-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

قضية الإعلامية ريهام سعيد.. تطورات صادمة بشأن ما تعرضت له أثناء عملية التجميل!

جواهر الشروق
  • 23945
  • 7
قضية الإعلامية ريهام سعيد.. تطورات صادمة بشأن ما تعرضت له أثناء عملية التجميل!
أرشيف
الإعلامية المصرية ريهام سعيد

فجرت الإعلامية المصرية ريهام سعيد مفاجأة صادمة بشأن تطورات قضيتها المعقدة مع طبيب التجميل الشهير نادر صعب الذي اتهمته منذ مدة بتشويه وجهها، لتعود وتتهمه بهتك عرضها من خلال تصويرها عارية دون دواع طبية.

وبحسب ما أفادت تقارير إخبارية فقد أصدرت النيابة المصرية قرارا بعرض الإعلامية على الطب الشرعي لإثبات التهم التي وجهتها لطبيب التجميل اللبناني نادر صعب، بهتك عرضها وإحداث عاهة مستديمة لها نتيجة الإهمال الطبي.

وتجري حاليا ريهام سعيد الفحص الطبي لإثبات تعرضها للإهمال والتشويه ومخالفة الطبيب القوانين خلال إجراء الجراحة.

وقالت ريهام سعيد في التحقيقات إنها عندما بدأت تراسله لتخبره بالتشوه المتفاقم في وجهها والإصابة التي لحقت بها أرسل لها فيديو مصورا خلال إجرائها الجراحة وظهرت وهي عارية في حالة تخدير كلي ولم يتبين في الفيديو أنها كانت ترتدي ما يستر جسدها دون مبرر طبي لذلك، فالعملية كانت تحدث في الوجه وليس في كامل الجسم، وما هي علاقة ذلك بالتسجيل، ما يعد هتكا للعرض.

من جانب آخر أعلن محامي طبيب التجميل اللبناني نادر صعب تقدمه بشكوى ضد الإعلامية المصرية ريهام سعيد أمام المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر.

وقال محمد العزب، محامي نادر صعب، إن الشكوى تتعلق بـ”مخالفة قانون تنظيم الصحافة وميثاق الشرف الإعلامي”، واختصمت ريهام سعيد وفضائية “هي”.

واعتبر في تصريحات لـ”ET بالعربي” أن ريهام سعيد وقعت في مخالفات عدة أثناء تناولها أمرًا شخصيًا بينها وبين طبيبها، لأن المسألة لا تعدو أن تكون عدم رضاء مريضة عن نتيجة عملية تجميلية.

وأضاف: “المسألة أخذت منحى مختلفا تمامًا، وتمت تصفية الحسابات بينها وبين طبيبها على الهواء، وهذا إجراء مخالف لكل المواثيق الإعلامية، ومخالف للقانون المصري، والشكوى ما زالت قيد التحقيق”.

وبشأن البلاغ المقدم من ريهام سعيد ضد الطبيب نادر صعب، قال محامي الأخير: “من حق ريهام أن تكون راضية أو غير راضية عن نتيجة العملية، لكن القضاء المصري غير مختص بالنظر في مثل هذه القضية”.

وأضاف: “القضاء المصري غير مختص إقليميًا بالنظر في مثل هذا النزاع، لأن العملية تمت على الأراضي اللبنانية والطبيب لبناني، وبالتالي لا علاقة للقضاء المصري فيما يخص جزئية وجود خطأ طبي”.

وفي وقت سابق، أقامت ريهام سعيد دعوى قضائية ضد نادر صعب في إحدى محاكم القاهرة، وجاء في نص الدعوى: “الشاكية رغبت في إجراء عملية تجميل، وقصدت الطبيب نادر صعب وطلبت منه إجراء محددا”.

وأضافت في الدعوى: “كانت الشاكية حريصة على أن تنبه على المشكو في حقه ألا يتجاوز طلبها وألا يجري أي تدخل جراحي في المناطق من الوجه المحيطة بالعينين”، مدعية بأنه خالف الشرط وتجاوز الحد المتفق عليه.

وفي 5 فيفري الجاري أثار انتشار مقطع فيديو للإعلامية المصرية ريهام سعيد وهي تحت تأثير المخدر أثناء خضوعها للإجراء التجميلي، جدلا واسعا بشأن قضية تشوه وجهها التي تصدرت الترند مؤخرا ووصل صداها لعديد الدول العربية.

