السبت 05 ديسمبر 2020 م, الموافق لـ 19 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

أدلى قنصل المملكة المغربية بوهران، بتصريحات مغرضة تستهدف الجزائر ولا تمت بصلة للأعراف الدبلوماسية.

وأثناء حديثه مع رعايا بلده أمام مقر القنصلية بالواجهة البحرية لولاية وهران، أبلغ القنصل في فيديو انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي مواطنين مغاربة راغبين في العودة لبلدهم بسب الأوضاع الصحية بأنهم “موجودون في دولة عدوة” داعيا إياهم للحذر.

ويعد الأمر انزلاقا خطيرا، من مسؤول مغربي يقر بالعداوة المباشرة للجزائر، حيث كان الرعايا المغاربة قد تجمعوا في وهران من أجل نقل انشغالاهم الى قنصلية بلدهم، قبل أن يتفاجؤوا من القنصل المغربي وهو يقول “لا داعي للتجمع فأنتم تعلمون أننا في دولة عدوة”.

وانتشرت عبر وسائط التواصل الإجتماعي دعوات لطرد القنصل المغربي بصفة عاجلة بعد تطاوله العلني على سيادة الجزائر.

وكانت بعض الصحف المغربية، شنت على مدار الأسابيع الفارطة حملة شرسة ضد الجزائر عبر نشر مقالات للتهجم على رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مستغلة أزمة وباء كورونا لبث إشاعات غير صحيحة لتربك الوضع العام في الجزائر.

القنصل المغربي في وهران يتطاول على الجزائر ويصفها بالبلد العدو في تجمع للمغاربة أمام القنصلية

Gepostet von Echorouk News TV am Mittwoch, 13. Mai 2020

 

الجزائر المغرب قنصل وهران

مقالات ذات صلة

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

close
close