author-picture

icon-writer نوارة باشوش

حجزت مفتشية أقسام الجمارك بمطار هواري بومدين أمس الأول 7 حقائب تضم أزيد من قنطارين من أحشاء المواشي، تم تهريبها من مرسيليا نحو الجزائر لاستخدامها في إعداد المرڤاز وبيعها للمستشفيات بعد تجفيفها وتحويلها إلى خيوط تستعمل في العمليات الجراحية.

القضية حسب ما كشف عنه مصدر مسؤول بمفتشية أقسام الجمارك بمطار هواري بومدين لـ"الشروق"، تعود إلى 22 نوفمبر الجاري، حيث حطت طائرة قادمة من مطار مرسيليا، وخلال عملية تفتيش أمتعة المسافرين وتمريرها على جهاز سكانير انبعثت رائحة كريهة من بعض الحقائب، الأمر الذي حتم تفتيش 7 حقائب كاملة، أين تم العثور على أحشاء المواشي، حيث تحوي كل حقيبة أزيد من 30 كلغ.

بعد الحجز، تم اللجوء إلى المصالح البيطرية التي تنقلت إلى مطار هواري بومدين، وبعد فحص الكمية المحجوزة، تبين أنها فاسدة بسبب عدم إخضاعها لشروط الحفظ، وأكدت محاضر الأطباء البيطريين أنها تشكل خطرا على الصحة العمومية، وعلى هذا الأساس تم استدعاء فرق حفظ الصحة والتطهير التي تكفلت بدفنها والتخلص منها.

التحقيقات الأولية مع الموقوفين الذين ينحدرون من العاصمة والبليدة أسفرت على أن هؤلاء ينشطون ضمن شبكة دولية لتهريب أحشاء المواشي.