-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
لمواجهة موجة رابعة محتملة

دخول مسبق عن بعد لتلاميذ المدارس الخاصة

نشيدة قوادري
  • 1153
  • 0
دخول مسبق عن بعد لتلاميذ المدارس الخاصة
الشروق

قررت مؤسسات التربية والتعليم الخاصة تقديم موعد الدخول المدرسي إلى تاريخ الـ7 سبتمبر الجاري، إذ سيتم استئناف الدراسة عن بعد وليس حضوريا، عبر “تطبيق زوم”، لأجل تحضير التلاميذ نفسيا وبيداغوجيا وكذا للاستعداد بشكل مبكر لمواجهة موجه رابعة محتملة من فيروس كورونا المستجد.

قالت مصادر “الشروق” إن المدارس الخاصة الموزعة وطنيا قد اتفقت، وبعد سلسلة من الاجتماعات ت الدورية، وبناء على مستجدات الوضع الصحي، على تقديم موعد الدخول المدرسي للموسم الدراسي القادم بـ15 يوما أي بتاريخ الـ7 سبتمبر الجاري، إذ سيتم استئناف الدراسة عن بعد وليس حضوريا، من خلال اللجوء إلى اعتماد “تطبيق زوم”، لأجل تجريب هذه التقنية في التدريس، من خلال برمجة دروس عن بعد بالصوت والصورة، من جهة ومن جهة ثانية لتحضير التلاميذ نفسيا وبيداغوجيا وتربويا والاستعداد المسبق لمواجهة موجة رابعة محتملة من الوباء، خاصة في الوقت الذي حذر منها خبراء الصحة في عديد المناسبات والتي من المتوقع أن تكون أخطر من الموجات السابقة.

وأكدت مصادرنا بأن هدف مؤسسات التربية والتعليم الخاصة من تقديم موعد الدخول المدرسي لفائدة تلاميذتها هو الاستعداد التام والمسبق لمواجهة أي طارئ، وليس لخرق تعليمات وقرارات وزارة التربية الوطنية، على اعتبار أن استئناف الدراسة سيكون عن بعد، وبالتالي فالدخول الحضوري سيكون في الـ21 سبتمبر الجاري، مثلما أقرت الوصاية مؤخرا.

بالمقابل، فقد رحب أولياء التلاميذ بالإجراء الجديد الذي سيعود بالفائدة على أبنائهم، خاصة أن الدراسة ستستأنف عن بعد دون التنقل إلى المؤسسات التربوية، خاصة أن الوزارة قد رافعت في عديد المناسبات لأجل تدعيم ما يصطلح عليه “بالتعليم الهجين” الذي يجمع بين التعليم الحضوري والتعليم عن بعد، لعدم تضييع الدروس وتفاديا لتعليق الدراسة، وذلك من خلال الاستعانة بمختلف الوسائط الإلكترونية والتطبيقات المتاحة، لكي يتسنى للأساتذة التواصل مع تلامذتهم عن بعد، في حال توتر الوضعية الوبائية التي تستوجب البقاء بالمنازل.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!