الأحد 22 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 22 محرم 1441 هـ آخر تحديث 13:40
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق

ح.م

لم تكن قرعة 3000 قطعة أرضية ببلدية آفلو في الأغواط، التي جرت منذ أيام، بردا وسلاما على مواطنيها ومسؤوليها، بل أثارت المسكوت عنه منذ بداية دراسة الملفات إلي الإعلان عن المستفيدين واستبدال المرفوضين.

كل هذا تم اكتشافه يوم إجراء القرعة، حيث اكتشف المواطنون أن المبدأ الذي أعلنت عنه البلدية، وهو استفادة فرد واحد من كل عائلة، تمت مخالفته، واستفادت عائلات بأفرادها كاملة. بل أكثر من ذلك أن الأسماء المطعون فيها التي ليس لها الحق في الاستفادة، التي وعدت الإدارة بحذفها، بل قد عاقبت بعض المتورطين فيها، مازالت موجودة في القوائم، بل هناك ممن التحق منذ ثلاثة أشهر بقطاعات الوظيف محولين من مناطق أخرى، استفادوا وحرم المواطنون من أبناء المدينة، بل منهم من حول وظهر اسمه يوم القرعة.

أما الأمر الذي أفاض الكأس في مرحلة التحقيق، فقد تمت مراسلة البلدية لحذف 400 مستفيد من القائمة بعد الاتصال بالبطاقية الوطنية، باعتبار أن لديهم ملكيات أو استفادات سابقة، البلدية لم تقم بإعلام المقصين فرديا وإشهار القوائم ليتم الاطلاع عليها، وقامت بعملية الاستبدال والإقصاء دون علمهم. والفضيحة كانت يوم القرعة حين حضروا لمعرفة القطع التي استفادوا منها، فعلموا أنهم مقصون الأمر الذي جعلهم يدخلون في احتجاجات وأقدموا يوم أمس على غلق البلدية، وإعلان بعضهم عن حالة إضراب عن الطعام حتي يستردوا حقوقهم حسبهم. “الشروق”، اتصلت بالبلدية للرد على الأوضاع، فلم نجد مسؤلا يرد على انشغالاتنا وينير المواطن بتوضيحات عن الوضعية.

إضراب عن الطعام الأغواط بلدية آفلو

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close