-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
أستاذ يذبح والدته المعاقة، طعنة مميتة من مغربي تردي جزائريا قتيلا

أخبار الجزائر ليوم الأحد 19 فيفري 2023

الشروق
  • 1118
  • 0
أخبار الجزائر ليوم الأحد 19 فيفري 2023
أرشيف

أستاذ يذبح والدته المعاقة بأم البواقي
بلقاسم. د
صُدم، الأحد، سكان بلدية قصر الصبيحي بولاية أم البواقي، بنبإ جريمة قتل بشعة، راحت ضحيتها عجوز مريضة في السادسة والستين من العمر، وهي مقعدة على كرسي متحرك كونها تعاني منذ سنوات من إعاقة حركية بسبب مشاكل في جهازها العصبي. وتلقت الضحية بحسب مصادر الشروق اليومي، طعنات قاتلة على مستوى الرقبة، باستعمال سكين، وُجهت لها من طرف ابنها المدعو، ح.ن البالغ من العمر 35 سنة، والذي يشتغل أستاذا بإحدى المدارس الابتدائية بقصر الصبيحي، أردتها قتيلة، وقالت مصادر الشروق اليومي من عين المكان، بأن الجاني المفترض، كان يعاني في الفترة الأخيرة من اضطرابات نفسية حادة، حيث سبق له أن قام بمحاولة انتحار بواسطة سكين غير أنه فشل في ذلك، وفي ما تم نقل جثة الضحية من طرف أعوان الوحدة الثانوية للحماية المدنية بقصر الصبيحي إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى المدينة وعرضها على مصلحة الطب الشرعي لتحديد الأسباب الحقيقة المؤدية إلى وفاة الضحية، تمكن عناصر الأمن من توقيف الجاني المفترض..

صادرات الإسمنت الجزائري بلغت 106 مليون دولار في 2022
طاهر حليسي
كشف الرئيس المدير العام لشركة إسمنت عين التوتة بولاية باتنة، إحدى مؤسسات مجمع جيكا للإسمنت، المتكون من عدة مصانع بالجزائر، عن تصدير 12 مليون دولار خلال العام الفارط، من مجموع 106 مليون دولار صدرها المجمع الجزائري نحو دول بأوروبا وآسيا وإفريقيا.
وأوضح المتحدث خلال ملتقى عقد نهاية الأسبوع بدار الثقافة بباتنة، أن شركة إسمنت عين التوتة، حصلت على شهادتين دوليتين للمطابقة وفق معايير إيزو، وتتعلق الشهادة الأولى بمعيار54001 نسخة 2018 المتعلق بإدارة الصحة 2018 والسلامة المهنية، والرامي إلى توفير بيئة صحية للعمال وتقليل المخاطر والحوادث وحالات الوفيات، فيما يتعلق المعيار الثاني الموسوم إيزو50001 نسخة 2018، بنظام إدارة الطاقة ما يسمح بترشيد الاستهلاك وتقليل التكاليف.
وصرح المسؤول أن الشركة تسعى مستقبلا للحصول على شهادة المطابقة الأوروبية والأمريكية، بغرض توسيع دائرة التصدير نحو دول أخرى والرفع من الإنتاج الموجه لدول القارتين الأوروبية والأمريكية، وتجاوز رقم 3 ملايين طن المحققة في العام الماضي.
ويضم مجمع جيكا 12.000 عامل بينهم 960 بشركة إسمنت عين التوتة بولاية باتنة، فيما يهدف عبر قافلة الإصغاء للزبون التي جابت 30 ولاية إلى تعزيز مكانتها في السوق المحلية أيضا، من خلال لقاءات مع الزبائن والمهنيين المرتبطين بقطاع إنتاج الإسمنت، الذي يعد واحدا من المنتجات القابلة لتحصيل مداخيل من العملة الصعبة والمساهمة في تنويع الاقتصاد خارج قطاع المحروقات ضمن سياسة الجزائر الجديدة.

