-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

حتى لا تتمرد وتنحرف.. هذه أساليب التعامل مع ابنتك المراهقة!

سمية سعادة
  • 3168
  • 1
حتى لا تتمرد وتنحرف.. هذه أساليب التعامل مع ابنتك المراهقة!

ليس هناك أصعب من التعامل مع فتاة مراهقة عنيدة تقضي أكثر أوقاتها متجولة بين جدران مواقع التواصل الاجتماعي، وتتخذ من مشاهيرها وشخصياتها الغريبة مثلا أعلى.

وليس سهلا على الأمهات اللواتي ينتمين إلى جيل أكثر هدوءً ورشدا من تفهم المتطلبات النفسية لبناتهن اللواتي ولدن في زمن كثرت فيه المغريات والمزالق.

وما لم تكن هؤلاء الأمهات على دراية بطريقة تفكير المراهقات، وكيفية التعامل مع سيل من العواطف المتناقضة التي تنتابهن، فمن المؤكد أنهن سيفقدن السيطرة عليهن ويتعبن كثيرا في ضبط حياتهن.

ومن أخطر ما قد يواجه المراهقات عندما تفشل الأم في مدّ جسور الصداقة معهن، أنهن يلجأ إلى صديقات أكثر اندفاعا وتهورا، أو ينشأن علاقات خفية مع أشخاص سيئين أو منحرفين على مواقع التواصل الاجتماعي مما يورطهن في مشاكل نفسية وأخلاقية قد تنتهي نهاية سوداء.

وعليه، يجب على الأمهات أن يكن أكثر تيقظا مع بناتهن اللواتي بلغن سن المراهقة، لأن التغيرات الهرمونية التي تطرأ على أجسادهن والتي تتسبب في التقلبات المزاجية، والضغوطات الخارجية التي تواجهن، قد تجعلهن أكثر جرأة وطيشا.

ومن بين النصائح التي يمكنها أن تساعد في التعامل بطريقة صحيحة مع المراهقات:

المراقبة غير المباشرة

مراقبة الفتاة المراهقة ضرورية جدا للاطمئنان عليها، ولكن هذا لا يعني التعدي على خصوصياتها أو تفتيش أغراضها أمامها واتهامها بسوء الأخلاق، أو تتبع خطواتها خارج البيت بطريقة مكشوفة تنم عن عدم الثقة.

فرصة التعبير

منح المراهقة فرصة للتحدث عن هواجسها وأحلامها وعدم التبرم منها أو الاستهزاء بها أو إصدار حكم متسرع وعنيف تجاه أخطائها.

عبارات الاحترام

تحتاج المراهقة إلى من يُشعرها بقيمة نفسها وأنها كبرت بما يجعل الآخريين يعاملونها بلباقة وكياسة، ويستخدمون معها عبارات تظهر احترامهم لها.

التواصل مع أمهات الصديقات

ربط علاقة صداقة أو تعارف مع أمهات صديقات المراهقة مهم جدا للتعرف على كل ما يستجد في حياتهن خارج البيت.

تجنب المقارنة

من أكبر الأخطاء التي تقع فيها الأم أنها تقارن ابنتها المراهقة مع فتاة أخرى في سنها تكون متفوقة عليها في الدارسة أو منضبطة في سلوكها، ما يجعلها تشعر بالغيرة والحقد وعدم الثقة بنفسها.

منحها مساحتها الخاصة

يُنصح بمنح المراهقة مساحةً خاصةً ووقتاً كافيا كي تهدأ عندما تكون غاضبة، كما على الوالدين السماح لها بأن تكون بمفردها في مكان آمن حتى تخفّ نوبة غضبها وترتاح.

استخدام الرسائل النصية

وفقا للاختصاصية الاجتماعية إليزابيث جورج، “تقدم الرسائل النصية نوعا آخر من التواصل لم يكن لدى الآباء من قبل، إنها تسهل عملية الاطمئنان السريعة للوالدين، وتعطي ابنك/ ابنتك فرصة لمشاركة حياته معك”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • قل الحق

    المراهقة اكبر كذبة زرعت في المجتمع المسلم، المراة خرجت عن فطرتها فواجهت مشاكل و كذلك الرجل، كانت المراة الحكيمة تعد ابنتها قديما لتكون ربة بيت و ام و زوجة صالحة و لم تسجل كتب القدماء مصطلحا يسمى المراهقة الا بعد ان زرعوا في فكر الاجيال المعاصرة مجموعة من القيم الشاذة و المنحرفة بنو عليها نظرياتهم التي نسجوها باحكام لتدمير الشخصية المسلمة، كان الطفل قديما يدرس و يعود الى البيت فيساعد والده في الحقل حسب طاقته و هو يشعر انه رجل فينشا رجلا حقا دون ان يمنعه هذا من حنان و دفىء الوالدين، و كانت البنت تلعب مع رفيقاتها " بويتة" و لم تكن تقود الدرجات في الشوارع ، اما اليوم عقوف الوالدين و المخدرات و قلة الحياء و اللباس الشاذ كلها علقت على مشجب المراهقة، هم يصنعون نظريات و نحن نصدق و نبتلع، هل تصبح لنا عقولا يوما لننتقد و نقوم و ننكر و ننتج نظرياتنا الخاصة بنا نحن ايضا.