الإثنين 24 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 14 محرم 1440 هـ آخر تحديث 14:38
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

أكد وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل، الثلاثاء، أن ليس بإمكان أي شيء المساس بالعلاقات الجزائرية العراقية.

وفي أول رد رسمي على التطورات التي أخذتها حادثة انسحاب فريق عراقي من مباراة لكرة القدم مع اتحاد الجزائر، الأحد الماضي، بعد أقدام مشجعين جزائريين على إطلاق هتافات تمجد الرئيس العراقي الأسبق الراحل، صدام حسين، نلقت وكالة الأنباء الجزائرية بيانا لوزارة الخارجية جاء فيه أن عبد القادر مساهل التقى نظيره العراقي، إبراهيم الجعفري، الثلاثاء، بالقاهرة على هامش الدورة العادية الـ150 لمجلس جامعة الدول العربية.

وذكر المصدر أن الوزيرين أشادا بـ”عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين”، وتناولا سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

وأضاف بأن الوزير العراقي وجّه دعوة للسيد مساهل للقيام بزيارة إلى بغداد، مشيرا إلى أن هذا الأخير أعرب عن ترحيبه بهذه الدعوة “تعزيزا للعلاقات المتميزة القائمة بين البلدين والتي ليس بإمكان أي شيء المساس بها وبالتالي غلق الطريق أمام كل من يحاول تعكير صفو هذه العلاقات”.

وأعلنت وزارة الخارجية العراقية في وقت سابق، استدعاء السفير الجزائري ببغداد، على خلفية انسحاب فريق عراقي من مباراة لكرة القدم، إثر إقدام مشجعين جزائريين على إطلاق هتافات تمجد الرئيس الأسبق صدام حسين.

ولم يتطرق بيان الخارجية إلى خبر استدعاء بغداد للسفير الجزائري، مثلما تداولته وسائل إعلام سابقا، فيما ذكرت مجلة “جون أفريك” الفرنسية، في وقت سابق، أن الخبر ليس صحيحا.

حطاب: هتافات أنصار اتحاد الجزائر حادثة معزولة

من جهته، قال وزير الشباب والرياضة محمد حطاب، إن هتافات أنصار اتحاد الجزائر التي تسببت في انسحاب الفريق العراقي، حادثة معزولة لا يمكنها أن تؤثر على العلاقة بين البلدين.

وقال الوزير في تصريحات للصحافة، الثلاثاء، إن “الشعب الجزائري معروف بالكرم وبحسن استقبال الأجانب ويدخله حتى لبيته”، مؤكدا أن الطاقم الإداري واللاعبين كانوا في المستوى وفي مستوى عال من الأخلاق والتربية.

وأكد أن تصرف أنصار فريق اتحاد العاصمة “حالة معزولة لا يمكن أن تؤثر على سمعة الشعب الجزائري، ولا يمكن أن تؤثر على إخوتنا”، مضيفا أن “الجزائر لها مكانة كبيرة عند كل الأشقاء العرب”.

وختم كلامه: “سمعتم تدخلات لاعبي اتحاد العاصمة والذين هم بنفسهم طالبوا بتفادي هذه الأخطاء، ونترك البساط الأخضر هو الذي يوطد العلاقة الرياضية والعلاقة بين الفرق العربية”.

وكان أنصار اتحاد الجزائر قد هتفوا باسم الرئيس العراقي الراحل حسين صدام، ما جعل نادي القوات الجوية العراقي ينسحب من اللقاء معتبرا انها هتافات طائفية.

https://goo.gl/dGUKBz
إبراهيم الجعفري صدام حسين عبد القادر مساهل

مقالات ذات صلة

9 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عبدو

    المشكلة أكبر من مباراة بين إتحاد الجزائر والقوة الجوية. المشكلة شغب وجماهيرلا تحترم أحدا. لو كانت هذه أول مشكلة يتسبب فيها الجمهور, كان لا بأس ولكن جمهورنا تسبب في مشكلات مع مصر والمغرب وتونس وبلدان إفريقية لا تحصى. يصفر على نشيدهم الوطني, يضايقهم في الدخول والخروج من الملعب. أما في المباريات الداخلية حدث ولا حرج. تكاد لا تنتهي مباراة دون قتلى وجرحى, يسبون اللاعبين والمدربين بأقبح الألفاظ. يتسببون في تخريب الملاعب والممتلكات العامة, يعطلون مصالح المواطنين وووو. العنف في ملاعبنا ثقافة ومنهج حياة وطول حياتهم يبهدلونا أمام جميع الزوار. هذه ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة.

  • محمد☪Mohamed

    دول تخدش بالظفر ماهي دول !!

  • احمد

    مشكله حكام المنطقه الخضراء انهم يحسون بانهم دخلاء على الحكم و انهم قدموا على ظهور الدبابات الامريكيه لهذا اي تذكير لهم بالقائد صدام حسين يجعلهم يثورون خاصه و انهم اعدموه فجر عيد الاضحى .
    اي حكم هذا و اي همجيه تجعل من يدعي الاسلام ان يقتل فجر العيد ؟
    سنبقى نذكركم يا احذيه ايران و امريكا بالقائد صدام حتى آخر يوم في حكمكم
    عاش العراق و المجد و الخلود لشهداء العراق و على رأسهم القائد المجاهد صدام حسين
    و العار للعملاء الذين باعوا وطنهم لايران و امريكا

  • العباسي

    اعداء الجزائر يجعلون من حب قبه لو فعلها امريكان او اي بلد اوربي يقال انه الدمقراطيه و حرية التعبير لكن لماد الجزائر بدات يريدون او بلاحرى فرانسا وكلبها المخرب يريدون عزل الجزائر لن يفلحو هيهات جربو مع الافارقه و مع السعوديه و مع ليبيا واليوم العراق حتى مع تونس فيه تيار في الحكم يسمع لهم ويطبق بلحرف وهادا ما راه وشعر به سواح جزائريين من بعض التصرفات الرخيسه والحمد الله ليس كل بعض العملاء

  • امزيان. مايو

    كيف تحرك حكام العراق بهذه السرعة وتفاعلوا بشكل مذهل لهتاف الجمهور الجزائري والمطالبة بالاعتذار، وفي نفس الوقت يغضون الطرف عن كثيرة للعرب على ايدي . انه ليس حس العدالة بل هو الذل والصغار للدول الغنية والقوية مثل وغيرها.

  • Alo Borto

    هتافات أنصار كرة قدم لا يمكنها أن تؤثر على العلاقة بين البلدان لسبب بسيط خد واحد من هؤلاء الأنصار و سئله أين تقع العراق أو من هو صدام ؟ ستنصدم| أمراض خطيرة يعاني منها هؤلاء الشباب ….. الله يهديهم و يشفيهم

  • جزائري

    المشكلة اكبر في سب الخالق والدين ولا تعليق من أئمتنا على هذا الجرم٫ الله يهدينا

  • ahmed

    جيد , احتواء الازمات في هذا الظرف الحساس.

  • Moh

    شهر العسل

close
close