الوطني محليات
قراءات (12421)  تعليقات (20)

الموالون يبررون لهيب الأسعار بغلاء العلف ونقص الدعم

كباش الزوالية بـ 40 ألف دج في الجنوب

حكيم عزي / المراسلون
صورة:(ح/م)

تشهد أسواق المواشي بولايات الجنوب أسعارا ملتهبة قبيل عيد الأضحى بحوالي أسبوعين وهي الأثمان التي نفرت المواطنين وجعلتهم يترددون على الأسواق بغية التفرج على الكباش فقط، حيث أن أدنى سعر للكبش الواحد حوالي 40 ألف دج وهو ما أرهق "الغلابى" الذين فضلوا الانتظار لأيام طعما في تراجع الأسعار.

تتراوح أسعار أضحية العيد هذا العام بين 40 ألف دج و60 ألف دج حسبما رصدته "الشروق" في عدة نقاط بيع بالجنوب مما ولد حرقة كبيرة بين العائلات متوسطة الدخل فما بالك بالفقيرة حيث يمكن لأسرة واحدة جمع مبلغ أجرتين بـ 20ألف دج بغية الظفر بكبش سعره 40 ألف دج، وتشير آراء المواطنين أن عيد السنة الجارية سيكون ساخنا مقارنة بأسعار السنة المنقضية إذ لم يتخط السعر 50 ألف دج من كباش أولاد جلال ذات البنية القوية والقرون الهلالية التي غالبا ما تسعى الأسر لاقتنائها وإدخال الفرحة على الأطفال.

وقال عدد من الموالين "للشروق" أن الارتفاع في الأسعار مبرر هذا العام كون الجهات الجنوبية لا تملك طابعا رعويا للمواشي عكس الإبل مما يدفعهم، أما شراء عدد كبير من الرؤوس والإنفاق عليها من جيوبهم طوال الأسابيع التي تسبق عيد الأضحى المبارك أو تربيتها نصف سنة كاملة في بيوتهم وبالتالي زيادة الاستهلاك فضلا عن مصاريف فحوصات البياطرة وأدوية التلقيح وغالبا ما تجلب المواشي من ولايات الوسط وبعض ولايات الجنوب التي تعد على الأصابع منها الوادي ورقلة وغرداية بعد قفزة معتبرة السنوات الأخيرة في مجال تربية المواشي في أراضي الاستصلاح الفلاحي، ويشكو الموالون من قلة الدعم وغلاء العلف زيادة على صعوبات النقل الذي لا يعوض لدى المصالح المختصة، وأكد هؤلاء أن الأسعار غير مرشحة للانخفاض في هذه الحالة مالم تتدخل الدولة لاستيراد قطعان كبيرة كما فعلت قبل سنوات حينها قد يبلغ متوسط البيع 20 ألف دج .

ويرى آخرون أن تساقط كبيرة من الأمطار مبكرا خلف تذبذبا في أسعار الشعير بعد خسائر جمة في المساحات الرعوية وسط وغرب البلاد باعتبارها مصادر التموين، لأن مواشي الجنوب غير كافية.

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (20)


