-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تزامنا مع تراجع درجات الحرارة ..الحماية المدنية تحذر:

القاتل الصامت في بيوتكم.. كونوا يقظين!

وهيبة سليماني
  • 574
  • 0
القاتل الصامت في بيوتكم.. كونوا يقظين!
أرشيف

تعود كل سنة ومع انخفاض درجات الحرارة، وحلول موسم البرد، حوادث الاختناق بالغاز، لتحصد الكثير من الأرواح، حيث أصبح غاز أحادي الكربون ، يبيد عائلات بأكملها في الجزائر، جراء انبعاثه من أجهزة التدفئة بمختلف أشكالها وأنواعها.

وخلال 24 ساعة الأخيرة فقط لشهر أكتوبر المنقضي، سجلت مصالح الحماية المدنية، اختناق 12 شخصا بغاز أحادي الكربون CO، المنبعث من طرف الوسائل المختلفة الخاصة بالتدفئة، 3 أشخاص في ولاية باتة و3 آخرين في ولاية الجلفة، و4 أشخاص في ولاية البيض، وشخص في عنابة وآخر في خنشلة، حيث تم تقديم الإسعافات الأولية لهم.

ولم يعد الأمر يتعلق، حسب الملازم الأول خالد بن خلف الله، المكلف بالإعلام بمديرية الحماية المدنية لولاية الجزائر، بالمدن الداخلية التي تشهد موجات برد قاسية مثل الجلفة والبيض، حيث أكد العاصمة لوحدها قتل غاز أحادي الكربون خلال عام 2021، 8 أشخاص.

وكشف عن انطلاق حملة واسعة النطاق، مع بداية الأسبوع الثاني لشهر نوفمبر الجاري، للتوعية من مخاطر تسرب غاز أحادي الكربون، وهذا بعد استعمال مختلف وسائل التدفئة والتسخين، حيث تشارك عدة أطراف وجمعيات حماية المستهلك، وشركة سونلغاز، وحرفي الترصيص والتلحيم، وكل المسؤولين المحليين، وفي مقدمتهم مصالح الحماية المدنية.

وفي العاصمة، حسب خلف الله، فإنه يتم اللجوء إلى مراكز الصحة العمومية، والتكوين المهني، والمدارس، للقيام بالتوعية حول مخاطر غاز يهدد حياة عائلات بأكملها.

وحذرت مصالح الحماية المدنية، الجزائريين، من تجاهل الفحص الدوري لأجهزة التدفئة والتسخين، وقنوات الغاز داخل المنزل، وهذا تفاديا إلى حوادث قد تتسبب في وفاتهم، ونصحت بتفادي شراء أجهزة تدفئة تالفة أو قديمة من السوق السوداء، مع العلم أن وزارة التجارة ألزمت منذ العام الماضي، التجار بيع وسائل التدفئة مع أجهزة كشف تسرب غاز أحادي الكربون CO.

وحسب بيان للحماية المدنية، فإنه خلال الفترة الممتدة من 30 إلى 31 أكتوبر المنقضي، تدخلت ذات المصالح على إثر 3 انفجارات لغاز المدينة بداخل 3 سكنات فردية بكل من ولايتي سطيف وسكيكدة، ويتعلق الأول بمنزل سكني متكون من طابق واحد، بمشتة أولاد سي لكحل ببلدية بيضة برج بحيث تم تسجيل إصابة امرأتين في عين المكان تم إسعافهما، وتحويل 10 أشخاص آخرين مصابين من طرف الخواص، كما خلف الانفجار إنهيار شبه كلي للبناية. ك.

وتدخلت نفس المصالح في ولاية بسطيف دائما، وفي بلدية عين الكبيرة على إثر انفجار لغاز المدينة بمسكن بحي خليفة سياري، خلف إصابة امرأة 38 سنة بحروق من الدرجة الثالثة تم إسعافها ثم نقلها للمستشفى المحلي.

وأما الانفجار الثاني الذي تم في ولاية سكيكدة أين تدخل أعوان الحماية المدنية إثر انفجار لغاز المدينة داخل مسكن متكون من 3 غرف، بحي بغلية ببلدية الحدائق، أدى إلى إصابة امرأة بحروق سطحية في أنحاء جسمها، تم إسعافها ونقلها إلى المستشفى، مع الإشارة إلى أن الانفجار أدى إلى انهيار جدار فاصل وتشققات الجدران.

وقامت عناصر الحماية المدنية مع بداية شهر نوفمبر الجاري، بتقديم الإسعافات الأولية ل6 أشخاص، كادوا يخنقون بغاز أحادي الكربون Coالمنبعث من سخان الماء داخل منزل الكائن بحي عبد القادر، بلدية ودائرة واد رهيو، ولاية غليزان، حيث قدمت لهم الإسعافات الأولية.

كما تم الاستنجاد في خلال الفترة الممتدة من 31 أكتوبر إلى 2 نوفمبر الجاري، لإخماد 07 حرائق مختلفة على مستوى الجزائر العاصمة، وهران، سكيكدة، تيارت والمسيلة تسببت هذه الحرائق في إصابة 5اشخاص بضيق في التنفس بولاية الجزائر، وذلك على إثر حريق شب داخل مسكن بعمارة متكونة من 5 طوابق بحي 1078 مسكن ببن طلحة ببلدية ودائرة براقي، بالإضافة إصابة شخصين تعرضا لضيق في التنفس بنفس الولاية على إثر استنشاق دخان حريق شب بمسكن يقع في حي بن زرقة، بلدية برج الكيفان دائرة الدار البيضاء.

وتدخلت أعوان الحماية المدنية، بولاية سكيكدة لإسعاف شخص أصيب بحروق من الدرجة الثانية حول إلى المستشفى، بسبب انفجار لقارورة غاز بوتان تبعه حريق بداخل مسكن ببلدية ذات الولاية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!