الإثنين 23 نوفمبر 2020 م, الموافق لـ 07 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق

تتعالى عديد الأصوات النسوية على استحياء، وفي مجموعات مغلقة، للمطالبة بعطلة الدورة الشهرية التي اعتمدتها بعض الدول مراعاة لطبيعة الأنثى، تحت مسمى “عطلة الفترة المرهقة”، نظرا للحالة النفسية التي تمر بها المرأة نتيجة تغير الهرمونات، والآلام التي تعتريها والتي شبهها الأطباء بآلام السكتة القلبية، لكن في مقابل هذا قابلت دول أخرى هذه السياسة بحملات سخرية واسعة كما حصل في مصر العام الماضي حين اعتمدت شركة اتصالات هذه العطلة وقوبل القرار بالازدراء الكبير لدرجة اتهام النساء المؤيدات للمبادرة بعدم الحياء، أما الإعلامي عمرو أديب فلم يفوت أي مناسبة للسخرية، حتى أنه قال على المباشر: “إن كان للمرأة دورة شهرية فللرجل مصاريف شهرية”.
وعلى الرغم من مباركة الأئمة ورجال الدين والأطباء لمبادرة الرأفة بالنساء من خلال منحهن يوما أو أياما للراحة حال حيضهن، وعلى الرغم من أن الجمعيات المدافعة عن حقوق النساء قد بحت أصواتهن من المطالبة بعطلة الدورة الشهرية للمرأة، إلا أن دعاة المساواة لم يرقهم الأمر وقالوا أن هذا يعتبر تمييزا جنسيا وإقرارا بضعف المرأة وعدم قدرتها على العمل مثل الرجل، وطالبوا هم أيضا بعطلة مشابهة على اعتبار أن بعض الدراسات تقول أن للرجل دورة شهرية أيضا لكن من دون نزف!!!
للذكر بدأ مفهوم إجازة الحيض في اليابان في أوائل القرن العشرين. في العشرينات، بدأت النقابات العمالية اليابانية في طلب إجازة (سيري كيوكا) لعاملاتها. وفي عام 1947، بدأ نفاذ القانون من قبل معايير العمل اليابانية التي سمحت للنساء الحائضات بأن يأخذن أجازات أثناء فترة الطمث. ثم صدر تشريع فريد من نوعه، يُعمل به حتى الآن في عدد قليل من البلدان. وتستمر المناقشة فيما إذا كان هذا ضرورة طبية أو تدبيرًا تمييزيًا.
من جانب آخر تعتبر الهند رائدة في هذا الأمر، حيث تعطي إجازات للعاملات في الشركات المختلفة خلال فترة الحيض منذ العام 1947، وهي مبادرة أطلقتها شركتين هنديتين لمحاربة العادات والتقاليد الهندية المتعلقة بالمحرمات على السيدات خلال فترة الدورة الشهرية، وتمنح تلك الإجازات في أول أيام الدورة الشهرية، مدفوعة الأجر كاملا.
وأدرجت شركة نايكي إجازة الطمث في مدونة قواعد السلوك في عام 2007، ونُفذت في جميع أنحاء العالم أينما تعمل فروع الشركة. تلزم شركة نايكي الشركاء التجاريين باتباع مبادئ مدونة قواعد السلوك من خلال توقيع مذكرة تفاهم. بدأ الاتحاد الأسترالي لعمال التصنيع حملة لإجازة الطمث للموظفات في تويوتا (تويوتا). وطالب الاتحاد ب 12 يومًا مدفوعة الأجر من إجازة الطمث للمرأة في السنة.
وتوجد سياسات تحدد إجازة الطمث في بعض البلدان الآسيوية، على الرغم من أن الشركات الفردية في البلدان التي ليس لديها قوانين وطنية قد تختار تنفيذ هذه السياسات.
في إندونيسيا، يحق للمرأة، بموجب قانون العمل لعام 1948، أن تحصل على إجازة طمث بصورة شهرية لمدة يومين.
وفي اليابان، تنص المادة 68 من قانون معايير العمل على أنه “عندما تطلب المرأة التي يصعب عليها العمل أثناء فترات الحيض إجازة، لا يجوز لصاحب العمل أن يجبر هذه المرأة على العمل في أيام فترة الحيض”. على الرغم من أن القانون الياباني يقضي بأن يسمح للمرأة التي تمر بمرحلة حيض صعبة بشكل خاص بالحصول على إجازة، فإنه لا يطلب من الشركات توفير إجازة مدفوعة الأجر أو أجر إضافي للنساء اللواتي يخترن العمل أثناء الحيض.
في كوريا الجنوبية، ليس فقط الموظفات اللواتي يحق لهن الحصول على إجازة طمث وفقًا للمادة 71 من قانون معايير العمل، ولكنهن يضمنن أيضًا أجرًا إضافيًا إذا لم يأخذن إجازة الطمث التي يحق لهن الحصول عليها.
وفي تايوان، يمنح قانون المساواة بين الجنسين في العمل المرأة ثلاثة أيام من “إجازة الحيض” في السنة، ولن يتم حسابها في غضون 30 يومًا من “الإجازة المرضية المشتركة”، مما يمنح المرأة 33 يومًا من الإجازات المتعلقة بالصحة سنويًا. لا يتم احتساب نصف ما يُدفع للمرأة في الأيام الثلاثة الزائدة بعد تعديها فترة الثلاثين يومًا.
في أوروبا، لا يوجد حاليًا بلد لديه سياسة وطنية لإجازة الدورة الشهرية، وقيل أن هذه الإجازة تصنِّف النساء الحائضات بأنّهُنَّ كالمرضى وتخلّد التحيُّز الجنسي؛ وأن مثل هذه السياسة يمكن أن تزيد من التحيز في توظيف النساء وترقيتهن.
في 2017 أثار اقتراح البرلمان الإيطالي بإدخال سياسة إجازة الدورة الشهرية جدلا حولَ كيفية تأثير صحة الدورة الشهرية على النساء في القوى العاملة.
في زامبيا، اعتبارًا من عام 2015 ، أصبح من حق المرأة قانونيَّا قضاء يوم عطلة كل شهر بسبب سياسة إجازة الحيض، والمعروفة باسم “عيد الأم”، وإذا تم حرمان الموظفة من هذه السياسة، فيمكنها مقاضاة صاحب عملها.