وبحسب ما أوردت صحف محلية فقد نشر الدكتور نادر صعب فيديو الإعلامية أثناء خضوعها للعملية التجميلية على يديه ليبين للرأي العام المتعاطف معها أنه لم يرتكب أي خطأ في حقها وأن وجهها كان في حالة كارثية بسبب عمليات سابقة أجرتها.

وظهر جراح التجميل في المقطع المتداول وهو يحاول إغلاق عيني ريهام المفتوحتين مرارًا وتكرارًا، دون جدوى ثم خاطبها قائلا: “حبيبتي كيف بعملك شد أكثر من هيك، عيونك مفتوحة وأنتي نايمة، الإنسان الطبيعي عيونه تقفل وهو نايم”.

وأعرب نشطاء عن استيائهم من انتهاك خصوصية الإعلامية الشهيرة ونشر خصوصياتها دون موافقتها، بينما وافق آخرون الدكتور على مواجهتها بالأدلة كونها وضعت سمعته على المحك.

ومع بداية شهر فيفري كشفت تقارير إخبارية آخر المستجدات في قضية ريهام سعيد وطبيب التجميل الشهير نادر صعب، بعد تداول نشطاء صورا صادمة للإعلامية المصرية.

وأعلن حسين القحطاني، مالك مجموعة “سدك” الطبية للجراحات التجميلية والجلدية في السعودية، عن مبادرة لعلاج الإعلامية بإشراف نخبة من الأطباء السعوديين والعالميين.

وقال القحطاني خلال لقاء له مع برنامج سيدتي: “هذه المبادرة كانت بدافع إنساني وديني وهذا واجب علينا لأننا نمتلك الإمكانيات، وفي مثل هذه المواقف صاحب المبادرة هو صاحب الإمكانيات.. والمستشفى متمكن من تعديل بعض الأخطاء الطبية وليس كلها، على يد مجموعة من أمهر الاستشاريين”.

وأضاف بشأن ما يمكنه فعله لريهام: “حتى الآن الأطباء والاستشاريين لم يفحصوا الحالة، ولم يشاهدوا سوى الفيديوهات عن طريق الإعلام، وبالتالي إذا هناك إمكانية للتصحيح ولو 10% سنتخذ هذه الخطوة”.

وأردف: “هناك بعض الحالات نكتشف وجود مصائب صعب تعديلها، وبالتالي نترك الجسم يبني نفسه حتى تكون هناك إمكانيات ويتدخل الأطباء جراحيا، وهناك حالات يمكن التعديل”.

وأوضح أنه من الخطأ تحميل الطبيب الذي أجرى العملية كل الأخطاء، بل ربما يكون بريئا من كل التهم.

وتابع: “غالبا أطباء جراحة التجميل إذا ذهب إليهم مريض لديه خطأ طبي، لا يتخذون إجراء، ويطلب منه يرجع إلى الطبيب السابق إلا إذا رأى أنه يمكن تعديل شيء بسيط.. المريض إذا طلب أشياء كثيرة من الطبيب لا يمكن تنفيذها من الأفضل أن يعتذر الطبيب وهذا ليس معيبا”.

وأكمل مالك مجموعة “سدك” الطبية: “الأخطاء واردة في كل بلد ولكن المفترض الطبيب لا يجازف”.

وخلال شهر جانفي الماضي كان ناشطون قد تداولوا مجموعة صور صادمة للإعلامية بعد قيامها بإجراء تجميلي قالت إنه تسبب في تشوه وجهها بالكامل، فيما صرح الطبيب المشرف على العملية أنها افتعلت المشاكل بسبب إفلاسها.

وتصدرت ريهام سعيد الترند في مصر وبعض الدول العربية بسبب الحرب الشرسة التي اندلعت بينها وبين طبيب التجميل نادر صعب، الذي هاجمته واتهمته بتشويه وجهها ونشر صورة لامرأة غيرها قبل العملية.

وصدمت الإعلامية المثيرة للجدل متابعيها بمجموعة صور صادمة تظهر فيها بملامح متغيرة وتشوهات واضحة، حيث قالت إنها واجهت عدة مشكلات بسبب اختلاف صورتها التي في الهوية مع شكلها الجديد البشع.

وتضامن نشطاء مع ريهام سعيد، خاصة لما صرحت أنها أجرت العملية إرضاء للمتابعين الذين لا ينفكون على انتقاد المشاهير، حيث ناشدوا أطباء التجميل للتكفل بها حتى لا تدخل في دوامة المرض النفسي بسبب التشوهات.

في ذات السياق صرح الدكتور نادر صعب لصحيفة المصري اليوم، أن ريهام سعيد افتعلت أزمة التجميل لافتقارها للمال، خاصة وأن أطباء التجميل رفضوا الإشراف على حالتها.

