللعب مع المنتخب الوطني: “الكثير من اللاعبين الموجودين يستحقون حمل شارة القيادة، إنها مشكلة بسيطة في الوقت الحالي، هناك العديد من المعايير ستدفعنا للاختيار، مثلاً عدد المباريات التي لعبها اللاعب، لكن الأكيد أنه وخلال تربص جوان المقبل كل الأمور ستكون واضحة” قال بيتكوفيتش، الذي يبدو أنه لن ينتظر محرز ما بعد موعد جوان القادم وسيغلق ملفه بعد ذلك نهائيا، حيث سيكون موعد جوان آخر مهلة بالنسبة لقائد الخضر السابق للعودة واستعادة مكانته أو الخروج من حسابات المدرب الوطني.

في نفس السياق، كشف بيتكوفيتش، أول أمس، في ندوته الصحفية، في معرض حديثه عن خططه المستقبلية، أنه اختار قائمة من 31 لاعبا للمشاركة في التربص الحالي من اصل قائمة ضمت نحو 70 لاعبا، مؤكدا أن هذه القائمة ستتقلص إلى 23 لاعبا فقط بداية من شهر جوان المقبل، بمناسبة الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات كأس العالم، ما يعني أنها ستكون القائمة النهائية التي سيعمل معها مستقبلا، بإضافة لاعبين أو ثلاثة فقط.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!