ما يقوله الأطباء: تقلصات الدورة لدى النساء تعادل آلام النوبة القلبية!
خلصت أبحاث حديثة إلى أن الألم الذي يصاحب فترة الدورة الشهرية لدى المرأة يشبه الألم الذي يحدث عن الإصابة بالنوبات القلبية، خاصة وأنه يداهم المرأة كل شهر، ما يعكس مدى الألم والوجع الذي ينتباها بصورة منتظمة بحسب مواقع علمية.
ونوه أطباء بهذا الخصوص إلى أن موضوع الألم الذي ينتج عن الدورة الشهرية لم يسبق أن نوقش أو تم تناوله بمحمل الجد، ولم يتم التطرق إليه كما ينبغي على مدار قرون، ولهذا طالب الباحثون بضرورة مراجعة الأمر لأن “ثقافة الصمت” لم تعد مجدية، حيث يجب إجراء بحوث طبية مناسبة للوصول لعلاج يريح النساء من هذا الألم.
وفيما يلي بعض الحقائق عن تلك الآلام التي تصيب المرأة في دورتها الشهرية:
– الألم يشبه ألم الطعن وما يصاحبه من حالة عدم ارتياح، وهو الشعور الذي يسهل على أي امرأة أن تدركه نظرا لصعوبته وقسوته، ففي كل مرة تحدث فيها التقلصات، تجد المرأة نفسها تتلوى من فرط الوجع، لاسيما إن كانت تتواجد في مكان عام.
– ربما لا يمكن للمحيطين بك، باستثناء النساء، أن يشعروا بقدر ومدى الألم، حيث يكون الأمر غاية في الصعوبة في واقع الأمر، ولن يشعر به إلا من مر به وجربه بالفعل.
– الألم الذي ينتج عن تشنجات وتقلصات الدورة الشهرية يشبه الألم الذي يحدث عند الإصابة بالنوبة القلبية، وهو أكبر دليل على مدى قوة ذلك الألم وقسوته بالفعل، وهو ما أكده دكتور جون جيلبود، أستاذ الصحة الإنجابية بكلية لندن الجامعية، بقوله إن آلام الدورة الشهرية التي تمر بها النساء كل شهر مؤلمة كما النوبة القلبية.
– ثقافة الصمت التي تحيط بالموضوع، وهي ثقافة ربما حان الوقت لتغييرها، حيث يجب أن يهتم الباحثون بفحص تلك الآلام ومحاولة إيجاد آليات للتخفيف من وطأتها وشدتها حين تداهم المرأة، وهو ما تحدث عنه أطباء نساء لضمان تعزيز صحة المرأة.
– تقول إحصاءات إن ألم الدورة الشهرية هو السبب الرئيسي وراء تغيب النساء عن أعمالهن، دراستهن أو عن أي من المناسبات الاجتماعية الأخرى، لاسيما وأن هناك دراسات تبين أن ذلك الألم قد يؤثر على الأنشطة اليومية لما يصل إلى 20 % من النساء.

الحيض الدورة الشهرية عطلة مدفوعة الأجر

مقالات ذات صلة

  • بعد إيقاف تسليمها من طرف القنصلية شهر مارس الماضي

    جزائريات بمصر يطالبن بحقهن في منح شهادة عدم الممانعة

    ناشد عدد من الجزائريات المقيمات بمصر، رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، ووزير الخارجية، صبري بوقادوم، التدخل العاجل، حول إيقاف منح القنصلية الجزائرية بمصر، شهادة عدم…

    • 6825
    • 22
600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • أبو صهيب

    ياو ريحو في دياركم “وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى” وهنيو رواحكم، أفضل مكان للمرأة يناسب أنوثها ويحفظ كرامتها هو بيتها.

  • شاوي حر

    يجب على المرئة اعادة النضر في تصرفاتها ونمط حياتها وأحسن حل لها مع الاستثناءات الضرورية هو المكوث في بيتها وخاصة عندما يكون زوجها في يسر من أمره فالمكان الطبيعي للمرئة هو البيت وليس العمل والتسكع في الشوارع مما جعلها تدخل في منافسة مع الشباب العاطل عن العمل الذي في كثير من اوجهه المرأة هي المسئولة عنه بسبب شغلها للمناصب التي كانت ستئو ل للشباب لو التزمت النساء البيت(وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الاولى)الاية

  • عصر الجاهلية

    لم تصرف المرأة سنوات من حياتها في الدراسة و الاجتهاد لكي تستقر في المطبخ ، مازالت العقلية المتخلفة سائدة في بلدنا و الدليل هذه التعليقات القروسطية الجاهلية.
    أقول لمن يطالب ببقاء المرأة في البيت :
    عندما تحتاج زوجتك لمن يولدها فلا تبحث عن امرأة بل اترك رجلا يكشف عنها ، نفس النصيحة أسديها له حينما يحتاج الى من يعالج بناته و أخواته و أمه و زوجته

close
close