الإثنين 10 أوت 2020 م, الموافق لـ 20 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 19:12
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

سيمثل أفراد عصابة إجرامية خطيرة تضم 9 أشخاص من بينهم 3 افارقة امام محكمة جنايات العاصمة، خلال أسابيع للمحاكمة بعد تأجيل ملفهم المتعلق باستيراد وتجارة المخدرات الصلبة من صنف هيرويين، وكانت مصالح الأمن قد فككت خيوط العصابة والإطاحة بعناصرها من بينهم سيدة تحمل جنسية نيجيرية، واسترجاع ما يقارب 250 كبسولة من المادة الخام ومبلغ مالي قيمته 65 مليون سنتيم.

وحسب ما تضمنه الملف القضائي للمتهمين فقد تمكنت مصالح الأمن على أثر معلومات وردتها حول تحركات شخص مشبوه بضواحي منطقة بئر خادم، وتنقله المستمر إلى هناك لشراء المخدرات من نوع الهيروين، من توقيف ثلاثة أشخاص بالمكان كانوا على متن مركبة سياحية، وأسفرت عملية تفتيشهم على حجز عدة حزم ملفوفة بأكياس بلاستيكية، تحتوي كل حزمة على كمية من الهيروين على شكل كبسولات كانت مخبأة بإحكام داخل الوسادة الهوائية للجهة اليمنى للوحة المركبة.

وبتحويل المتهمين لمركز الأمن لاستجوابهم وسماع أقوالهم، كشفوا أن المخدرات المحجوزة اقتنوها من عند ممونهم الرئيسي وهو رعية افريقي يدعي “يوسف” يقيم ببئر خادم، واستغلالا لذلك تم توقيف المشتبه فيه رفقة آخرين بعد ترصد تحركاتهم، ولقيت عناصر الشرطة مقاومة عنيفة من قبلهم ومحاولتهم الفرار بعد افتضاح أمرهم ومطاردتهم التي انتهت بحجز مبلغ 290 ألف دينار، في حين اسفرت عملية تفتيش المسكن الذي أشتبه إقامتهم فيه وتحويله إلى وكر لتخزين المخدرات على ضبط ما يقارب رطل من الهيروين الخام مجهز للبيع.

وسيواجه المتهمون التسعة جناية تسيير جماعة اجرامية منظمة من أجل استيراد المخدرات والمؤثرات العقلية بطريقة غير شرعية، المتاجرة فيها في إطار جماعة إجرامية منظمة، جنحة رفض الامتثال لإنذار التوقف الصادر عن أعوان القوة العمومية، رفض التحقيقات، عرقلة الأعوان المكلفين بمعاينة جرائم المخدرات أثناء ممارسة وظائفهم، جنحة انتحال هوية الغير في ظروف أدت إلى قيد أحكام في صحيفة السوابق القضائية، التزوير واستعماله، الدخول إلى التراب الوطني بدون رخصة، وهي الوقائع التي ستناقشها المحكمة بتاريخ 21 افريل القادم.

الأفارقة المخدرات الهيرويين

مقالات ذات صلة

  • هزة ارتدادية تجبر المئات على المبيت بالشارع

    إنزال وزاري بميلة والمتضررون يطالبون بالتكفل السريع

    شهدت ولاية ميلة، خلال اليومين الماضيين، حلول خمسة من أفراد الطاقم الحكومي، للوقوف على حجم الأضرار التي خلفتها الهزتان الأرضيتان اللتان ضربتا الولاية، أول أمس،…

    • 1310
    • 6
  • المصابيح البيضاء أضحت عملة نادرة

    أحياء دون إنارة عمومية والظلام يطارد سكان ورقلة

    تعاني العديد من القرى والأحياء بولاية ورقلة، من مشكل انعدام الإنارة العمومية، ورغم خوض سكان هذه البلديات عدة طرق لإيصال الانشغال الضروري إلى السلطات، إلا…

    • 173
    • 0
600

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عبد السلام

    إذا أستمر الحال على ماهو عليه ستدخل أخطر السموم والأمراض الخطيرة إلا البلاد والمتسبب هو الشعب الذي فتح ذراعيه لهؤلاء الأفارقة ـ لأن هؤلاء الأفارقة أصبحو يتنقلون بكل حرية داخل الوطن بدون حسيب أو رقيب وكأنهم هم أهل هذا الوطن . لأن الأجنبي إذا دخل لأي بلد سيدخله من أجل مصلحتة ومصلحةوطنه وهؤلاء الأفارقة دخلو إلا الجزائر من أجل مصالحهم ومن أجل مصالح أوطانهم لاغير وإذا أستمر الحال على ماهو عليه سنرى ماسيحدث للبلاد ونحن الجزائريين هم الخاسرين ؟

  • meriem

    مراقبة وطرد الافارقة والمراركة امر ضروري لامن البلاد وتوفير الشغل للجزائرييين …

  • Wahrani

    Les africaines qui vient en Algerie sont presque tous des trafiquants et surtout les negeriens (negeria.
    Il faut que les autorités algeriens frappent avec une main de fer .

  • بومعزة

    الأفارقة ؟الجزائريين أفارقة كذلك، ثقفوا أنفسكم قليلا قبل كتابة أي سطر.

close
close