الأربعاء 05 أوت 2020 م, الموافق لـ 15 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 13:41
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين

عرضت جائحة كورونا الاقتصاد المغربي إلى أكبر صدمة مزدوجة في تاريخه، ليس من جراء الضعف الهيكلي الذي يعانيه، بل نتيجة عدم قدرة الدولة التي كانت تضمن له بعض الاستقرار سواء من خلال المبادلات السلعية والسياحة، أو من خلال الهبات التي تقدم له سنويا ومنها دول الخليج.

وأثرت هذه العوامل مباشرة على معدل النمو الذي تقلص نتيجة تراجع الهبات وخاصة من دول الخليج نتيجة الأزمات التي باتت تتخبط فيها هذه الدول ذاتها بسبب الصدمة النفطية وصدمة جائحة كورونا، حيث تتجه هذه الدول إلى فرض خيارات غير مسبوقة منها فرض رسوم وضرائب على المواطنين والوفدين وحتى طرد ملايين من العمالة الوافدة.

وإلى جانب الحاجة إلى المزيد من الأموال الساخنة، لم تتمكن المغرب من تنفيذ إصلاح ضريبي وإدماج القطاع غير المهيكل، إلى جانب مجابهتها لأكبر تحد وهو توسع هوة الدين بنوعيه الداخلي والخارجي، حيث وصل على التوالي إلى 65% من الناتج الداخلي الخام، و38 مليار دولار، وسيرتفع إجمالي الدين العام إلى 83% بنهاية العام الجاري، مما سيزيد من الأعباء على قدرة الحكومة في حماية الفئات الهشة وخلق الوظائف خصوصا لدى فئة الشباب وما يرافقها من اتساع لدائرة الفقر والهشاشة لتشمل فئات جديدة كانت ضمن الطبقة المتوسطة، نتيجة التراجع الفعلي للدخل الذي ستسببه الأزمة وخاصة بعد جنوح كبريات الاقتصادات إلى ممارسات حمائية وزيادة الرسوم الجمركية على بعض المنتجات، فضلا عن تراجع تنافسية الاقتصاد المغربي في السنوات الأخيرة وحدوث تغير جوهري في سلال القيمة التي وضعت المغرب تقريبا خارج المنافسة.

وتراجعت هبات دول الخليج إلى المغرب منذ اندلاع الأزمة مع قطر بسبب موضوع الحياد، مما انعكس مباشرة على الميزانية العامة للمغرب، حيث وصل العجز مع نهاية يونيو 2019 مثلا إلى 21.8 مليار درهم، مقابل 20.4 خلال الفترة ذاتها من 2018.

وكان مجلس التعاون الخليجي قد تبنى في دورته الثانية والثلاثين، التي شهدتها الرياض في العشرين من ديسمبر 2011، قرارا بمنح المغرب هبة بـ5 ملايير دولار، خلال الفترة الممتدة بين 2012 و2016، بهدف تمويل مشاريع تنموية بالمملكة، حيث التزمت كل من السعودية وقطر والكويت والإمارات، بتحويل كل دولة منها 1,25 مليار دولار لفائدة المغرب، وشرع في ذلك عام 2013، حيث تم إحداث حساب خاص بها، ضمن الحسابات الخصوصية لخزينة المغرب، فيما حولت قطر والكويت مبلغ الهبات الذي التزمتا به، وهو 1,25 مليار دولار لكل واحدة منهما.

وبلغت التحويلات المتأتية من السعودية 868 مليون دولار إلى غاية أغسطس 2018، بينما وصلت الهبات القادمة من الإمارات إلى 1,03 مليار دولار. ولم يصل خلال العام الجاري إلى المغرب سوى 12 مليون دولار من إجمالي 180 مليون دولار كانت متوقعة قبل جائحة كورونا.

والمفارقة أن الجائحة لم تلحق أضرارا بالهبات الخليجية للمغرب فقط، بل بتحويلات مهاجريها وعمالتها في دول المنطقة، حيث اضطر الآلاف منهم إلى توقيف تحويلاتهم إلى المغرب بسبب الوضع المعيشي الصعب الذي يعيشونه في دول الخليج العربي.

المغرب فيروس كورونا محمد السادس

مقالات ذات صلة

  • تسمح له بتسويق منتجات خاصة بالصيرفة الإسلامية

    منح شهادة المطابقة الشرعية للبنك الوطني الجزائري

    وافقت الهيئة الشرعية الوطنية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية على منح شهادة المطابقة الشرعية للبنك الوطني الجزائري بتسويق منتجات خاصة بالصيرفة الإسلامية، حسبما أفاد به، الأحد…

    • 1511
    • 2
  • المنشأة ستدفع ديونها بحلول 2031

    هذه أسهم سوناطراك الجديدة في أنبوب ميدغاز

    انتقلت حصة الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك من أسهم خط أنابيب الغاز "ميدغاز" الرابط بين الجزائر واسبانيا إلى 30 الفا و599 سهما مقابل 29 ألفا و401…

