-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رئيس المجلس الوطني المهني المشترك:

مُربُّو الدجاج يعانون.. والاستهلاك السنوي أقل من دول الجوار

قادة مزيلة
  • 981
  • 0
مُربُّو الدجاج يعانون.. والاستهلاك السنوي أقل من دول الجوار

أكد رئيس المجلس الوطني المهني المشترك لشعبة تربية الدواجن، قلي مومن، أن معدل استهلاك الفرد الجزائري للحوم البيضاء لا يزيد عن 18 كيلوغراما سنويا، وهو أقل مقارنة بدول الجوار، حيث يبلغ المعدل 20 كيلوغراما للفرد سنويا، بينما تنتج الجزائر حسبه نحو 650 ألف طن في السنة.

وأشار المتحدث، الإثنين، خلال ملتقى خاص بشعبة تربية الدواجن نظمته الغرفة الوطنية للفلاحة على مستوى ولاية معسكر، إلى أن هذه الشعبة تعاني الكثير من المشاكل وتعترضها العديد من العقبات، أهمها الجانب التنظيمي، حيث لا توجد هيئة للضبط من شأنها أن توفق بين الإنتاج والاستهلاك، وكذا مسألة غلاء التغذية خاصة بعض المكونات الغذائية المستوردة، رغم تدخل الدولة لإعفائها من الضريبة، إلا أن ثمنها بقي مرتفعا ولم يقدر المربون على توفيره.

وقال قلي إن شعبة تربية الدواجن التي تضم نحو 30 ألف مرب ويقتات منها زهاء 500 ألف شخص، تعاني من وجود بعض النشطاء غير الشرعيين الذين يشتغلون بطرق فوضوية بعيدا عن الشروط الأمنية والتنظيمية المطلوبة، إضافة إلى غياب عنصر التنبؤات بالقدرات الإنتاجية المستقبلية والطلبات المحتملة، ونقص المذابح، والتغطية الصحية البيطرية الناجعة الخاصة بتربية الدواجن، واضطراب السوق، حيث يصطدم المربي بانخفاض كبير للأسعار أمام تكاليف باهظة للمنتوج، وكذا غياب التأمين، إذ أنه عدا ما يقدمه صندوق التعاون الفلاحي، فإن المربي لا يجد فضاء آخر للتأمين المريح.

وطرح رئيس شعبة تربية الدواجن مشكل انعدام العقار، رغم قلة المساحة التي يتطلبها نشاط تربية الدواجن، وقلة المخابر، حيث لا توجد سوى ستة مخابر على المستوى الوطني، مشيرا إلى أن الجزائر تصنف في المرتبة الثانية إفريقيا في مجال إنتاج أمهات الدواجن.

وعلى صعيد إنتاج البيض، قال إن الجزائر تنتج سنويا ثمانية ملايير وحدة سنويا، بينما لا يزيد حجم الاستهلاك عن ستة ملايير بمعدل 160 حبة لكل مواطن.

وخلال الملتقى طرح مربو الدواجن القادمين من مختلف جهات الوطن، بعض العراقيل التي يجابهونها، مركزين على مسألة غلاء التغذية وبعض المكملات الغذائية، وعدم انتظام سوق اللحوم البيضاء.

وأشار رئيس الغرفة الوطنية للفلاحة في تدخله إلى أن قضية تسجيل بؤرة لأمراض الدجاج في أم البواقي قبل حوالي شهر تركت أثرها السلبي على سعر اللحوم البيضاء، بعدما تراجع المربون عن هذا النشاط.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!