الإثنين 24 فيفري 2020 م, الموافق لـ 29 جمادى الآخرة 1441 هـ آخر تحديث 22:39
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق

الرواية الكاملة لـ”إعدام” عبان رمضان؟

  • ---
  • 40

كنت من بين الأساتذة الذين استمعوا إلى عدد من شهادات مجاهدي “التسليح والاتصالات العامة”، خلال ثورة التحرير، إلى جانب كل من أرزقي فراد وزغيدي وغيرهما، وكان اللقاء في بيت المجاهد محمد المقراني بحضور الكثير ممن كانوا في هذه المؤسسة الأمنية التي أنشأها المرحوم عبد الحفيظ بوصوف المدعو (سي المبروك) ومن بينهم منصور بوداود ومحمد لقمامي وعبد الرحمن بلمهدي وغيرهم. وكان الهدف من ذلك هو الكشف عن دور المخابرات في الثورة بتقديم حقائق وتصحيح أخطاء، بعيدا عن “الأضواء”. وبالرغم من أهمية المعلومات التي أدلى بها الحضور وقيمتها التاريخية والتوثيقية، إلاّ أن نشرها خارج إطار البحث العلمي قد يجلب لأصحابها المتاعب، فما الجديد في هذه الشهادات؟

انتحار الحاج علي وإعدام عبان

حقق مؤتمر الصومام (20 أوت 1956) بفضل عبان رمضان تحولات سياسية في تسيير نظام الثورة، بحيث جاءت النتائج لصالح الأولويات، وهي أولوية الداخل على الخارج وأولوية السياسي على العسكري. وانعكست في مجلس الولاية الذي أصبح يتشكل من مسؤول عسكري وآخر سياسي وثالث للاستعلامات والاتصالات تحت إشراف قائد الولاية، الذي تم تجريده من اتخاذ قرار تعيين أو فصل نوابه، لكن مؤتمر القاهرة لعام 1957 تراجع عن هذه القرارات بحذف الأولويات، فاعتبر عبان رمضان ذلك إقصاءً له، وعاد إلى الداخل رفقة الحاج علي (أحد مناضلي منطقة الأوراس) إلاّ أن مجموعةبألقت القبض على الحاج علي ونقلته إلى فيلا بالمغرب، حيث تم استنطاقه بطريقة جعلته يفضل الانتحار على مقاومة التعذيب حسب الشهادات المقدمة.

يقدم فرحات عباس (رئيس أول حكومة مؤقتة للثورة) هذه الرواية نقلا عن بوصوف، زاعما أنالحاج عليتآمر مع عبان وهو يعدّ أحد رجالاته. وتم نقله إلى المغرب ليستنطقه بوصوف وكريم بلقاسم وعبد الله بن طوبال، إلا أن هذا الأخير رفض المشاركة في هذا الاستنطاق.

 يقول منصور بوداود، في شهادته المقدمة بتاريخ 4 أفريل 2015 في بيت مقراني، إنه شاهد محمود الشريف رفقة شخص آخر في المغرب ورفض ذكر اسمه، وأنه التقى كريم بلقاسم في بيته بعد اتصاله بودادية الجزائر لمعرفة الحقيقة فقال له كريم بلقاسم: “إنه أعدم، ولو يعود سأقتله بنفسي“.

 المقربون من كريم بلقاسم يقولون إن عبان وصف كريم بلقاسم بـأغيول، وتعني بالأمازيغيةحمارولكنني  أستبعد أن يكون إعدامه بسبب هذه الكلمة وإنما لأسباب أخرى، لأن إعدامه حسب شهادة منصور كان قرارا جماعيا شارك فيه الثلاثي بوصوف وكريم بلقاسم وبن طوبال إلى جانب أوعمران ومحمود الشريف وغيرهم، وهناك من يضيف إليهم الزعماء الخمسة الذين اختطفتهم فرنسا لأنهم حسب بعض الروايات وافقوا على إعدامه عبر قائمة الوجبات التي تقدم لهم حيث تناولوا وجبة واحدة والتي تعني الموافقة على القرار. وكشف محمد لقمامي أن محمد الشريف هو أول من أعلن عنمقتلعبان رمضان في 27 ديسمبر 1957.

