الأحد 25 أكتوبر 2020 م, الموافق لـ 08 ربيع الأول 1442 هـ آخر تحديث 22:28
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

أبو الفضل بعجي

يسارع حزب جبهة التحرير الوطني الزمن لضبط أجندته السياسية استعدادا لحملة الاستفتاء على التعديل الدستوري المزمع في الفاتح نوفمبر المقبل، عبر برمجة لقاءات دورية مع ممثليه على مستوى المجالس الشعبية الولائية والبلدية، في وقت لا تزال القيادة الجديدة تراهن على تسوية خلافتها الداخلية تحضيرا للاستحقاق القادم على غرار وثيقة الدستور والانتخابات المسبقة.

يلتقي الأمين العام للأفلان أبو الفضل بعجي، الأحد، بمنتخبي الآفلان على المستوى الولائي تحضيرا للشروع في الحملة الانتخابية للاستفتاء على وثيقة الدستور، ويعد هذا اللقاء الأول من نوعه منذ انتخاب بعجي على رأس الحزب بعد أن كان قد التقى بنواب حزبه بالهيئة التشريعية إضافة إلى أمناء المحافظات قدم من خلالها توجيهاته استعدادا لتمرير وثيقة الدستور.

كما يسعى الحزب الى إعادة ترتيب أوراقه لاسيما بعد حراك 22 فيفري و”تعبيد” الطريق لعودة الآفلان عبر بوابة الاستحقاقات القادمة، على غرار تعديل الدستور وانتخابات المجالس الشعبية، غير أن الخلافات الداخلية التي لطالما كانت لصيقة بالحزب لا تزال تقف عائقا أمام القيادة الجديدة، وكان آخرها الاحتجاجات الرافضة لتعيينات الأمين العام أبو الفضل بعجي بالمجلس الشعبي الوطني.

‎من جانبه، يؤكد المكلف بالإعلام بالحزب، محمد العماري لـ”الشروق” أن اللقاء الذي سيشرف عليه الأمين العام للحزب بالمركز الدولي للمؤتمرات بالعاصمة يندرج في سياق سلسلة اللقاءات السابقة والرامية إلى إعطاء توجيهات سياسية استعدادا لحملة الاستفتاء على التعديل الدستوري، نظرا لدور رؤساء المجالس الشعبية الولائية والبلدية على المستوى المحلي وعلاقتهم بالشعب.

ومعلوم أن نواب الأفلان بالبرلمان صوتوا لصالح وثيقة تعديل الدستور، التي قدم من خلالها الحزب مقترحات شملت 101 مادة في جميع الأبواب والفصول والمحاور والديباجة، في حين لم ينصب بعد الحزب هيئة وطنية للترويج لوثيقة الدستور والمشاركة في الحملة الانتخابية ودعوة الجزائريين إلى ضرورة التوجه نحو صناديق الاقتراع يوم الفاتح نوفمبر المقبل.

أبو الفضل بعجي الدستور جبهة التحرير الوطني

مقالات ذات صلة

  • خلال انطلاق أشغال ملتقى الجمعيات الدينية

    مستشار رئيس الجمهورية: مرجعية الجزائريين واضحة

    قال مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالجمعيات الدينية عيسى بلخضر، السبت، أن مرجعية الجزائريين واضحة مهما كثرت عنها الأقاويل والمحاولات. وأفاد المستشار، خلال انطلاق أشغال ملتقى الجمعيات…

    • 1045
    • 3
600

12 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ملاحظ

    حزب التخريب الوطني التي عرفت الجزاٸر ابان الفترة الحكم بوتفليقي بين 1999 الی 2019 هي بسبب الاقلية التي فرضت ارادتها علی الاغلبية هي نفسها التي مررت الدستور 2016 التي تمثل تعدي علی وحدة البلاد و الشعب وتمييزي صيغت لصالح العصابة السابقة هي نفسها التي جددت هذا الدستور بصيغة اسواْ من السابق تكرس الانقسام وسيتعطي للعصابة المتبقية او من ولاهم للعصابة السابقة فرصة لتكرار السيناريوا الاسواْ بصيغة علمانية وفرنسية ترضي نفس الاحزاب التي خدمت النظام الاسبق۔۔۔فعلينا كشعب حر ارسال رسالة قوية بتصويتنا بلا علی الدستور حتی لا يعيدوننا الايام النظام الاسبق بكل اشكاله واكثر سوءا۔۔۔۔لا لدستور لعرابة۔۔۔

  • amayes

    والأفالان طبعا يجد كل التسهيلات وتوفر له كل الوسائل وتفتح أمامه كل الأبواب لتحركاته وتجمعاته رغم وباء الكورونا وتمنح لتجمعاته رخص في 48 ولاية … والسبب بسيط وهو أنه يمتلك عقد ملكية على هذه البلاد منذ 1962

  • LA REPUBLIQUE DES MONSONGES

    بعد الانفتاح السياسي 1989 وصل حزب الأفالان الى الحظيظ وكاد أن يندثر حيث لم يتحصل في تشريعات 1991 الا على 15 مقعدا من مجموع 231 مقعدا … لكن الشاعر المتمرد قال مخاطبا الجزائريين : … لقد طردتموهم ( ويقصد الأفالان ) من الباب وسوف يعودون من النافذة و سوف يجثمون على صدوركم لعقود أخرى … وذلك ما حدث للأسف .. واليوم قد يعيد التاريخ نفسه فونستون تشرشل قال : يعيد التاريخ نفسه لأن الحمقى لم يفهموه جيداً.

