طلبة يغدقون عليهم بالهواتف والساعات للحصول على علامات جيدة

رشاوى "مقنّنة" للأساتذة في مذكرات التخرّج

date 2017/07/06 views 18290 comments 16
author-picture

icon-writer زهيرة مجراب

يسهر الطلبة المتخرجون على إعداد ديكور فخم في المدرج أو القاعة التي ستتم فيها المناقشة، فيحضرون البالونات الملوّنة ومفرش جديد وجميل يضعونه على الطاولة المخصّصة لجلوس الأساتذة، ليزيّنوها بعد ذلك بالورود والحلويات وهو ما يضفي أجواء احتفالية وجمالية على القاعة.

ومما ابتدعه الطلبة في السنوات الأخيرة تقديم الهدايا للأساتذة المناقشين، فيقتنون أفخم الهدايا ويغلفونها بأوراق الهدايا ويضعونها في أكياس خاصة حتى يسلموها للأساتذة بعد الانتهاء من المناقشة كنوع من الاعتراف بالجميل، من جهة ورغبة منهم في إحراجهم لمنحهم علامات ممتازة من جهة أخرى. تحكي لنا إحدى الطالبات وقد احتفلت بتخرجها منذ أيام، وتحصلت على درجة 18 من 20 بأن هدايا الأساتذة فقط كلفتها 3 ملايين سنتيم، فقد اشترت لأعضاء اللجنة الثلاثة هدايا فخمة تتمثل في طاقم من فضة للأساتذة بسعر 9000 دج، نظارات شمسية بـ 12000 دج، وعطر أصلي بـ 10000 دج. وتضيف محدثتنا أن جميع الطلبة يفعلون ذلك، فبعض زملائهم ممن لم يقدموا هدايا لم تمنح لهم درجات جيدة، وعن نوعية الهدايا تقول تختلف حسب إمكانيات الطالب فهناك من يقدّم الورود، أو ملابس، أدوات للزينة، كل حسب رغبته ومدخوله.

 

قبعات وجبات التخرج تكلّف الطلبة 4000 دج

تتصدر الملابس التي سيرتديها الطلبة خلال الحفل، قائمة اهتمامهم، فبعض الشباب يختارون البذلات الأنيقة أو القمصان والسراويل، فيما تفضل الفتيات ارتداء الفساتين أو التنانير، كما أصبحت الجبة السوداء وقبعة التخرج المميزة ويتدلى منها شريط والتي تعوّدنا على مشاهدتها في المسلسلات الأجنبية والعربية كدليل على التخرج، عادة جديدة مستشرية في جامعاتنا، حيث تقوم بعض الجامعات بإعارتها لطلبة الماستر لارتدائها خلال حفل التخرج، فيما يقوم بعض الطلبة في جامعات أخرى بشرائها من أموالهم الخاصة، ويبلغ سعر القبعة 1800 دج أما الجبة فـ 2000 دج.

 

علب حلويات فاخرة على شكل قبعة التخرّج بـ 400 دج للعلبة

أصبحت الحلويات المحضّرة في حفل التخرّج أشبه بالمقدمة في حفلات الزفاف الفاخرة، فالطلبة يحضرون علبا خاصة بلجنة التحكيم على شكل قبعات تخرّج يصل سعر الواحدة 400دج، أما باقي الحضور فتكون علبهم مختلفة. وللتقصي أكثر حول الأمر، توجهنا لمحل خاص بصناعة العلب في حي "المنظر الجميل" بالقبة، وفيه قسم خاص بعلب التخرّج يتم تحضيرها تحت الطلب وتختلف أسعارها باختلاف حجمها، فهناك علب مربعة وترسم عليها طاقية التخرج ويكتب عليها اسم الطالبين من الحجم المتوسط وسعرها 250 دج، أما الصغيرة فسعرها 180 دج، وهناك علب أخرى بها بطاقات دعوة ملفوفة ويدوّن فيها اسم المتخرجين. واعترفت لنا صاحبة المحل تلقيها عديد الطلبات يوميا، موضحة أنها لا توافق على تجهيز أقل من 20 علبة.

 

حلويات أعراس بالمكسرات للأساتذة والمدعوين

تحضر الأصناف المقدّمة للأساتذة باللوز وتضم عديد الأنواع العصرية والتقليدية كالبقلاوة، مقروط اللوز، الدزيريات والمشكلة. أما المقدمة للطلبة فتختلف حسب إمكانيات الطلبة، فهناك من يقدم 4 أو 5 أصناف لجميع الحضور بالمكسرات علما أن سعر الحبة الواحدة في المحلات لا يقل عن 70 دج، ويضطر الطالب في الغالب لدعوة أعداد كبيرة من زملائه ومعارفه، وإلى جانب العلب المخصصة للأساتذة يضع الطلبة قارورات المشروبات الغازية والعصائر وصحونا مزيّنة بمختلف أنواع الفواكه، ومعها صحون من التمر المحشو باللوز أو إحدى التحليات الباردة.

  • print