أما الرواية التي يقدمها العقيد علي كافي في مذكراته ص 157 فتقول: “أتذكر أنه جاءني (عبان) يطلب مساعدتي له، وحاول استمالتي نحوه في خلافه مع كريم بلقاسم وبن طوبال ولكنني بقيت محايدا، أما بالنسبة إلى صدور حكم الإعدام في حقه فإن من قابلتهم من قادة الثورة ينفون ذلك، وكل ما أكدوه لي هو وجود اتصالات بين عبان والفرنسيين، إلاّ أن دحو ولد قابلية (رئيس الجمعية الوطنية لمجاهدي التسليح والاتصالات خلال الثورة التحريرية) يزعم أن مذكراتهضمت حقائق مغلوطة أساءت إلى رمز الثورة عبان رمضان؟ وادعى ولد قابلية أنه بصدد إصدار كتاب لأنه الوحيد الذي يملك الوثائق، وأن كتابه سيحمل حقائق كثيرة، وأنها هي التي ستنصف التاريخ بوثائق رسمية؟

والحقيقة التي بقيت طي الكتمان تضمنها أول كتاب صدر عام 1961 أي عاما قبل استرجاع السيادة الوطنية، وتمت مصادرته وأضيف إلى قائمة الكتبالممنوعةفي بعض المكتبات الوطنية العربية وهو للسيد محمد لبجاوي (عضو المجلس الوطني للثورة) بعنوانحقائق حول جبهة التحرير الوطني“. يقدم ثلاث روايات لإعدام عبان استنادا إلى كل من كريم بلقاسم وبن طوبال وبوصوف، والكثير من الكتب التي صدرت حول عبان تستند إلى هذه الروايات لكنها لا تشير إلى المرجع الأصلي، والحقيقة التي سمعتها من بن طوبال في محاضرة ألقاها في الجزائر العاصمة بقاعةالكابرييعترف فيها بأن بحوزته وثائق تدين عبان وأشرطة تكفي لجعلها حزاما على الكرة الأرضية. وقد أشرف بعض الأساتذة على صياغة مذكراته التي قدمت إلى الشركة الوطنية للنشر والتوزيع التي طالبته بحذف الفصل المتعلق بعبان رمضان إلا أن هذه المذكرات اختفت، فأين هي الآن؟

مقالات ذات صلة

  • تونس أكبر من الفوز بمغانم سياسية

    أزمة تشكيل الحكومة في تونس استفحلت، الرغبة في جني الغنائم هي من أشعل فتيلها، والراغبون في مغانم سياسية، تواقون لاحتواء السلطة وفرض خياراتهم الأحادية، أو…

    • 615
    • 0
  • توفير مزيد من الأحذية لحَراك بلا حاذ

    كانت جمعة الأمس آخر جمعة في "حَراك" يكمل اليوم عامه الأول مُكرَّما بقرار رئاسي أضاف إلى أيامنا الوطنية الكثيرة يوما يحتفل فيه بـ"التآخي بين الشعب…

    • 1165
    • 2
600

40 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد لخضر

    كريم بلقاسم وبالتواطئ مع الرئيس بورقيبة والحكومة المؤقتة في تونس ومعهم فرنسا (راضية على بورقيبة).الكل وراء اعدام القادة العسكريين للولاية1التاريخيةالشهداء:نواورة-عباس لغرور-لعموري…،وقبلها محاولة اغتيال القائد العسكري عجول عجول من قبل عميروش ومواليه (محمد بن بولعيد و عايسي) ودفعه للاستسلام للعدو الفرنسي .استاذنا لا تنسى تسليط الضوء على هذه القضية

  • صالح/الجزائر

    1) << الرواية الكاملة ل " إعدام " عبان رمضان ؟ >> ليست كاملة ولم تكشف شيئا جديدا ظل خافيا أو مخفيا .
    حسب الشهادات والكتابات المطلع عليها فإن عبان رمضان ، رحمه الله ، عنما استتب له الأمر على رأس ” لجنة التنسيق والتنفيذ ” لم يقل مرة واحة فقط ” أغيول ” ، وإنما كان لا يعرف ل كريم بلقاسم رحمه الله اسما آخر غير ” أغيول ” .
    نتائج مؤتمر الصومام ، ” وهي أولوية الداخل على الخارج وأولوية السياسي على العسكري ” لم تكن بردا وسلاما على ” نظام الثورة ” عامة ، وعلى بعض الولايات ” التاريخية ” خاصة .
    الخلاف

