-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
خلال أعمال الدورة الـ 12 للمجلس

الجزائر والاتحاد الأوروبي يقيمان اتفاق الشراكة

الشروق أونلاين
  • 3246
  • 11
الجزائر والاتحاد الأوروبي يقيمان اتفاق الشراكة
ح.م

يترأس وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، الإثنين، مناصفة مع الممثل السامي للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اشغال الاجتماع الـ 12 لمجلس الشراكة بين الجزائر والاتحاد وهذا لتقييم اتفاق الشراكة بين الطرفين.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية “سيترأس وزير الشؤون الخارجية، السيد صبري بوقدوم مناصفة مع الممثل السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، السيد جوزيب بوريل، أعمال الدورة الثانية عشرة لمجلس الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي يوم الــ 7 ديسمبر 2020 عن طريق تقنية التحاضر المرئي عن بعد”.

وأضاف البيان “خلال هذا الاجتماع لأعلى هيئة تنسيق وحوار سياسي منصوص عليها في اتفاق الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي، سيجري الجانبان تقييما شاملا للعلاقات وللتعاون بين الجزائر والاتحاد الأوروبي، ولا سيما الجوانب المتعلقة بالحوار السياسي حول العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وكذلك بخصوص تنفيذ اتفاق الشراكة”.

وتابع “كما سيناقش الطرفان الأولويات المشتركة للشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي للسنوات القادمة وسيتبادلان وجهات النظر حول قضايا التنقل ذات الصلة بملف الهجرة في جوانبه الثنائية والشاملة”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
11
  • عبدالسلام

    المعلق رقم5 ديار الغربة .أنت تدافع على الأتحاد الأوروبي حسب دفاعك على هذا الإتحات أنت مغترب وتعيش في أوروبة ونحن عندنا في الجزائر لافرق بين الإتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي كما يقول المثل الشعبي عندنا ( اللعاب حميدة والرشام حميدة ) نحن عندنا كل ماهو قادم من البرلمان أو الإتحاد كله قادم من سكة واحدة ـ؟

  • الـمدافـع بـن سبعينـي

    إلـى من يسـمـي نـفسـه : ديار الغربـة
    بـمـا أنك تدافـع بالمجـان ، دفعـت نـفسي أن أدافـع أنا كذلـك بالمجان علـى القـارئ : عبد السلام
    أضـن أنك أنت الـذي لـم تفهـم : الاتحاد الأوروبـي هـذا أشغالـه تـدار كأنـه برلمان دولـة واحـدة فـهـم يهتمـون بـكل شيئ و عقيـدتهـم هـي الـديـمقـراطيـة أسـاس كـل شيئ : السياسـة و الاقتصـاد و التعليـم و الـطب إلخ ...
    اذن لا فصل بيـن المجالات حتـى الـدفاع و الـحـروب . قال جون جاك روسـو : رصيد الديمقراطية الحقيقي ليس في صناديق الانتخابات فحسب, بل في وعي الناس .

  • جاهل بالسياسة

    عجيب أمرنا..البرلمان الاوربي يصفعنا امام العالم والاتحاد الاوربي يمسح دموعنا ..من نحن؟ أكل هذا لان رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي تفضل علينا بمكالمة؟ لماذا ندلل فرنسا الى هذا الحد؟

  • بجاية

    السيف وصل للعظم ؟ هذا خلاصة المقال..

  • رشيد الجزائر العظيمة ?

    تم لي الذراع و بنجاح . و شعار دبوماسيتنا "' المعاملة بالمثل "" شعار زائف لا يطبق حتى على الدول المجهرية فما بالك بالاتحاد الاوروبي

  • الهادي

    لا فائدة من هذا الاتفاق --نحن لسنا في حاجة إلى البروفيتاج---فلس مقابل فلس أو لا.

  • ديار الغربة

    يا الاخ عبد السلام ...أفهم قبل أن تتكلم
    البرلمان الأوروبي تكلم عن حقوق الإنسان و لا دخل له في الاقتصاد و الشراكة بين الدول لأن الأمر يخص السلطات العليا للبلدان
    تعلقون من أجل التعليق فقط و بغير علم
    غلق بالمنطق و ليس بما يدور في عقلك من كره أو حقد على الجزائر...شر البلية ما يضحك ?

  • Populis

    المهم العلم بالشيء احسن من جهله. تواصل القنصليات مع الوافدين الغير شرعيين يكون حماية لهم. ان كان بخير و يعمل بجدية ووجد رب عمل في اوروبا ولم يخلق مشاكل للاخرين نحن نبارك ايس لنا اي حق في التدخل في الرغبات ااشخصية المهم يكون مستوي مع نفسه و مع الاخرين و يحترم قوانين العالم
    بان الدراهم ياتون من اي عمل كان حتى غسل الاواني
    هاذه هي القاعدة اللتي لا يريدها بعض الاوروبيين اللذين بستعملون الرق esclavagisme..
    اذا فتح القنصليات للجزاءريين فرض. القنصلية تتابع و ترافق و تساند من هو مستقيم . اما الملتوي و السارق فهو حر ليس جزاءري نتبرأ منه عليه بنفسه ان هلك

  • عبدالسلام

    والله شيء مؤسف ماذا تفهم من هذا النظام في الأيام الماضية يشتكي النظام من البرلمان الأوربي ومن تدخولته الغير شرعية في شؤون الجزائر . واليوم تغيرت الأحوال وأصبحت هناك إتفاقيات شركة مع الإتحاد الأوربي . وفي الأيام القادمة سيمحى كل شيء من خلافات التي حدثت مع البرلمان الأوروبي وسيقوم البرلمان الأوربي بزيات صداقة للجزائر ؟

  • النادي المسيحي

    شراكة غير متكافئة و لن ترضى أوربا ان تكون متكافئة, هدفهم الاسمى: تفريغ بضاعتهم في السوق الجزائرية و تقليص عدد الجزائريين في أوربا.

  • ملاحظ

    منذ قرابة شهر ونحن نشاهد ونقراْ توتر مع اتحاد اوروبي۔۔۔ولاٸحته وهذه المسرحية التي اخرجوها النواب ضدهم وتنديد وغير ذلك لتنتهي في الاخير بالشراكة مع الاتحاد الاوروبي