-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

معلومات مغلوطة حول أوميكرون قد تؤدي إلى إنهيار الوضع الصحي بالجزائر

الشروق أونلاين
  • 21511
  • 2
معلومات مغلوطة حول أوميكرون قد تؤدي إلى إنهيار الوضع الصحي بالجزائر
ح.م

قال الدكتور إلياس أخاموك عضو اللجنة العلمية إن فكرة التعرض إلى أوميكرون من أجل الوصول إلى المناعة الجماعية قد تؤدي إلى انهيار المنظومة الصحية.

واعتبر أخاموك في حوار له مع إذاعة سطيف الجهوية، الجمعة، أن هذه الفكرة خاطئة تماما لأنها  ستؤدي إلى تسجيل آلاف الإصابات والوفيات وانهيار المنظومة الصحية.

وتوقع المتحدث ذاته  ارتفاعا أكبر لحالات الإصابة خلال الايام القادمة بعد الانتشار السريع  لأوميكرون مشيرا إلى انه سيتم تسجيل أرقام أكبر من تلك التي سجلت في الموجة الثالثة.

وفي ذات السياق أضاف عضو اللجنة العلمية قائلا “نتمنى الوصول الى الذروة في أقرب وقت، لأن الارقام المصرح بها هي أرقام PCR فقط و الأرقام أكبر من ذلك.

كما دعا أخاموك كل من له أعراض تنفسية حاليا  إلى البقاء في البيت وحماية غيره، مؤكدا أن كل الأعراض التنفسية التي نشاهدها بقوة هذه الأيام ليست انفلونزا بل بنسبة كبيرة هي أعراض كوفيد حتو ولو كانت خفيفة.

من جهة أخرى كشف ضيف إذاعة سطيف أن سلالة اوميكرون تمس الأطفال أكثر بـ 20% من سلالة دلتا، خاصة  أصحاب الأمراض المزمنة كالسكري وأصحاب السمنة المفرطة.

هل سيحقق أوميكرون مناعة جماعية للبشرية؟.. عضو باللجنة العلمية يعلق

وفي 16 جانفي 2022، اعتبر عضو اللجنة العلمية لرصد ومتابعة فيروس كورونا رياض مهياوي، أن متحور أوميكرون قد يكون بمثابة اللقاح الطبيعي الذي بإمكانه تحقيق مناعة جماعية ضد الوباء.

وأكد مهياوي في تصريح صحفي للقناة الإذاعية الثالثة أن خاصية الإنتشار السريع التي يتمبز بها متحور أوميكرون يمكنها أن تكون عبارة عن لقاح طبيعي للأشخاص.

وأوضح قائلا أن “هذه النظرية حول عدد الاصابات بدلتا وبعده أوميكرون تعد بمثابة لقاح ضد الفيروس.. قد تكون صحيحة، لأنه نعرف جيدا أننا نمتلك مناعة إما طبيعيا بالمرض أو باللقاح وهناك عدد كبير للاصابات بلغت 1 مليون بالولايات المتحدة، جعلت الناس تقول أنها ستكون تلقيحا جماعيا وأنه ستكون هناك مناعة جماعية”.

وتابع “إذا تحققت المناعة الجماعية بالإصابات والتلقيح في نفس الوقت قد تكون نهاية الجائحة ولكن يبقى الشك حول هذا الفيروس المجهول”.

وعن الوضعية الوضعية الوبائية الحالية  قال عضو اللجنة العلمية أنها متحكم فيها بالنظر إلى نقص الحالات الخطيرة وتراجع الطلب على الأكسيجين.

وأضاف مهياوي أن الموجة الحالية تعد أقل خطورة من سابقاتها حيث نقص الطلب على الأكسجين بالإضافة إلى ارتفاع عدد التشافي، وكذا علاج أغلب المرض في بيوتهم بدون الحاجة إلى التنقل إلى المستشفيات.

خبير في الأمراض المعدية: متحور أوميكرون قد ينقذ البشرية من الوباء

وفي 13 جانفي 2022، أكد البروفيسور المتخصص في الأمراض المعدية ايدير بيطام، أن متحور أوميكرون بامكانه انقاذ البشرية بسبب انتشاره السريع دون خطر على المصابين مما سيسمح بإكتساب مناعة جماعية طبيعية.

وصرح بيطام خلال نزوله على حصة “ضيف التحرير” بالاذاعة الثالثة، الخميس، أن متحور أوميكرون هو  50 مرة أكثر عدوى من دلتا ولكنه يعزز المناعة الجماعية الطبيعية، مما يعني حماية البشرية من متحورات أخرى أكثر خطورة.

وأوضح إن هذا المتحور يمكن أن يسد الفراغ المسجل بسبب العزوف عن التلقيح.

وأرجع البروفيسور سبب تردد المواطنين في التلقيح ضد كوفيد-19 إلى نشر الأخبار الكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال بيطام أن “سبب هذا التردد في الحصول على التطعيم ضد فيروس كورونا هو الأخبار الكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وأضاف أنه صادف مرضى نقلوا له على لسان أطبائهم أنهم منعوهم من التلقيح ضد كورونا.

وشدد البروفيسور على المختصين والخبراء المشاركة في نشر المعلومات العلمية الصحيحة بين المواطنين، مصراً على ضرورة تصحيح المعلومات الكاذبة والشائعات حول العقم أو الوفاة بعد عامين للملقحين.

وكشف بيطام إن عدد الملقحين ضد فيروس كورونا في قطاع الصحة وصل 20 بالمائة، فيما بلغ عدد الطلاب والأساتذة 2 بالمائة فقط.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • فريفط زكريا

    يكفي من التهويل... أومكرون اقل انتشار و فاعلية من غيره ... الدول أصبحت تتعامل معه عادي

  • ياسين

    "نقص الطلب على الأكسجين بالإضافة إلى ارتفاع عدد التشافي، وكذا علاج أغلب المرض في بيوتهم بدون الحاجة إلى التنقل إلى المستشفيات..." ...والسؤال المطروح لماذا يتعافى الذين يتلقون علاجهم في البيت ويلقى حتفهم الذين دخلوا المستشفيات؟؟؟؟ إنه اللغز المحير؟؟؟؟ هل هي اللامبالات من طرف القائمين على صحة المرضى بالمستشفيات؟ أم أن الأمر يتعلق بطريقة تقديم العلاج للمرضى؟؟؟