  • صالح/الجزائر

    2) بين ” الجبهة ” و ” الثوار ” حسب اعتقادهم أو ” المشوشين ” حسب اعتقاد ” الجبهة ” والتصفيات الجسدية بين الإخوة الأعداء في هذه الولايات ” التاريخية ” جاء بعد ” مؤتمر الصومام “والأولويات .
    لا ننسى أن عاجل عجول ، رحمه الله ، أحد أبرز القادة أعدوا وفجروا أول نوفمبر 1954
    والذي دفع دفعا إلى الاستسلام ، ظل ينتظر حتى مماته الدعوة لحضور ” مؤتمر الصومام “.

  • المستقبل

    سبحان الله قلت كل شيئ الا انك لم تقل لنا من قتل عبان رمضان
    الكثير من الكتبات عن الثورة تضيع الحقيقة اكثر مما تظهرها،كأنه تنسب الحادثة لعدة تفسيرات مما يضيع الحقيقة ،والكاتب نسب الاعدام لجمعة الوجبة ثم يعود ليقول هناك وثائق اخرى لدى ولد قابلبةتظهر الحقائق

  • بصراحة لما اسمع او اقرا كلمة(مجاهدين) اصاب بالدوار الى حد الغثيان…كفاكم شعوذة ومياعة وصفاقة حتى لااقول شيئ آخر…احد المؤرخين الفرنسيين(الصادقين الذين لايخافون لومة اللائمين حتى ولو كانوا فرنسيين)كتب ان مايزيد عن93في المئة من الحركى لم يغادروا الجزائر بعد(الاستكلال)وان70في المئة فقط من غادروها مع اسيادهم الفرنسيين….فأين هؤلاء(المجاهزين)من هؤلاء الحركى الذين لاأراهم الا أسياد وقادة ورجال وأصحاب هذه الارض التي دنستها الخيانة وضاعت فيها الدماء الزكية الطاهرة للشهداء الذين اراهم يتألمون في قبور

  • مواطن

    كتابة تاريخ الوطن يجب أن تتصف بالموضوعية وهو عامل غير مهيأ الآن وبعض المعنيين بالأحداث ما زالوا على قيد الحياة أو لهم أحفاد لم تندمل جراحهم.ثم إن المجتمع الجزائري لم ينفصل عاطفيا عن ثورته التحريرية.ما زالت الضغائن والأحقاد الشخصية والحساسيات الفئوية قائمة بل زادت اضطرابا بفعل الأزمات الاجتماعية والسياسية التي ظهرت بعد الاستقلال.مثلا مشكلة مقتل عبان رمضان لاتعني شخص المرحوم فقط وإنما ركبت عليها مسألة مصداقية زعماء الثورة في الداخل والخارج ثم تحولت إلى الخيانة العظمى ثم المؤامرات العنصرية والجهوية

  • حسن

    استاذ عبد العالي لا تجهد نفسك في تاريخ الثورة فكلما غصت في البحث كلما اكتشفت عيوب بعض الشخصيات التي نصبت نفسها على راس الثورة. اعتقدت مثلك ان الشخصيات الوطنية التي شاركت في جبهة التحرير كانت مخلصة ووطنية ولكن للاسف الشديد الكثير منهم افرغوا الثورة من محتواها الحقيقي وتحولت خلافاتهم الى صراعات شخصية وانتشرت الكراهية والحقد بينهم واطالوا زمن الثورة خصوصا عندما بدا بعض منهم يتعامل مع العدو الفرنسي وانكشفت كثير من الاسرار وهمهم الوحيد بعد الاستقلال هو المناصب لهم ولاولادهم ونسوا الشهداء الحقيقيين

  • ali

    والله الثورة الجزائرية ثورة عضيمة
    لكن الذين ركبوها ابان الاستقلال انحرفو تماما على الخط الذي رسمه المجاهدين الحقيقيين
    فما عسانا ان نقول الا ان هؤلاء المجاهدين سوف ينالون اجورهم ان شاء الله
    اما المنافقون فهم كما قال الله جل جلاله( ان المنافقين في الدرك الاسفل من النار)
    فحسبنا الله ونعم الوكيل

