-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

تأجيل محاكمة ملزي وأويحي وسلال إلى 12 ديسمبر القادم

نوارة باشوش
  • 635
  • 0
تأجيل محاكمة ملزي وأويحي وسلال إلى 12 ديسمبر القادم

أجلت الغرفة الجزائية السادسة لدى مجلس قضاء الجزائر، الأحد، المحاكمة الثانية للمدير العام السابقة لإقامة الدولة “الساحل” حميد ملزي والوزيرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال ومن معهم من إطارات ومسؤولين نافذين في الدولة إلى تاريخ 12 ديسمبر الداخل. 

وكان القطب الجزائي الاقتصادي والمالي لسيدي أمحمد، أدان الوزير الأول السابق أحمد أويحيى بعقوبة 6 سنوات حبسا نافذا ومليونا غرامة نافذة عن جنحتي تبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة مع براءته من جنح إبرام صفقات مخالفة للتشريع ومنح عمدا امتيازات غير مبررة للغير.

كما أدان بخمس سنوات حبسا نافذا ومليونا غرامة في حق الوزير الأول السابق سلال عبد المالك بتهمتي التبديد وإساءة استغلال الوظيفة مع براءته من باقي التهم،

فيما أدان المدير العام السابق لإقامة الدولة حميد ملزي بتهم تبييض الأموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية وجنح تبديد أموال عمومية، وإبرام صفقات مخالفة للتشريع وإساءة استغلال الوظيفة عمدا وتعارض المصالح وعقابه بـ5 سنوات حبسا نافذا و8 ملايين غرامة نافذة.

فيما حكم بعقوبة سنتين حبسا نافذا و8 ملايين غرامة نافذة في حق أولاده الثلاثة ملزي مولود، أحمد، سليم بجنح تبييض أموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية وبراءتهم من باقي التهم، مع مصادرة جميع ممتلكاتهم من عقارات وممتلكات وأرصدة بنكية .

كما تم الحكم بعام حبسا نافذا ومليونا غرامة نافذة في حق المتهم ملزي وليد عن جنحة تحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم الفعلي  والمفترض بهدف الحصول على مزية.‎

ملزي وأويحيى وسلال مجددا أمام القضاء 

برمج مجلس قضاء الجزائر ،يوم 14 نوفمبر الجاري المحاكمة الثانية للمدير العام السابق لإقامة الدولة “الساحل” السابق حميد ملزي والوزرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، ومن معهم من إطارات ومسؤولين نافذين في الدولة.

وقد أدان القطب الجزائي الإقتصادي والمالي لسيدي أمحمد في 27 سبتمبر المنصرم،  الوزير الأول السابق أحمد أويحيى بعقوبة 6 سنوات حبسا نافذا ومليونا غرامة ، وخمس سنوات حبسا نافذا ومليونا غرامة في حق الوزير الأول السابق سلال عبد المالك، فيما أدان المدير العام السابق لإقامة الدولة حميد ملزي بـ5 سنوات حبسا نافذا و8 ملايين غرامة نافذة، فيما حكم بعقوبة سنتين حبسا نافذا و8 ملايين غرامة نافذة في حق أولاده الثلاثة ملزي مولود، أحمد، سليم ، مع مصادرة جميع ممتلكاتهم من عقارات وممتلكات وأرصدة بنكية .

كما تم الحكم بعام حبسا نافذا ومليونا غرامة نافذة في حق المتهم ملزي وليد  وعامين حبسا منها سنة موقوفة التنفيذ و500 ألف كغرامة نافذة في حق المدير العام السابق لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بخوش علاش  وكذاالمدير العام السابق لاتصالات الجزائر شودار أحمد بعقوبة عامين حبسا نافذا و500 ألف كغرامة نافذة.

أما المدير العام السابق لإقامة “جنان الميثاق” شريط فؤاد فتم الحكم عليه بعام حبسا موقوف النفاذ و200 ألف كغرامة عن جنحة إبرام صفقة مخالفة للتشريع وبراءته من باقي التهم.

وتراوحت عقوبات باقي المتهمين ما بين 6 أشهر حبسا موقوف التنفيذ والبراءة، كما تم الحكم بغرامة مالية قدرها 32 مليون دينار مع الحرمان من الصفقات العمومية لمدة خمس سنوات للشركات الخاصة بآل ملزي المتابعة كشخص معنوي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!