عبارات الغلاء في الجزائر
قبل رمضان : إلتهاب اسعار الخضر والفواكه
قبل العيد : السماسرة يلهبون اسعار الإلبسة
قبل الدخول المدرسي : ابناء الزوالية يعزفون عن المدارس بسبب غلاء اللوازم الدراسية
قبل عيد الأضحى: كباش الزوالية بـ 40 ألف دج في الجنوب
وفي العام الجاي : واش نقولو
عائلات تجمع تليطون من أجل خروف العيد معناها (عيد جماعي)
1 - محمد الصحراوي ـ (أوقــــــــــروت)
2012/10/07
عيب و عار, بلد العزة و الكرامة ما يقدرش يعيد فيها الموظف البسيط, كل شي غالي, والله ما قدرنا نعيشو في هاذ البلاد. ضيعوا البلاد و جوعوا الشعب و خلاوها و دراوها و مازالوا طامعين يقعدوا في الحكم, فشل في كل القطاعات و تسيير عشوائي و بريكولاج ما بعده بريكولاج. المهم, كيما غبنتونا و جوعتونا هنا, ربي يغبنكم و يجوعكم في ذيك الدار نشالله.
2 -
2012/10/07
hedou lakbech b carte greeze wella son papier ?
3 - amar19 ـ (setif)
2012/10/07
أين الرقابة؟؟؟؟
4 - abdelaziz ـ (alger)
2012/10/07
الإمتناع على شراء العيد هده السنة رأفة بفقرائنا وجعل الموالون والسماسرة في وضعية التاجر الشريف.
5 -
2012/10/07
بصفتي موال ماشية من مدينة مسعد أقول أن السبب الوحيد في غلاء الماشية
هو غض بصر الحكومة من الدعم العلف والصيانة هنا في مسعد يصل سعر الشعير للقنطار 2800دج واحيانا يفوق3000 دج فكيف تحكو انتم على المضاربة فإذا لم تدخل الحكومة في هذا المشكل فيصبح سعر الكبش في سنة 2020يناهز 10 حتى 15 مليون
MESSAAD-ALGERIE
6 - Salim ـ (Messaad-Algerie)
2012/10/07
ما نعيدوش هذا العام كلوه نتاما قب ان تسقط الامطار الكبش كان لا يتعدى 30000دج وعندما سقط الغيث فحدث ولا حرج اذا لماذا لا نحتج بطريقتنا وهيان لا نشتري هذه السنة او نشتري في اليوم الاخير
7 - habib algerien ـ (algerie)
2012/10/07
إمنحو ا الخراف عطلة لترتاح ونرتاح
8 - مضرب على الطعام
2012/10/08
عليك بتقوى الله ان كنت غافلا -- يأتيك بالأرزاق من حيث لا تدري
فكيف تخاف الفقر والله رازقا -- فقد رزق الطير والحوت في البحر
ومن ظن أن الرزق يأتي بقوة --- ما أكل العصفور شيئا مع النسر
تزول عن الدنيا فإنك لا تدري - إذا جن عليك الليل هل تعيش إلى الفجر
فكم من صحيح مات من غير علة -- وكم من سقيم عاش حينا من الدهر
وكم من فتى أمسى وأصبح ضاحكا - - وأكفانه في الغيب تنسج وهو لا يدري
وكم من صغار يرتجى طول عمرهم----وقد أدخلت أجسامهم ظلمة القبر
فمن عاش ألفا او ألفين ------ فلا بد من يوم يسير إلى القبر ا
9 - ياحسراه على بكري
2012/10/08
wher is the systeme!
10 - rozasa ـ (annaba)
2012/10/08
cette houkouma mazalt tahlm bel ghoul meme nous le peuple amon avis pourquoi le 50 em anniversaire de l indepondance des tonnes et des tonnes d artefices a travers tout le payé sont allés on fumé normalment avec cette mahzala on exporter des brebis pour casser ces approfiteurs de jelaba et receleurs
11 - karl ـ (annaba)
2012/10/08
Pourquoi ne pas importer des moutons depuis l'étranger? et l'affaire est classée .Mais comme vous le constatez le dit gouvernement veut que les prix flambent encore pour diminuer le taux d'inflation son seul recours et tout ce qu'il sait faire depuis 62 . Depuis les dernières revalorisations des salaires il n'a cessé d'encourager sa mafia économique pour brûler le marché bien sur avec une économie réduite à 100 pour 100 aux revenus des Hydrocarbures il faut s'attendre aux pire .
12 - بلقاسم ـ (الجزائر)
2012/10/08
تشترون لاولادكم اخر موديلات الهواتف المحمولة للتباهي و تنفقون المال الكثير في المكالمات التافهة و عندما يتعلق الامر بشراء اضاحي العيد نجدكم تستغربون الاسعار و كان هذه الكباش امطرت من السماء او ربما تسمن بالهواء و الريح. و شكرا للموال صاحب التعليق رقم 6
13 - علي ـ (الجزائر العميقة)
2012/10/08
ZAWALI YAKOUL FA ZAWALI...GA3 TA3ARFO TAHADRO WA SAH WALOU.....SAGAMROUHAK TATSAGAM EL BLAD
14 -
2012/10/08
الأضحية في العيد تقرب لالله بالعبادة و الصدقة منها و من لم يستطع فلا إثم عليه لأنّها سنّة مؤكدة يأجر فاعلها و لا يعاقب تاركها خصوصا إن كان فقير أو دخله ضعيف لهاذا أمرنا ربّنا بالصدقة منها لالفقراء و المعوزين و الّذي يكلف نفسه و يستلف من أجلها فقد ردّ كلام الله بحثّ المسلمين على الصدقة , اللّهم إهدنا إلى طريق الصواب
15 - سمير ـ (وهران)
2012/10/08
اقترح ان ناجل العيد الى السنة القادمة ونترك الخرفان للموالين ليعيدوا تيابة عتا هذه السنة
16 -
2012/10/08
ان ابائنا يعانون معاناة كبيرة من عطلة الصيف الى رمضان الى العيد لاصغر و مرورا بالدخول المنزلي و اخيرا العيد الاضحى.انا اشاهد كيف يعاني ابي من هذه المشاكل نحن عائلة تتكون من 06 افراد على قد احوالنا وماذا يفعل الفقير جدا الذي لا يستطيع ان يلبي كل هذه الاشياء
17 - هيثم ـ (ونزة)
2012/10/08
اذا كنتم تريدون الاضحية واجرها....... لكم في العلوش اجر واذا كنتم تريدون التباهي والجشع والطمع عليكم بالفحل يا فحولة
18 - mahmoud boudi ـ (algeri)
2012/10/08

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

لخضر بورقعة.. شاهد على "اغتيال" ثورة بعد الستين!
لقاء خاص: عبد الفتاح مورو نائب رئيس حركة النهضة التونسية
مطالب النواب المادية تفتح عليهم باب الانتقادات
سلال و7 وزراء رفقة زوخ... لعصرنة عاصمة البلاد
السويد أول دولة في الاتحاد الأوروبي تعترف بدولة فلسطين
غليزان: منتخبون يسحبون الثقة من رئيس المجلس الشعبي الولائي
إمام في اضراب عن الطعام ببرج بوعريريج
لعمامرة يرد على الاتهامات المغربية
"الإيبولا" يرعب سكان برج باجي مختار
500 كتاب ممنوعة في الصالون الدولي للكتاب
ترسيم فوز نداء تونس في الانتخابات البرلمانية ب85 مقعدا وبداية رحلة التحالفات
مستحقات الجزائرية للمياه لدى زبائنها بلغت 3 آلاف مليار سنتيم
ألان ميشال يشرح الفرق بين حاليلوزيتش وغوركوف
مدينة سطيف تعيش أجواء ماقبل النهائي
وهران: مجهولون يمنعون إمام من الصلاة بالناس
خير الدين ماضوي: نحن مجبرون على الفوز بالكأس
"متى يدخل الإسلاميون في الإسلام؟".. حقائق أم تصفية حسابات؟
لقاء خاص مع نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي السابق
ضحايا الأخطاء الطبية يحتجون ويطالبون بلجنة تحقيق
الجزائر تشدد الرقابة للكشف عن الإيبولا