وفاة سيدة اختناقا بالغاز في غليزان
ن. بلقاسم
توفيت السبت، سيدة تبلغ من العمر 57 سنة إثر استنشاقها لغاز أحادي أكسيد الكاربون داخل منزلها الواقع بحي عدة بن نية العربي ببلدية بن داود في ولاية غليزان، الضحية تعرضت للتسمم بالغاز المنبعث من موقد موصول بقارورة غاز، عندما كانت تساعد ابنها وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، على الاستحمام داخل حمام المنزل، وكشف أحد أقارب الضحية أن الأخيرة تم نقلها إلى عيادة طبية خاصة، حيث تم فحصها وتقديم الإسعافات الضرورية لها قبل توجيهها إلى مصلحة الاستعجالات بالمستشفى، غير أن السيدة أصرت على العودة لمنزلها، وهناك فارقت الحياة جراء المضاعفات الخطيرة التي تعرضت لها.

مقتل ستيني في حريق بشقته في تيزي وزو
رانية. م
اهتزت مدينة تادمايت غرب ولاية تيزي وزو مساء السبت، على وقع حريق مهول راح ضحيته شخص في الستينات من العمر، حيث تدخلت مصالح الحماية المدنية للوحدة الثانوية بذراع بن خدة مدعمة بمصالح الوحدة الرئيسية، لإخماد الحريق الذي شب في شقة الضحية ومنع امتداد ألسنة اللهب إلى بقية طوابق العمارة البالغ عددها 5.
ذات المصالح تدخلت في حدود الواحدة والنصف ليلا، بعد إخطارها من طرف الجيران، حيث جندت الحماية المدينة 3 شاحنات لإخماد الحرائق وسيارتي إسعاف إلى جانب 20 عون حماية، وقد تمكنت في الوقت المناسب من التحكم في الوضع ومنع امتداد النيران إلى بقية هياكل العمارة المكونة من طابق أرضي و5 طوابق اخرى، في حين لقي صاحب الشقة المحترقة كليا، مصرعه بعين المكان، ليتم تحويله إلى المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بتادمايت، ومن جهتها فتحت مصالح الأمن تحقيقا في القضية لكشف ملابسات وأسباب الحادث.

اتهم بالاعتداء على أستاذ
احتجاجات على حبس مسؤول تنظيم طلابي بباتنة
طاهر حليسي
أقدمت، الأحد، ثمانية تنظيمات طلابية، هي الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية، والتضامن الوطني الطلابي، والاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين، والاتحاد العام الطلابي الحر، والاتحاد العام للطلبة الجزائريين، والصوت الوطني للطلبة الجزائريين، والحركة الوطنية للطلبة الجزائريين، والمنظمة الوطنية للتضامن الطلابي، على غلق جامعتي باتنة واحد واثنين بالإضافة إلى المركز الجامعي ببريكة، أمام الطلبة والأساتذة، في خطوة تصعيدية، تضامنا مع “هاني.م” رئيس المكتب الولائي للتنظيم الطلابي، الصوت الوطني للطلبة الجزائريين، الذي أودع رهن الحبس إلى غاية محاكمته، بحر الأسبوع الفارط من طرف وكيل الجمهورية لدى محكمة باتنة، بعد اتهامه بالاعتداء بالضرب على أستاذ بقسم التكنولوجيا بالمركز الجامعي عبروق مدني، لرفض الأستاذ تسليمه وثائق لا تخصه من مصلحة البيداغوجيا، حسب ما رواه أساتذة جامعيون كانوا نظموا وقفة احتجاجية ضد الاعتداء وتضامنية مع الأستاذ الضحية “ك.ع”.
وحسب أعضاء من التنظيمات الطلابية المحتجة التي اتصلت بالشروق اليومي، فإن الطالب تعرض لاعتداء من طرف الأستاذ – حسبهم – ما سبب له عجزا مدته 8 أيام قام بموجبها بالتقدم لدى مصالح الأمن لتقديم شكوى، غير أنه فوجئ بشكوى ضده من طرف الأستاذ، ممهورة بشهادة عجز طبي مدتها يومين، ليتم تقديمه للنيابة المحلية التي وضعته رهن الحبس المؤقت، في انتظار جلسة المحاكمة لاحقا، داعين إلى تدخل الجهات الوصية على مستوى الولاية والوزارات المعنية، لإعطاء كل ذي حق حقه، كما قالوا، معلنة أن الغلق سيستمر إلى إشعار آخر، وهو ما تسبب في شل الكليات ومنها ما هي في فترة امتحانات.
وكانت رئاسة جامعة باتنة اثنان، قد أصدرت قبل أيام بيانا تحاشت فيه رواية تفاصيل ما وقع، ونددت فيه بالحادثة معتبرة ما وقع بمركز عبروق مدني “سابقة خطيرة”، وبأنها لن تدخر جهدا في تطبيق القانون على الجميع بصرامة من دون استثناء على خلفية ما اعتبرته “سلوكا غير لائق بمستوى أفرادها سواء أكانوا أساتذة أو طلبة”.