    • 2210
    • 0
600

18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • SoloDZ

    لا يوجد في المملكة العلوية اقتصاد بمعنى الكلمة يوجد فقط مجموعة من الشركات الخاصة التابعة للهولدينغ الملكي والشركات الفرنسية وشركات ازولاي وقومه الحكام الفعليين في المملكة يتقاسمون الكعكة الموجودة من اجل ذلك لا تتقدم البلاد ولا يزدهر الشعب هذا الاخير هو مجرد عامل بسيط في هذه الشركة المتعددة الجنسيات لذا فإن القول ان الاقتصاد المغربي في ازمة قول غير صائب بل يمكن القول ان الشعب المغربي في ازمة لأنه هو المتضرر الاوحد عندما يهتز التجمع المالي الملكي الفرنسي اليهودي في المملكة والدلائل كثيرة تتجسد في غلق الشركات المفلسة ويذهب العمال الى البطالة لكن الهولدينغ واصدقاءه يعوضون تلك الخسائر من عرق الشعب

  • Faouzi

    الحمد لله نعيش في المغرب بشكل عادي .نعم الله متوفرة ..الله يبعد علينا كورونا فقط ..

  • قناص

    لا أخذ بدون تنازلات أو يرضخ لِمَا يملون عليه
    و من أولها حرض على الجزائر!!!

  • allemagne

    Il faut tout de suite ouvrir les frontieres comme ca on va donner un
    coup de pouce a L’economie marocaine et garantir un bien etre
    economique et social a nos chers freres marocains

  • تعليق

    للأسف الشديد الإخوة المغاربة وقعوا في فخ الديون الخارجية والهبات الفجائية التي ترهن سيادة الدولة.
    على كل حال ، أتمنى لهم التوفيق وبناء إقتصاد محوري وقوي بعيدا عن الضغوطات الخارجية وعيد مبارك 🌹

  • Med-dz

    ومتى كان المخزن فوق رحمة هبات دول الخليج؟

  • أنا

    دعاء الصحراويين المظلومين سيطارد المخزن حتى يرضخ

  • وناس فرنسا

    الله يكون في عونهم في مواجهة هذه التحديات ولكن يجب على المغرب
    ان يتحرر من قبضة الامارات والسعودية أولا ومن وصاية فرنسا ثانيا

  • احمد احمد

    أعلن العاهل المغربي محمد السادس خلال خطاب ليل الأربعاء عن ضخ 120 مليار درهم، أي ما يناهز 12,8 مليار دولار، لإنعاش الاقتصاد المغربي المتضرر جراء جائحة كورونا، فضلا عن مشروع توفير الحماية الاجتماعية لجميع المغاربة خلال السنوات الخمس القادمة. وأوضح محمد السادس أن الجائحة كشفت عن جملة من “النقائص” لاسيما في المجال الاجتماعي وخصوصا لدى الفئة الأكثر هشاشة

  • said

    et pourtant la comparaison des chiffres sur l’economie et les divers classifications mondiales..entre l’algerie et le maroc disent clairement autre chose et exactement le contraire

  • قناص

    إلى أحمد أحمد
    أعلن و دشن و فتح و أمر و استقبل و جاء و عاد و ذهب و فتح و ووو….و ووو…الله يعطيك لعقل 😀

  • حديدو

    وكيف هو حال الاقتصاد الجزائري. ؟

  • عمار البستاني

    مازال يزيدو يخلصو
    هذه دعوات الصحراويين الذين يتعرضون لابشع جراءم التعذيب في السجون المخزنية

  • ألمانيا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الى رقم 8
    من اين إليك هذا الخبر . انك تحلم
    انت تبالغ 120 مليار درهم لا تساوي 12,8 بل 1,2 مليار دولار
    يجب ان تتقبلوا سقوط المغرب اقتصاديا و الهولدينغ الملكي لا يهمه الا الاقتصاد ماما فرنسا

  • مهدي من المغرب

    كنت دائما امني النفس ان يفهم اخواننا في الجزائر أن مصيرنا مشترك وان قوتنا في وحدتنا حتى يصدق فينا قول ربنا عز و جل “كنتم خير امة” ولكن مع الاسف عندما أقرأ بعض التعليقات السلبية يحز في نفسي ما وصلنا اليه من انحدار وهذا ينطبق طبعًا معنا نحن المغاربة ولكن ما يعطيني الأمل واحمد الله عليه توفر فئة من الصالحين من كلا الجانبين يدفعون للخير وللصلح وهم مأجورين عليه

  • melo harmo

    مادام المغرب يمدج يداه ويطبع مع الكيان الصهيوني ومادام انه محتل ارض غير ارضه لا حوار ولا تعامل معه مهما يكون الزمن والمكان فالمغرب باع نفسه وشعبه وارضه ان المغرب اصبح اليوم مرهونا

  • rabi3

    pour le commentaire no 8 ——-1 euro = 11DHM
    RAK GHALETT

  • علي الجزائري

    تعليق 17
    سعر صرف العملة لا يعني اقتصاد قوي
    دول الخليج اغلبها لا تنتج شيء سوى بترول وغاز وسعر صرف عملتها اكبر من الدولار
    اليوان الياباني واليابان 3 اقوى اقتصاد بالعالم وسعر صرف عملتها 115 يوان مقابل دولار امريكي

    المغرب ودول الخليج ربطوا عملتهم بالدولار وحين ينهار الدولار ستنهار معه كل الاقتصادات التي ربطت عملتها معه وهذا يؤكد انها بدون اقتصادات منتجة مجرد تبعية والمستفيد هي امريكا

close
close