  • شريف

    الرجاء الافادة فيما يخص كيفية أو مكان وجود كتاب محمد لبجاوي
    لقد بحثت عنه في اماكن كثيرة لكن لم أجد إليه سبيلا

  • الذي أخبر قادة الجبهة في تونس باتصالات عبان رمضان بـ……
    هي مخابرات ألمانيا الشرقية آنذاك . و LES TROIS B أدركوا خطر
    الرجل..وفعلا بن طوبال يملك الحقيقة، وأهله ربما مازالوا يحتفظون بهذا الدليل ولعلمك أن الذين قتلوا المجاهد كريم بلقاسم هم بقايا أتباع
    عبان ولا علاقة للمخابرات الجزائرية بذلك .

  • اضفت للغموض غموضا أخر ننتظر الحلقة الأخيرة من الموسم العاشر لمسلسل الدراويش لمعرفة الحقيقة

  • مقالك لا يفيد في شيء القارئ إنما يبعث فيه الشك و الريب في ثورة أجداده التي دحرت المستعمر و طردته. فهل أنت واعي بما تفعله يا أستاذ ؟

  • جنوبي غربي

    كل من عاش بعد الثورة خائن وخاصة البارزين القياديين الذين استولوا على مفاصل الدولة بالقوة و التآمر و الخيانات. لم يصل إلى هذه المناصب إلا من رضيتعنهم فرنسا.فسادوا .و أزحوا كل معارض لهم. بقوة الحديد و النار. لا أحد يبرئ المقتولين لأن النية نفسها كانت تخالجهم فكان الأسرع إلى التنفيذ هو المستفيد.أما رما جئيت به يعرفهالقاصي و الداني. و سيكون لك رأي آخر لو فتحت فرنسا أرشيفها.

  • mouloud

    انت وين واحنا وين والجزائر وين يا استاذ رزاقي ????!!!!! الحقيقة لم افهم ما مناسبة هذا الموضوع وفي اي سياق هذا اولا .. والادهى والامر ان المقال جانب العنوان تماما فاين قصة ممات الشهيد عبان فكل ما اقراه في ما كتبت هي عبارة عن معلومات من هنا وهناك … وليس هكذا تكتب الفصص يا استاذ رزاقي …. وعليك بممارسة النقد افظل لك من كتابة القصص.

  • بوبغلة

    يا واد يا عبدالعال متى كتبت كلاما منطقيا بل واضحا حتى,, شكرا على المجهود

  • صمادي سفيان

    لقد انتابني شعور بالخوف بمجرد قرائة العنوان فانتضرت لأقرء آراء المعلقين ، خشيت أن يتعرض عقلي لخلل فأصرع لأن الموضوع يحمل مضمون دفين (من قتل من ) ، أي محكمة ثورية في عام ٢٠١٥في ضل إنتقال إلى رحمة الله غالبية الشهود و إن كان سوى في نسج مخطط ثوري جهادي لتحرير حرمة الجزائر و شرفهامن المستعمر المغتصب ، الرئي يجعل جيل ما بعد التحرير مرتبك لأن التاريخ الذي قرأناه يتعرض للتشكيك و هذا شيئ يزيدني ألما ، المهم الجزائر حررها رجال عظام نحن أحرارى ، و الجزائر حررها الجميع أكثر من مليون وةنصف شهيد هل هذا قليل؟

  • الدرويش المزنقل

    يا اخ العرب والامازيغ عبان رمضان حاصل على بكالوريا الرياضيات لما كانت البكالوريا بشلاغمها.وكان متعاليا بهذا المستوى ونتيجة تهميشه من طرف الباءات الثلاث واسنادهم له الاشراف على جريدة المجاهد ونتيجة اصابته بقرحة معدية عرضوا عليه السفر الى سويسرا فرفض(للعلاج) فقرروزا تصفيته وتم استدراجه الى المغرب على اساس ان كتيبة من جيش التحرير تم تجريدها من ساحها ويجب التفاوض مع الملك محمد الخامس فوقع في الفخ ورافق العقيد كريم بلقاسم والعقيد محمود الشريف الى روما ثم اسبانيا ثم تطوان فطنجة اي تم اعدامه خنقا.