  • حزب السراق

    حزب العصابه لابد من حله..كل جزائري اصيل لايؤمن بهدا الجهاز ..هو سبب ما وصلنا اليه اليوم ..والمشعل في هدا الحزب سلم الي ابناء الحزب الدين تعلموا لغه الخشب من ابائهم فهم لصوص ماكرين اكثر من الديناصورات لابد من كشفهم في كل مناسبه.

  • متعافي التأهيل

    المقال لا يستحق التعليق عليه سوى بالعمل بدون فائدة، بالنسبة المعني بالأمر، سطرت له الأمور بوضوح في ما يخص مسألة التعاطي مع هدا الشأن، يركز حصرا على الأهم الذي ينتظره.

  • سي احمد انتع الارشيف

    مهلا السيد بعجي واحدة واحدة حتى نفهم ما القصد من هذا التحضير نحن نعرف أن الحزبين المشهورين في تزوير الإنتخابات و الإستفتاءات هما الجبهة و الرند فضائح مناضليهم قد خرجت للعلن و هي أمام المحاكم من تزوير و اشكارة و المال الوسخ و النهب فما الداعي لتخطي المراحل بالأمس القريب ناديتم بجمع الشمل و تنظيف الحزب من المصلحيين أين هذا الهراء و الله الكذب سيمة الجبهويين هل عاقبنم الأمناء الموجودين في السجن هل حققتم في كل من ساهم في إفساد نظام الحكم بإستعمالهم للتزوير و اشكارة لنيل منصب حكومي بالطبع لا و لن تحققوا هذا فاشكاريست لا زالوا قوة لا يستهان بها في دواليب الحزب و كذلك لن تستطيع تحريك …/…

  • سي احمد انتع الارشيف

    …/…آلة اللجان التأديبية ضدهم لأنهم وعاء إنتخابي و كذلك فنيين في التزوير و تدعون بأن فتح هذه الجبهة ستفجر الحزب من الداخل صعب غفلها و أنت و مكتبك السياسي لا سلطة لكم عليهم و تركتم تراكمات فاسدة تنخر جسم الجبهة لذا في حالة ما إذا تدخلتم فالتزوير سيكون سيد الموقف في الإستفتاء القادم فالجبهة تدنست و أصبحت أضحوكة و منبع الفساد و هي مطلوبة جماهيريا لوضعها في المتحف إنتهى دورها في سنة ١٩٦٢ لا داع للترقيع و التجميل

  • شخص

    لا تلعب يا تبون بالنار الافالان مرفوضتماما في الجزائر الجديدة ، الشعب امرك بحل هذا الحزب و محاكمة أعضائه الفاسدين من نواب ونائبات أتو عن طريق المعريفة و التزوير ووراثة مقاعد آبائهم. أقسم بالله لو تمت محاكمتهم بطريقة مثالية هم و ابنائهم و احفادهم وحاشيتهم لاسترجعنا 100 مليار دولار من ممتلطاتهم فقط هنا في الجزائر و ليس في الخارج

  • Imazighen

    سلعة النظام يستخدمها منى شاء، لا جديد في ااجزائير من روح الى العهدة الخامسة ماذا؟ تنتظر منه.

  • djazairi elghorba

    “الارهاب والفساد وجهان لعملة واحدة”
    في رايي الشخصي يجب ان يحل حزبا ما يسمى جبهة التحرير والتجمع الوطني كما حل حزب جبهة الانقاد الارهابية
    اما جبهة التحرير الوطني ماقبل 62 هي فخر وارث كل الجزائريين الاحرار
    تحيا الجزائر ويحيا الجيش الوطني الشعبي

  • نمام

    يظهر ان الارندي و الجبهة وظهورهما في الواجهة يوحي بان التغيير محدود وما هو الا تدوير للسلطة وان التغيير الفعلي يخيف السلطة ولا ييمكنه ان يكون بظهور احزاب قد تخلط الوضع كما في التسعينات والسلطة لا تريد ان تكون رهينة تيارات لا تدرك ما وراءها وهذا ما قراه الحزبان و سيفتح شهيتهما للاستمرار في اساليبهما و في النتخابات وربط عجلتهما بالسكة لان السلطة تحتاج خدامتهما لتمرير الدستور والفراغ يعيق تحرك السلطة فهي في حاجة لهما وقد يكونان عجلة احتياط كما البرلمان الخالي ولكن ربما اذا كانت انتخابات حرة كما يزعمون سيفرز الصندوق رجالا احرارا ولا احزابا كما في السابق وهنا يكون الاعتماد على الحزبين مؤقتا للاصلاح

  • مشاشي

    في الجزائر النظام = السلطة = والأفالان .. فمبروك للأفالان دستور جديد 2020 بعد دساتير 1963 – 1976 – 1989 – 1996 – 2008- 2016

close
close