الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 09 محرم 1440 هـ آخر تحديث 22:38
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

كشفت صحيفة “أس” الإسبانية أن رواتب اللاعبين في فريق ريال مدريد تضاعفت بشكل كبير في السنوات الأخيرة ووصلت إلى أرقام ضخمة قبل رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، ومع رحيله تم توزيع راتبه الكبير بطريقة ذكية جداً.

تُوج فريق ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا أربع مرات في آخر خمس سنوات وهو حلم كلف خزينة النادي “الملكي” كثيراً. ووفقاً لصحيفة “أس” الإسبانية، فإن رواتب اللاعبين في النادي تضاعفت من 145 مليون يورو إلى 280 مليوناً في الموسم الماضي، وهو ارتفاع ضخم في الأرقام.

وتعلم إدارة النادي “الملكي” جيداً كيفية صناعة التوازن بين المصاريف ورواتب اللاعبين رغم الزيادة الكبيرة في الرواتب، خصوصاً أنه تخلص أخيراً من راتب رونالدو الضخم الذي يصل مع الحوافز إلى نحو 50 مليون يورو سنوياً.

وبحسب الصحيفة الإسبانية، فإن راتب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو (50 مليوناً) تم توزيعه على الصفقات الجديدة في سوق الانتقالات الصيفية (كورتوا من ضمنها)، وسيخدم مشروع النادي “الملكي” المالي في المستقبل، ومن ضمنه عملية تجديد عقد واحد من أهم لاعبي الفريق، الكرواتي لوكا مودريتش.

وأنفق ريال مدريد في الموسم الماضي نحو 280 مليون يورو على رواتب اللاعبين، وتُضاف إليها حوافز ومنتفعات الجهاز الفني التي بلغت نحو 54.8 مليون يورو، وحقوق الرعاية الدعائية (2.7)، ليكون مجموع ما دفعه ريال مدريد في الموسم الماضي كرواتب حوالي 339.9 مليون يورو.

يُذكر أن برشلونة أنفق ما يصل إلى 225 مليون يورو كرواتب لاعبين في عام 2017 بعدما كانت نحو 115 مليوناً في عام 2013، في وقت ارتفعت الرواتب في فريق جوفنتوس الإيطالي إلى 219 مليوناً مع وصول كريستيانو رونالدو، وخلفه فريق ميلان بـ140 مليون يورو.

https://goo.gl/MXHnYd
إسبانيا ريال مدريد كريستيانو رونالدو

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close