  • الدرويش المزنقل

    تم اعدامه خنقا بربطة عنقه من طرف العناصر الاولى للمصالح الخاصة وسماهما كريم الرجلان ذوا العيون البيضاء ولما علما بحقيقة عبان اصاب احدهما انيار عصبي وهما من نفس بلدة بوصوف وبن طوبال. وفجع كريم بلقاسم ومحمود الشريف وهما يريان جثة عبان رمضان اما بن طوبال فقد تبرا من روحه في حالة قتله وانما كان يريد سجنه بينما بوصوف كان قال لرفيقيه اللذين استدرجاه/انا لا توجد لدي سجون في المغرب.عبان سيعدم وكذلك اخرون سيعدمون وبعد رجوعهما الى تونس استقبلهما عمران او عمران مخاطبا كريم لقد قتلتموه باللغة الامازيغية .

  • الدرويش المزنقل

    فرد عليه كريم باكيا اي نعم.اما انت يا سي رزاقي وسي الزغيدي فيكفيكما من هذا الارتزاق باثارة هذه المواضيع والقلاقل في هذا الوقت حتى ليتصور المرء بان مجاهدينا كلهم قتلة وارهابيين.الدم الجزائري غال ومفدى ولحوم المحقورين كما و الحال الان سامة يا سي رزاقي. ولماذا تنتظر مذكرات المجاهد دحو ولد قابلية حتى تتبين الحقيقة/هل سيقدم ولد قابلية هذه الحقيقة.هناك اسماء ذات علاقة بالشهيد عبان رمضان(لا يوجد قبره بالعالية كما كذبوا علينا) واقصد بقضيته ومنهم حاج علي من عين البيضاء الذي منح فيلته بتونس للجبهة التحرير

  • الدرويش المزنقل

    ها هو الكتاب وموقعه واياك ان يسابقك الدكتور الزغيدي زغدود
    http://booknode.com/l_heure_des_colonels_013118
    الكتاب يباع بحوالي2.10 يورو اي بحوالي250 دج.

  • فاتح

    ههههههههههه اين هي الرواية الكاملة لاعدام البطل عبان رمضان التي عنونت بها مقالك؟

  • قاسم

    عبان رمضان قتله كريم بلقاسم وبوصوف ، والعقيد شعباني قتله بن بلة وبومدين ، وكريم بلقاسم قتلوه في المانيا في وقت بومدين ، بومدين مات مسموما ، بوضياف مات اغتيالا ، قاصدي مرباح وحشاني اغتيلوا ..شكيب خليل لا زال طليقا ..الطريق السيار لا زالت به الاشغال . والنهب مازال مستمرا .. وفخامته لا زال رئيسا ويضحكون عليكم دائما يا ابناء شعيب الخديم انك انت هو البطل الوحيد ..رحم الله الشهداء وكل المخلصين لدينهم ومبادؤهم وهويتهم التي فصل فيها رائد نهضتنا الشيخ عبد الحميد بن باديس “امازيغ عربنا الاسلام “…سلام

  • سيد علي

    راك تدوخ،مقال فارغ ليس فيه جديد،المهم بالنسبة لك ان كتبت مقال وخلاص، كفا استخفاف بالعقول، خلاص بزاف واين رايحين بهذه العقلية ..الانسان راهو كبير basta

  • يجب التحقق فيما جـاء في التعليق رقم 10 لأن فيه ما لم نقرأه
    من قبل .

  • عبد الحق

    ليس هناك معلومة اكيدة في كل ما قيل ويقال عن تاريخ الثورة. من اولها حتى نهايتها.1)لو اراد 22 شخصا جزائريا ان يجتمعوا ويقرروا اعلان ثورة في هذا الزمن(زمن التكنلوجيا والاتصالات…)هل يمكنهم ذلك في ليلة واحدة .ثم منهم هؤلاء 22 وماعلاقتهم ببعض وماالشيىء الذي يجمعهم….ومن جمعهم….
    2)كيف يمكن تجاوز وعقاب من غرس فكرة الدولة الجزائرية والاستقلال اصلا في عقول الاف الجزائريين(مصالي) .ومكافءة من لم يكن يؤمن بفكرة الدولة الجزائرية اصلا. فقد بحث عنها ولم يجدها.3) كيف يشارك رضا مالك في مفاوضات ايقيان؟

  • karim

    قيل الكثير و مضت اكثر من خمسين سنة على الاستقلال فما هي حوصلة الثورةو ما هي النتائج التي توصلنا اليها?عبان رمضان ليس الوحيد الذي اغتالته الثورة فالقائمة طويلة ابتداءا من الانقلاب على مصالي مرورا بعبان الى بوضياف الى بوسبسي الى خيدر الىبلقايد و بلخنشير و كاننا ثرنا و يوم ثرنا على كل ما هو وطني و مثقف.

