• "الولادة من الخاصرة 3" سيكون العمل الوحيد الذي تطل به بوشوشة رمضان القادم
author-picture

icon-writer رابح / ع.

يبدو أن الانتقادات التي طالت الفنانة الجزائرية أمل بوشوشة، بخصوص مشاركتها في الجزء الأول من مسلسل "زمن البرغوت"، وهو ما سبق أن وقفت عنده "الشروق"، قد عجٌلت بمخرج العمل كي يستغني عنها في الجزء الثاني من المسلسل. هكذا ستطل بوشوشة في رمضان القادم من خلال مسلسل واحد هو "الولادة من الخاصرة3" الذي تجسد فيه دور"رويدا".

على الرغم من أنه لا يزال يفصلنا عن شهر رمضان المبارك بضعة أشهر، إلا أنه يبدو أن الجزء الثاني من مسلسل "زمن البرغوت" سيتعرّض لهزات عنيفة، وذلك قبل أيام قليلة من بداية تصويره. حيث وضع الانسحاب المفاجئ والنهائي لنجم العمل أيمن زيدان، من المسلسل فريق التصوير في ورطة حقيقية، رغم أن العقد الذي يجمعه بالشركة المنتجة للمسلسل ينصّ على التزامه بتصوير ستين حلقة، إلا أن ذلك لم يثن بطل "نهاية رجل شجاع" على فض العقد بعدما قبض مقدماً مبلغا قدره 12 مليون ليرة سورية، أي ما يعادل 175 ألف دولار أميركي، كأجر تصوير عن الجزأين.

من ناحية أخرى، قرر مخرج العمل استبعاد الفنانة الجزائرية أمل بوشوشة، من الجزء الثاني للمسلسل. وهو ما كان منتظرا نظرا للانتقادات التي طالتها، بسبب عدم إتقانها اللهجة الشامية، ليرشح المخرج الممثلة السورية قمر خلف بديلة لها. علما أن بوشوشة ستطل خلال رمضان 2013 في الجزء الثالث من "الولادة من الخاصرة" في دور"رويدا".

من جهته، تحدث جمهور أمل عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي عن مؤامرة تكون قد تعرضت لها بطلة "ذاكرة الجسد". مشيرين أن تألق بوشوشة في الدراما السورية وعملها في عز الأزمة التي تمر بها سوريا وراء هذا الاستبعاد.

جدير بالذكر أن أحداث مسلسل "زمن البرغوت" تدور بين سنتي 1919 و1926، أي بين نهاية الحكم العثماني لسوريا وفترة الاستعمار الفرنسي، مروراً بمرحلة الثورة العربية الكبرى. ويتناول العمل حكاية الناس في إحدى حارات حي الميدان الدمشقي، راصداً العلاقات في تلك المرحلة، إضافة إلى علاقة الريف بالمدينة، وكيف كان أهالي الأرياف يأتون إلى دمشق وينزلون في الخان ويتبضعون هناك.