-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الدولي الإنجليزي غريليتش سجل هدفا في 743 دقيقة

غوارديولا يناقض نفسه في دقائق توظيفه لرياض محرز

ب. ع
  • 16277
  • 0
غوارديولا يناقض نفسه في دقائق توظيفه لرياض محرز

لم تزد مساحة لعب رياض محرز في الدوري الإنجليزي، إلى غاية مباراة السبت أمام كريستال بالاس عن 260 دقيقة، غالبيتها كاحتياطي، بل وكلاعب لا يتنفس من المباراة إلا دقائقها الأخيرة، سجل من خلالها هدفين، وقدّم تمريرة حاسمة أي أنه يشارك في التسجيل أو الصناعة في كل 86 دقيقة، وهو رقم جيد إذا ما قارناه باللاعبين المعوّل عليهم في الدوري، بالنسبة للمدرب غوارديولا.

ومنهم الوافد الجديد الذي كلف خزينة النادي أكثر من 100 مليون أورو، الدولي الإنجليزي جاك غريليتش، الذي يراهن عليه غوارديولا، بالرغم من أنه لم يتمكن لحدّ الآن من الإقناع، إذ لعب 743 دقيقة، أي ثلاثة أضعاف الرقم الذي لعبه رياض محرز، ولم يسجل فيها سوى هدفا واحدا فقط، كان للحظ دور فيه، حيث ارتطمت الكرة في غريليتش وتسربت للشباك، كما صنع هدفين عبر تمريرتين حاسمتين، بمعنى أنه سجل وساهم في كل 270 دقيقة وهو ما يدفعنا للتساؤل عن تناقض غوارديولا، الذي كان في ألمانيا كلما وُجّهت له الانتقادات بشأن تسييره لفريق بايرن ميونيخ يستخرج إحصائيات كل لاعب، بينما يخفيها حاليا في ناديه مانشستر سيتي، لأن رياض محرز هو اللاعب الأكثر فعالية خاصة في منافسة رابطة أبطال أوربا التي يعتبر هداف الفريق فيها بثلاثية كاملة.

في مباراة كريستال بالاس كان واضحا بأن التشكيلة التي دخل بها، هي تشكيلة المدرب المثالية، حيث يعتمد على البرازيلي غابريال جيسوس كجناح أيمن مع تغييره لموضعه مع فودين تارة وغريليتش أخرى، مع حرية في اللعب للنجمين دي بروين وبيرناردو سيلفا الذي صار المفضل بالنسبة للمدرب غوارديولا، كما أن الدولي الإنجليزي ستيرلينغ فقد ثقته بنفسه وحتى الدقائق التي يلعبها تبدو ثقيلة على قدميه وهو الذي كان اللاعب الضامن لمكانته الأساسية.

أكيد أن رياض محرز سيكون أساسيا في اللقاء القادم يوم الأربعاء عند استقبال بروج ضمن رابطة الأبطال، وهو أمر لا يطرح أي إشكال بالنسبة لجمال بلماضي، الذي يعرف قيمة الدوري الإنجليزي، وأي دقيقة لعب فيه تساوي موسما كاملا في بعض الدوريات.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!