  • ابحري سفيان اكرم

    ما ذكره صاحب التعليق رقم17 الدرويش المزنقل(الداهية المطلع) هو عين الحقيقة، وقد اطلعت على كتاب المؤرخ الفرنسي المتوفي سنة2012 م على ما اعتقد. الف الصحفي ايف كوريار سلسلة من الكتب حول الثورة الجزائرية وقد استقى معلوماته من افواه الذين صنعوها ومن المرتاحين في الخارج المتمتعين بالخير والخمير. ارسى الراحل عبد الحفيظ بوصوف نظاما مخابراتيا رهيبا بدا في الولاية الخامسة التاريخية ثم عمم على باقي الولايات التاريخية الاخرى، للاسف وقف بوصوف مع شرعية الحكومة المؤقتة بعد مؤتمر طرابلس فوجد نفسه مهمشا مبعدا***

  • ابحري سفيان اكرم

    لو تقرؤون ما ورد في الكتاب السابق حول اغتيال عبان رمضان لبكيتم انهارا من الدمع الساخن والدم، فهي الغيرة والحسد من النجاح والعبقرية المتفجرة. ثم يتهم بانه يتعامل مع فرنسا ويتفاوض معها(حلال عليهم حرام عليه) كانت كلمة عبان للجماعة التي دبرت اغتياله Ce sont des ignards ولم يكن يخاطب كريم بلقاسم الا بكلمة(بوقريو)، وهذا ما قاله بن طوبال حين استضافته بجريدة الخبر الجزائرية، كما ان محاضرة الراحل بن طوبال بقاعة كابريsalle Capri بالعاصمة في خريف1981م(كان عبد العالي رزاقي يشرف انذاك على التنشيط الثقافي )

  • تصحيح(عدداو نسبة الحركى الذين غادروا الجزائرهي7في المئة)وبقي في الجزائر93في المئة…وعاشت الثورة وانتصرت كما يقولون

  • ابحري سفيان اكرم

    عبد العالي رزاقي يشرف على التنشيط الثقافي لوزارة التعليم العالي في عهد عبد الحق برارحي، وفجاة طرح احدهم سؤال على بن طوبال: كم هي نسبة مشاركتكم في اغتيال عبان رمضان ؟ فاجاب: لما نصل الى قضية عبان سنجيبكم، ثم توقف عن هذه المحاضرات.كما ورد في الكتاب سابق الذكر، فان بن طوبال مرض بخصوص قتل او تصفية عبان رمضان، طالبا من مغتاليه(كريم بلقاسم ومحمود الشريف) ايداعه السجن وانه يتبرا ان حدث له مكروه. غريب امر هذه الدنيا، فقد اغتيل كريم بلقاسم في ظروف غامضة والشيئ نفسه حدث لبوصوف في جانفي 1981م.6530

  • ابحري سفيان اكرم

    لماذا الضحك على الامة خاصة وانه تم اعادة دفن الشهداء حتى الذين اغتيلوا في الخارج بمناسبة الذكرى الثلاثين لاندلاع الثورة وادت لهم اول دفعة من الجنرالات التحية بمقبرة العالية(كما ذكره عبد الرحمن شعباني شقيق محمد شعباني) لكن اين يوجد قبر الشهيد عبان رمضان؟ هل تم اعادة دفنه بالعالية، ام ان جثته حصل لها ما حصل لجثة المهدي بن بركة. سبحان الله، رجال ضحوا بدمائهم وارواحهم وماتوا شر ميتة، وجامعيون يرتزقون من الكتابة المفبركة والمزيفة عنهم. ويستمع لهم الناس وكان على رؤوسهم الطير، طارت الطيور والبوم تدور.7

  • الحائر في الجزائر

    “نويت أن أكتب مقال عن مآسي الإحتلال…..وعن الطفل الذي يحرق في الثورة كي يغرق في الثروة أشباه الرجال” .. أحمد مطر/ أوافقك الرأي فالثورة سرقت من الشعب من طرف قيادة مشبوهة وحولت إلى وجهة مجهولة واستبدلت باستقلال مزيف مازلنا نتجرع ويلاته إلى اليوم.

