توزيع 3280 سكن بمدينة سيدي عبد الله.. شرفة:

الحكومة تراهن على إنجاز مليون و600 ألف وحدة سكنية في آفاق 2019

date 2017/07/17 views 5650 comments 9
  • سوّينا جميع ديون المقاولات المعنية بمشاريع "السوسيال" و"عدل"
author-picture

icon-writer ح. سمير

قال وزير السكن والعمران والمدينة، يوسف شرفة، الإثنين، بأن الجزائر عازمة على القضاء نهائيا على أزمة السكن في الجزائر، مؤكدا بأن الحكومة تتطلع لإنجاز ما لا يقل عن 1 مليون و600 ألف وحدة سكنية من هنا إلى آفاق سنة 2019.

وأوضح شرفة عقب انتهائه من مراسيم توزيع وتسليم المفاتيح والعقود للمستفيدين من 3280 سكن، بصيغتي البيع بالإيجار والترقوي العمومي، التي تمت أمس على مستوى المدينة الجديدة سيدي عبد الله، بأن البرنامج السكني المسطر من طرف الحكومة لآفاق سنة 2019 يتضمن 1.6 مليون وحدة سكنية بمختلف الصيغ والأنماط، منها العمومي الترقوي، والعمومي الإيجاري (عدل)، والسكن الريفي، مشيرا بأنه تم لحد الآن إنجاز 740 ألف وحدة سكنية من ذات البرنامج.

إلى ذلك، أضاف وزير السكن والعمران والمدينة بأن الحكومة ستسهر على إنهاء  باقي السكنات المتبقية من برنامج المليون و600 ألف وحدة سكينة، بمختلف صيغها بما فيها السكن الريفي في آفاق سنة 2019.

وقال شرفة بأن عملية توزيع السكنات ستتواصل بنفس الوتيرة وبصفة منتظمة على مستوى جميع ولايات الوطن، كما أبرز الوزير شرفة الأهمية الكبيرة التي يكتسيها السكن الريفي لتشجيع  الاستثمارات الفلاحية في المناطق الريفية و شبه الريفية، مؤكدا بأن الحكومة ستدعم هذا النوع من  السكنات من جديد.

من جهة أخرى، جدد شرفة التأكيد بأن "قطاع السكن لا يعاني من أي مشاكل في التمويل" مؤكدا" كل  مستحقات المقاولين الخاصة بشهري جوان وجويلية تم تسديدها"، حيث كشف بأنه تأكد من ذلك بنفسه من خلال الخرجات الميدانية التي قام بها، وتنقله مباشرة  للمقاولين للتأكد من تسديد الفواتير المتعلقة بهم، مضيفا "لم يتم تسجيل أي تراكم للديون المتعلقة بهذه المستحقات على مستوى الدواوين المكلفة بالسكن العمومي الايجاري وعدل".

للإشارة، فإن الوزير الأول عبد المجيد تبون كان قام السبت الماضي بزيارة ميدانية إلى المدينة الجديدة سيدي عبد الله، دشن خلاله الشطر الثاني من البرنامج السكني الذي تم توزيعه الإثنين. 

  • print