سخّان الماء يقتل شيخا بعنابة
نادية طلحي
اهتزت السبت، مشاعر سكان عمارات حي بوزراد حسين بمدينة عنابة، على وقع فاجعة وفاة شيخ يبلغ من العمر 69 سنة، اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكاربون المنبعث من سخّان الماء الموضوع داخل حمام مسكنه المتواجد في الطابق العاشر بإحدى عمارات الحي.
وفور إخطارهم بحالة الاختناق، تنقل عناصر الحماية المدنية إلى منزل الضحية الذين عثروا عليه جثّة هامدة داخل حمام شقته، ليتبين بعد المعاينة الأولية، بأن الضحية قد لفظ أنفاسه الأخيرة اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكاربون المنبعث من سخان الماء المتواجد داخل غرفة الاستحمام. ليتم بعد اتمام إجراءات المعاينة اللازمة بحضور عناصر الشرطة، تم تحويل جثّة الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى ابن رشد الجامعي، بغرض إخضاعها لمعاينة الطبيب الشرعي وتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة، فيما واصلت مصالح الأمن تحرياتها وتحقيقاتها لمعرفة ظروف وملابسات الحادثة الأليمة والتي هزّت مشاعر كل سكان الحي. وعلى إثر تلك الحادثة، جددت مصالح مديرية الحماية المدنية بعنابة دعوتها للمواطنين بضرورة التحلي بأقصى درجات الحيطة والحذر لتجنب التعرض للتسمم بالغازات المحترقة المنبعثة من المدافئ وسخانات الماء، من خلال التأكد من سلامة تلك الأجهزة، ومطابقتها لمعايير السلامة الأمنية، وكذا مراقبة قنوات تصريف الغازات المحترقة والتأكد من سلامتها، مع ضرورة ترك منافذ لتهوية المساكن خاصة خلال الفترة الليلية.

العثور على حارس ميتا بمدرسة في غليزان
ناصر بلقاسم
فتحت مصالح الأمن بغليزان تحقيقا في قضية حارس مدرسة “بن كحلة بلعباس” بحي برمادية بغليزان البالغ من العمر 60 سنة، الذي عثر عليه جثة هامدة السبت الماضي، داخل المدرسة، وتم تحويل جثته من قبل مصالح الحماية المدينة إلى مصلحة حفظ الجثث لعرضها على الطبيب الشرعي لتحديد أسباب هذه الوفاة الغامضة.

