-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
شبهوا العدس والحمص واللوبيا بالمكسرات

جزائريون يحولون ارتفاع أسعار المواد الغذائية إلى تنكيت

ق. م
  • 10861
  • 2
جزائريون يحولون ارتفاع أسعار المواد الغذائية إلى تنكيت

حوّل الجزائريون ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية إلى مسخرة وتنكيت، على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث شبه الكثيرون العدس والحمص واللوبيا بالمكسرات نظرا للارتفاع الفاحش لأسعارها، الذي تجاوز في بعض الأحيان 100 بالمائة، وهو ما حول موجة الغضب والاستنكار والتذمر إلى ضحك وسخرية وتنكيت، بشعار: “هم يضحك وهم يبكي”.

ولم يهضم الكثير من الجزائريين خاصة منهم أصحاب الدخل الضعيف ارتفاع أسعار المواد الغذائية، التي تعد ضربة جديدة للمواطن، بعد عدة ضربات ومآس شهدها الصيف، على غرار أزمة المياه والأكسجين واندلاع الحرائق، ليستقبل الجزائريون الدخول الاجتماعي بموجة قاسية من ارتفاع الأسعار الذي طال أغلب المواد الغذائية، خاصة منها الأساسية، التي تحولت إلى مواد صعبت المنال للعائلات البسيطة، رغم فتح بعض النقاط لبيع الحبوب من قبل الديوان الوطني للحبوب في عدة فروع بلدية وولائية. وهو ما تسبب في طوابير على هذه المواد التي تختلف أسعارها ما بين النقاط المدعمة والمحلات التجارية بفارق يقترب من 100 بالمائة، ليحول الجزائريون غضبهم إلى تنكيت وسخرية بالعديد من الصور والشعارات والتشبيهات التي طالت أيضا الدجاج الذي شهدت أسعاره مستويات قياسية بتجاوزه 500 دج للكغ.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • Moh

    مسكين الجزائري

  • عيسي زيتوني

    عوض ان تسترجع الدولة الجزائرية اموال الشعب المنهوبة والمسروقة من طرف وزرائنا وكل المسؤولين السابقين -العصابة السياسية المافيوية - من بنوك اوروبا وامريكا فقد قررت اخيرا ان تستعيد هذه الاموال من جيب الشعب المغيون الزوالي الفقير والمسكين. حسبنا الله ونعم الوكيل