-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
نجاح عشرات العلاقات عبر "muzz"

تطبيقات “زواج الحلال” تستهوي الشباب الجزائري

وهيبة.س
  • 5355
  • 0
تطبيقات “زواج الحلال” تستهوي الشباب الجزائري
أرشيف

أضحى العزوف عن الزواج في المجتمع الجزائري، ظاهرة تنتشر عند شريحة واسعة من الشباب، بسبب الظروف المادية، التي صارت شرطا أساسيا تمليه التغيرات الحادثة واختلاف أنماط الحياة، ولكن رغم ذلك هناك فئة من الجزائريين، وجدوا في منصات التواصل الاجتماعي، وبعض التطبيقات الالكترونية الخاصة بالتعارف والزواج، فرصة للبحث في العالم الافتراضي عن شريكة حياة تضمن لهم مستقبلا مريحا او تكون المرأة التي تخرجهم من وضع سيء إلى آخر أحسن وأريح.
ويبحر آلاف الشباب الجزائري عبر الانترنت، بحثا عن زوجة تكون “وجه السعد”، والمفتاح لضمان العيش في الخارج بتسوية وضعية الإقامة هناك، بعيدا عن متاعب “الحرقة”، والعيش غير الشرعي في دولة أوروبية، حيث أكدت مروة تونسي، مسؤولة التسويق لتطبيق المواعدة وزواج المسلمين “muzz algeria”، والذي هو ممثل لـ”muzz” التطبيق الإنجليزي، أن الكثير من الجزائريين وجدوا زوجات مسلمات يقطن في بلدان خليجية او أوروبية او أمريكيا، وأوروبيات اعتنقن الإسلام.
وقالت إن زواج حاتم من ولاية عنابة بفرنسية اعتنقت الإسلام وغيرت اسمها من “اندرين” إلى حليمة، كان عن طريق تطبيق “muzz”، الذي يجعل الزواج أكثر انسيابية، وهذا بوضع شروط، حسبها، تجعل من علاقة التعارف مشروع زواج.
وأفادت مروة تونسي، في لقاء مع الشروق، على هامش صالون الزواج الذي تم تنظيمه بداية جوان بقصر المعارض الصنوبر البحري بالعاصمة، أن الأسئلة الموضوعة بإحكام عبر التطبيق، والإجابة عليها من طرف الراغبين في التعرف على الشريك الآخر، تسمح بتوضيح الرؤية ومعرفة معلومات عن هذا الآخر، كالمذهب والديانة والرغبة في إنجاب الأطفال أم لا، وتاريخ تحديد الزواج، والكثير من التفاصيل.
وقالت المتحدثة، إن العشرات من الشباب الجزائري، تزوجوا بهذه الطريقة والتي باتت بالنسبة لهم سهلة، مقارنة بالتكاليف التي يدفعونها في الزواج التقليدي، والمهور، وتجهيز البيت الزوجي وغيرها من التحضيرات قبل الزفاف.
وأكدت أن آخر جزائري، لجأ إلى “muzz”، شاب من العاصمة، تعرف على أمريكية اعتنقت الإسلام وتزوج بها، موضحة أن الصورة الأصلية للشخص توضع على موقع التطبيق دون أي تحريف او إضافات، فمن خلال الصورة الأصلية التي تصل إلى المشرفين على هذا التطبيق، وبالمقارنة مع ما ينشر عبر الموقع، يمكن حذف الصورة التي تتعرض لـ”الفوتوشوب”.
وأوضحت مروة تونسي، أن النساء الجزائريات يمكن إخفاء صورهن الحقيقية بوضع ضبابية على هذه الأخيرة، وتضليل بعض التفاصيل، وهذا حفاظا على كرامتهن، واي إساءة او محاولة للاستفزاز يتم حذف الشخص المتسبب فيها وتعطيل مشاركته في التطبيق.
وكما يمكن حسبها، أن يراقب الولي الشرعي، محادثة المسؤول عنها او ابنته، مع الطرف الآخر من خلال ارسال كل هذه المحادثات وبصفة أسبوعية إلى بريده الالكتروني، حتى يكون مشروع الزواج حلالا وفي إطاره الإسلامي.
تجدر الإشارة إلى ان تطبيق الزواج المسلم “muzz”، انطلق سنة 2015 بانجلترا، ويضم 10 ملايين مستخدم عبر العالم، وتم نجاح 500 ألف علاقة انتهت بالزواج الإسلامي، ولشباب تتراوح أعمارهم بين 25 سنة و42 سنة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!