-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مواقع التواصل الاجتماعي تلتهب:

الجزائر ستبقى عَصيَّة ولن تزيدها الاستفزازات إلا وحدة

إلهام بوثلجي
  • 7060
  • 3
الجزائر ستبقى عَصيَّة ولن تزيدها الاستفزازات إلا وحدة

ردَ الجزائريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر وفيسبوك..” على استفزازات نظام المخزن ومحاولاتها المساس بالوحدة الوطنية، مؤكدين على وحدتهم وتماسكهم وجزائريتهم وهويتهم العربية الأمازيغية. 

وجاء في منشور لأحد نشطاء فيسبوك: “الحمد لله هذه التصريحات لن تزيدنا إلا وحدة وتمساكا”، ومنهم من غرد قائلا: “إذا كان بيتك من زجاج فلا تقذف غيرك بالحجارة”، وعبر الجزائريون عبر حساباتهم عن اعتزازهم وافتخارهم بالبعد الأمازيغي في هويتهم وعن وحدتهم من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب، وأكدوا على أن كل شبر من الجزائر هو للجزائريين “قبائل، توارق، شاوية، ميزابي”، ولا وجود للانفصال في قاموس أي جزائري، واعتبر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بأن النظام المغربي يتخبط لا غير، وأن ما قام به سفير المغرب لدى الأمم المتحدة خير دليل على ذلك فلا غريب –حسبهم – عن نظام أحرق كل أوراقه فلجأ للتحالف مع الشيطان لخلق أوراق جديدة يضغط بها على الجزائر والتي ستظل عصية على الأعداء .

وعبّرَ الجزائريون عن رفضهم لاستفزاز النظام المغربي مع تأكيدهم لأواصر الأخوة بين الشعبين الجزائري والمغربي، حيث علقت ناشطة عبر تويتر قائلة: “كل شيء إلا وطني الجزائر.. لقد طفح الكيل من تصرفات نظام المحمية في المغرب”، ونشرت أخرى “الحملة الشرسة التي تشن من قبل مسؤولي نظام المخزن ضد الجزائر تبقى على مستوى أعلى هرم لا دخل للشعبين فيها.. لأن الشعب المغربي من أطيب الشعوب والحب الذي يكنه لأخيه الجزائري لم أر له مثيلا”.

 وذكرَ المغردون بخيانة المغرب للقضية الفلسطينية وتطبيعهم مع الصهاينة وحتى خيانتهم القديمة للجزائر، حيث غرد معلق عبر تويتر “لنترك التاريخ والأجيال والعروبة وحقوق الجوار وقرابة الدم تحكم على ما فعلته جارتنا الشقيقة طوال حقبات من الزمن”، وتابع “من هاجم بلادنا في أكتوبر 1963 وجراحها لا تزال تنزف لاحتلال وضم مدينتي تيندوف وبشار إلى مملكته؟ ألم يكن صاحب الجلالة وأمير المؤمنين الملك حسن الثاني..”؟

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • متطوع

    من أشعل النار ومن نفخ فيها سيان .

  • لحسن

    حلال علينا حرام عليكم

  • محمد

    أيها المغرب الشقيق لن ترضى عنك اليهود حتى تتبع ملتهم فالحذر ثم الحذر