-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

شاهد.. صحيفة “لوموند” تدحض أكاذيب الإحتلال حول مستشفى الشفاء

م. ص
  • 1796
  • 0
شاهد.. صحيفة “لوموند” تدحض أكاذيب الإحتلال حول مستشفى الشفاء
عبر رويترز
صحيفة "لوموند" الفرنسية عادت اليوم للموضوع ونشرت تحقيقا مصورا دحضت فيه أكاذيب الإحتلال حول مستشفى الشفاء في قطاع غزة.

من بين أهداف الإحتلال منذ بداية عدوانه على قطاع غزة منذ السابع أكتوبر المستشفيات. فدمر الإحتلال إلى غاية اليوم، الأحد 3 ديسمبر، 56 مؤسسة صحية بالكامل وأخرج 20 مستشفى و46 مركز للرعاية الأولية من الخدمة. 

كما ارتكب الإحتلال مجازر في المستشفيات الغزاوية، التي وإضافة لحرمانها من الوقود والأدوية، قام بقصفها ومحاصرتها بدباباته. يوم الـ17 أكتوبر الماضي وفي ساعات الليل الأولى، استهدف سلاح الجو لقوات الإحتلال المستشفى الأهلي العربي “المعمداني“.

قصف تسبب في كارثة حقيقية، إذ أصابت الغرة الجوية ساحة المستشفى حيث كان يحتمي العشرات من اللاجئين الفلسطينيين الباحثين عن الأمن في المستشفى، أغلبهم نساء وأطفال، إضافة إلى المرضى والمصابين والكوادر الطبية.

مستشفى الشفاء هو أيضا من المستشفيات الغزاوية التي حولها الإحتلال إلى هدف. وبعد أيام من القصف والحصار، اقتحم يوم الأربعاء، 15 نوفمبر، جنود قوات الإحتلال مستشفى الشفاء، واعتقلت قوات الإحتلال مدير المستشفى محمد أبو سليمة.

وإن كان المستشفى لا يأوي سوى مرضى وجرحى ولاجئين، الإحتلال برر اقتحامه للمستشفى بمعلومات استخباراتية تفيد بوجود أنفاق تحته، وكونه يخفي مركز قيادة حركة المقاومة الإسلامية “حماس”.

دليل آخر يكذب دعاية الكيان المضللة

صحيفة “لوموند” الفرنسية عادت اليوم للموضوع ونشرت تحقيقا مصورا دحضت فيه أكاذيب الإحتلال. فقامت بتحليل مقاطع الفيديو التي بثها جيش الإحتلال منذ احتلاله المبنى. فمنذ احتلاله لمستشفى الشفاء في غزة، نشر جيش الإحتلال مقاطع فيديو تزعم أنها تثبت وجود مركز عملياتي ضخم تحت الأرض لحماس تحت مجمع المستشفى.

فظهر المتحدث باسم جيش الإحتلال وهو يتجول عبر نفق، ويظهر بدوره مطبخًا أو مرحاضًا أو غرفة صغيرة فارغة.

“لوموند” قالت أنه “وبفضل التسلسل غير المحرر لمقاطع الفيديو هذه، تمكنت صحيفة لوموند من إعادة بناء خرائط هذا الممر تحت الأرض، الذي يبلغ طوله حوالي 130 مترًا. إننا نلاحظ تطورات هناك لا ترقى إلى مستوى مركز عملياتي واستراتيجي، أو مخبأ كبير للأسلحة، كما عرضه الجيش الإسرائيلي.”

حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، وفي تصريح صحفي قالت أن تحقيق الصحيفة هو “دليل جديد يضاف لعدة تحقيقات مهنية عالمية أثبتت كذب ما سعى الكيان الصهيوني لترويجه للعالم عبر دعايته المضللة، لتبرير جرائمه وحرب الإبادة التي يقترفها ضد شعبنا، وتدميره للقطاع الطبي وإخراجه عن الخدمة بهدف دفع المواطنين للهجرة القسرية عن أرضهم.”

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!