-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الفيفا تتجه نحو برمجة مباراة الخضر وبوركينا فاسو بملعب محايد

لعمارة طاكبو
  • 5653
  • 0
الفيفا تتجه نحو برمجة مباراة الخضر وبوركينا فاسو بملعب محايد

يبدو أن مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره البوركينابي ستجرى في ملعب محايد بسبب تأخر سلطات بوركينا فاسو في رفع تحفظات الفيفا على ملعب العاصمة واغادوغو، الذي رفضت تأهيله لاستضافة مباريات تصفيات المونديال.

استبعدت مصادر إعلامية بوركينابية إجراء مباراة الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم قطر 2022، بين منتخبها المحلي بوركينا فاسو والمنتخب الوطني، المقررة في شهر سبتمبر القادم في العاصمة واغادوغو، لعدم جاهزية ملعب 4 أوت 1983.

وحسب موقع “بوركينا 24” فإن السلطات البوركينية دخلت في سباق مع الزمن من أجل إنهاء الأشغال في الملعب قبل موعد مواجهة الخضر، غير أن المهمة تبدو شبه مستحيلة في ظل الحالة السيئة التي يتواجد عليها. وفي صورة عدم استكمال الأشغال، فسيكون منتخب بوركينا فاسو مجبرا على استضافة أبطال إفريقيا في الدولة الجارة كوت ديفوار، وتحديدا بملعب “الحسن واتارا”.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) رفض اعتماد ملعب “4 أوت 1983” لإقامة اللقاء لعدم استجابته للمواصفات التي يطلبها بخصوص العشب، فضلا عن الكراسي المرقمة وأيضا غرفة الملابس.

ورغم تأجيل موعد انطلاق التصفيات من شهر جوان إلى سبتمبر، لم تتمكن السلطات في بوركينا فاسو من معالجة النقائص الموجودة في الملعب، لرفع تحفظات الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي هدد بنقل المباراة إلى ملعب محايد في حالة عدم الاستجابة لشروطه.

والمعلوم أن الخضر سيبدأون حملتهم في تصفيات كأس العالم في الفاتح سبتمبر باستضافة منتخب جيبوتي، قبل أن يطيروا بعدها بـ4 أيام إلى بوركينا فاسو في أصعب مواجهة تنتظر أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي، خلال تصفيات المونديال، مع العلم أن الخضر حافظوا على سلسلة المباريات من دون هزائم في 27 مواجهة على التوالي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!