وقال صعب في تصريحاته إن ريهام سعيد لم تكن راضية عن شكلها قبل العملية، واشتكت من أنها تبدو أكبر من عمرها، وأن ذلك أثر على عملها في المجال الفني.

وأضاف أنهما اتفقا على أن تدفع ريهام سعيد جزءا من مبلغ العملية، وستقوم بعمل حملة دعائية للمستشفى، وقامت بالإمضاء على إقرار يسمح بنشر الصور والفيديوهات قبل وبعد العملية.

وأشار إلى أن العملية تمت بنجاح، وأن ريهام سعيد كانت راضية عن النتيجة في البداية، ولكنها بدأت في الشكوى بعد عدة أشهر، وذلك بسبب مطالبتها بدفع المبلغ المتبقي من تكلفة العملية.

وأوضح أن ريهام سعيد أجرت عدة عمليات تجميل في السابق، وأنها كانت تخطط لعمل حملة دعائية لكريمات تجميل بعد العملية، ولكنها لم تتمكن من دفع المبلغ المتبقي، مما دفعها إلى اتهامه بتشويه وجهها.

وأعرب عن استيائه من اتهامات ريهام سعيد، وقال إنها “قصة مفتعلة” لا أساس لها من الصحة.

ومؤخرا اتهمت الإعلامية المصرية، ريهام سعيد، طبيبا شهيرا بتشويه وجهها، ونشر صورة لامرأة غيرها، على إثر قيامها بإجراء تجميلي في عيادته، مهددة باللجوء إلى القضاء.

ونشرت ريهام سعيد، عبر حسابها على “إنستغرام”، منشورا مصحوبا بصورة فيها وجهين، قال الطبيب نادر صعب إنهما لها، قبل وبعد جراحة التجميل، لكن الأخيرة نفت أن تكون صورة (قبل) لها.

وعلقت على الصورة بالقول: “يعني وصل بيك الإجرام إنك تشوهني وتموت 2 ستات قبلي وتحط صورة لواحدة مختلفة وتقول إنها أنا؟ ده أنا كنت زي القمر قبل ما أجيلك.. مين الست اللي إنت حاطتها دي؟ والدتك؟”.

وأضافت: “عارف؟ أنا هارفع عليك قضية وهابطلك طب عشان إنت بتإذي ناس كتير أوي.. أنت أبعد حاجة عن أنك تكون دكتور.. أنت وقعت غلط خالص”، على حد وصفها.

ونشرت الإعلامية الشهيرة التي أثارت الجدل سابقا بموضوع تعرضها للسحر، تحذيرا للنساء من التعامل معه، مؤكدة أنها تخفي عيوب عملية التجميل حاليا بالمكياج.

وقالت في منشورها: “أنا بحذر الناس كلها من التعامل معاه بجد، كل ما أروح لدكتور أغيب عشان بوظ لي وشي وأنا بداري بالمكياج.. لا أنا هتطلع لايف أوريهم إنت عملت أيه؟ حاطت أي صوره فيك لواحده تانيه وبتقول أنها أنا؟”.

من جانبه، أكد الدكتور نادر صعب أن الإعلامية تكذب وقال إنه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية ضدها وضد المؤسسة الإعلامية التي ظهرت من خلالها بتهمة التشهير والمساس بالسمعة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
7
  • علال

    {وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذانَ الْأَنْعامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ..}وفي الصحيح عن ابن مسعودٍ أنه قال: لعن الله الواشمات والمستوشمات، والنَّامصات والمتنمّصات، والمتفلّجات للحُسن، المغيّرات خلق الله

  • سليمة

    اللهم لا شماتة لكن هذه الإعلامية تطاولت على الجزائر والجزائريين بعد مباراة أم درمان، تغلط تخلص ولو بعد حين

  • ارحموا أنفسكم

    ارحم أنتي نفسك قبل أن تطلبي من الجمهور أن يرحمك و ان فعلتي العكس فسوف تضحي بروحك

  • وحش فيقافيقا

    الي ما يحمدش ربي.

  • خليفة

    لا حول و لا قوة إلا بالله ،و هذا العمل هو نتيجة على من لا يرضى بما أعطاه الله من نعم طبيعية ،يبدو ان عمليات التجميل هذه الأيام صارت تحول المرأة من كاءن طبيعي الى كاءن فضاءي ،نسال الله العفو و العافية.

  • احمد

    خذ ماعطاك الله ..ولاتغير خلق الله ...جا يكحّلها عماها

  • سليم

    واش داها.