  • شريف

    شكرا للأخ الدرويش المزنقل على المعلومات القيمة التي أفادنا بها
    و شكرا على موقع المرجع الموثوق
    مرة أخرى اخواني هل من سبيل لكتاب محمد لبجاوي “حقائق حول جبهة التحرير”

  • علاوة

    عذرا استاذ العنوان لا يتطايق مع المقال لانك لم تعطي اضافة هي حقائق يعلمها العام والخاص ،فلم تأتي بجديد ،حيث تركت الحقيقة مبهمة .
    ومن قتل عبان رمضان لم يعرف كما أن اسباب قتله مجهولة ان كانت حرب زعامات أم هي فعلابسبب خيانة عبان رمضان للثورة،واذا افترضنا أن عبان رمضان كان متأمر علة الثورة ماهي الحقائق العلمية لذلك وكيف تمت محاكمته ، من موقعي أظن أن الأغتيالات التي حدثت هي خدمت الاستعمار الفرنسي وكل ما يخدم الأستعمار هو في حد ذاته خيانة.

  • يوسف

    قاتل عبان رمضان لا هو كريم بلقاسم و لا بن طوبال بل بوالصوف و اثنان من رجاله و من نفذ الاغتيال و قام بخنق عبان اسمه مذكور في المقال و من السخرية صاحب المقال يتحدث عنه كشاهد ههههه سيتم الكشف عن اسمه في يوم من الايام

  • رضا الله

    يا ليتني لم أطلع على كل أحداث الاغتيالات التي وقعت في الثورة كانت لدي صورة جميلة عن ثورة التحرير و الأن أصبحت ملطخة بدماء الوطنيين و الشهداء الشرفاء و الأبرياء .

  • عمور مصطفى

    الله يبارك

  • مصطفى كمال- الشلف

    المئات أو الألاف من رمضان عبان إغتيلوا بوحشية تهمهم التفوق و الذكاء و المستوى التعليمي العالي مقارنة لمنافسيهم الذين رسخت في عقولهم منذ نضالهم في حزب الشعب و حركة إنتصار الحريات الديموقراطية ذهنية أنا الأقدم أنا الأفضل أنا القائد أنا الزعيم تلك هي ذهنية المستبد و حب الزعامة التي لفقت و أتهم بها جورا و بهتانا أب الوطنية مصالي الحاج و تواصل مسلسل التآمر و الخداع الى شهداء الغدر عبان ثم العموري و غيرهم كثيرين من قادة الثورة الى غاية أبسط مجاهد، في منطقتي أعرف أحداث إغتيال مجاهدين من طلبة الجامعة

  • مصطفى كمال- الشلف

    الذين إلتحقوا بصفوف الثورة و دعموها مباشرة بعد قرارات مؤتمر الصومام الذي سطره مهندس و عقل الثورة الجزائرية عبان رمضان لكنهم في الجبال إصطدموا و صدموا بواقع يتصف بالحقد و الكره و الحسد و التآمر على هؤلاء المتعلمين و المثقفين لأنهم في نظر المجاهدين الأوائل هؤلاء الشباب أصبحوا منافسين لهم في حصد المراتب العسكرية و عدم تقبل المجاهدين الأكبر سنا و بحكم التنظيمات الجديدة التي سطرتها قرارات مؤتمر الصومام أنهم يصيرون جنودا تحت أمر هؤلاء الضباط الشباب من طلبة الثانويات و الجامعة، أحد هؤلاء الضباط الشباب

  • مصطفى كمال- الشلف

    إتهم بالتآمر و تدبير محاولة الإنقلاب ضد قيادة الولاية الرابعة بالرغم أنه بعيد(أكثر من 150 كم) عن مركز القيادة في جبال المدية بحكم تواجده في أقصى غرب جبال الونشريس و مع ذلك عذب أشد العذاب و أستنطق و حكم عليه بالإعدام ليس بالرصاص كما نعرفه في العرف العسكري بل أحرق حيا و مقيدا بعدما تم تعليقه في اعلى شجرة و النار تلتهب تحت اقدامه هل توجد وحشية أكثر من هذه !!

close
close