هدايات حصلت على معدل 15.85 خلال الفصل الأول
أستاذة تعتدي بالضرب على تلميذة وتكسر يدها في البليدة
حسناء.ب

تطالب عائلة التلميذة لعزيزي هدايات (13 سنة) من بلدية بوينان شرق البليدة مديرية التربية بالولاية بفتح تحقيق في حادث تعرض ابنتهم التي تدرس بالصف الأول متوسط للعنف الجسدي من قبل أستاذة داخل القسم بمتوسطة عزوز اعمر، ما تسبب لها في كسر بيدها وعجز لمدة 15 عشر يوما.
وكانت الطفلة قد عادت للمنزل منتصف نهار الأربعاء الموافق لتاريخ 08 فيفري الجاري، وعيناها متورمتان من البكاء مع كدمة على يدها اليمنى وأبلغت والدها أنها تعرضت للضرب، لأنها نسيت إحضار ورقة حل الوظيفة المنزلية التي كلفتهم بها الأستاذة، أين قامت هذه الأخيرة بمعاقبتها بالضرب، حيث جمعت عددا من مساطر زملائها وضمتها وطلبت من هدايات أن تجمع أصابع يديها وقامت بضربها بشدة، ما تسبب في ألم كبير للطفلة ودخلت إثرها في نوبة بكاء، وبعد خروجها من المتوسطة توجهت صوب والدها لتخبره بما وقع لها.
ونظرا لشدة الآلام التي كانت تحس بها، أخذها والدها مباشرة نحو العيادة متعددة الخدمات في بوينان واجري لها تصوير بالأشعة نظرا لظهور كدمة زرقاء وانتفاخ على إبهامها ويزداد الألم مع تحريك اليد وشخصت الحالة على أنها مجرد التهاب وتم تضميد يدها وتحرير وصفة طبية لها، وفي المساء تعرضت لمضاعفات وحمى ليتوجه بها والدها في اليوم الموالي نحو المستشفى وبعد تفحص الأشعة جيدا، شك الطبيب أن تكون الفتاة مصابة بكسر في المعصم وتم تحويلها على عجل نحو الاستعجالات الجراحية بمستشفى الأطفال وحدة حسيبة بن بوعلي في البليدة وهناك خضعت مجددا للتصوير بالأشعة وتم تأكيد وجود كسر على العظم الزورقي في الرسغ، وتقرر تجبيس يدها لمدة 21 يوما، مع تحويلها نحو مصلحة الطب الشرعي ببوفاريك، وهناك حدد الطبيب مدة العجز ب15ـ عشر يوما.
وقالت والدة الفتاة في حديث للشروق اليومي، انه إلى جانب الألم الجسدي الكبير جراء الكسر الذي تعرضت له هدايات بسبب اعتداء الأستاذة عليها بالضرب فإنها أصيبت بأزمة نفسية ودخلت في نوبة اكتئاب لاسيما وأنها تلميذ مجتهدة وحصلت على معدل 15.85 خلال الفصل الأول، كما ان الإصابة حالت دون إجرائها فروض الفصل الثاني التي حضرت لها جيدا، إذ يتعذر عليها الكتابة وتحريك معصمها وهو ما يحز في نفسها. وحمل الوالد مسؤولية ما تعرضت له ابنته للأستاذة وإدارة المؤسسة التعليمية ككل التي قال إنها لم تقم بالإجراءات اللازمة واعتبرت ما وقع لابنته “لا حدث”، داعيا مديرية التربية بالبليدة بإنصاف ابنته “النجيبة” وفتح تحقيق في ظروف وملابسات الواقعة، نافيا عقد أي جلسة صلح على مستوى المؤسسة.
من جهته، قال مدير التربية المنتدب لمقاطعة بوينان شبلي عبد النور في رده على اتهامات عائلة التلميذة، أن ملف التلميذة هدايات تم حفظه وان إصابتها “بسيطة” لم تصل لحد كسر يدها وتم عقد جلسة صلح على مستوى المؤسسة بين الطرفين، نافيا، في اتصال مع “الشروق” أن يكون ولي التلميذة قد أودع أي ملف طبي لدى مصالحه.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!