السبت 28 مارس 2020 م, الموافق لـ 03 شعبان 1441 هـ آخر تحديث 09:40
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

دعا رئيس مركز المعهد العربي بباريس، جاك لانغ الحكومة الفرنسية إلى الاهتمام باللغة العربية، على صعيد التدريس وذلك في كتابه الجديد الصادر حديثا “اللغة العربية كنز فرنسا”.

وقال لانغ في التقديم الذي أورده الموقع الإلكتروني الرسمي للمعهد العربي بباريس: “إنّ “اللغة العربية إذا كانت اللغة الخامسة الأكثر تحدّثا في العالَم (…)، فإنّها في فرنسا تظلّ غير مدرّسة بالشّكل الكافي، في قلب الجدالات التي تشوِّهُ صورتَها”.

ودعا لانغ إلى معرفة التاريخ المذهل للّغة العربية، وغناها كلغة تعرّفت عليها فرنسا منذ قرون وتنتمي اليوم إلى تراثها الثقافي وأن يتم الاحتفاء والاهتمام بها بمنحها مكانة مهمة في التّدريس.

ووفق تقديم الكتاب: “فإنّ اللغة العربية هي في المرتبة الخامسة ضمن اللغات الأكثر استخدامًا في العالم، فستظل اللغة العربية في فرنسا مجهولة مع الرنين الكبريتي. تدرس بشكل غير كاف، هو في قلب الخلافات التي تشوه تصورها.

وفي هذا العمل يعالج جاك لانج هذه المفاهيم الخاطئة، بل يدعو القارئ لاكتشاف التاريخ المذهل وثراء اللغة التي أدخلت إلى فرنسا منذ قرون، والتي تنتمي اليوم إلى تراثنا الثقافي.

اللغة العربية جاك لانغ فرنسا

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • امين

    وماذا ستقدم لهم العربية

close
close