-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

أردوغان: أوروبا تحصد ما زرعته بسبب عقوباتها ضد روسيا

الشروق أونلاين
  • 29562
  • 0
أردوغان: أوروبا تحصد ما زرعته بسبب عقوباتها ضد روسيا
أرشيف
أردوغان وبوتين

حمّل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء، الحكومات الأوروبية مسؤولية أزمة إمدادات الغاز في القارة، مؤكدا أن حدّتها ستشتدّ مع بداية فصل الشتاء المقبل.

واعتبر أردوغان في مؤتمر صحفي عقده قبل الشروع في جولة أوروبية تشمل البوسنة والهرسك، وصربيا، وكرواتيا:”أعتقد أن أوروبا ستواجه هذا الشتاء مشاكل خطيرة وحقيقية”.

وأضاف:”أوروبا تحصد ما زرعته، والعقوبات الأوروبية دفعت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى التعامل بالمثل، واستخدام كافة الأسلحة المتاحة لديه ضد القارة”.

ماكرون يجدّد معارضة فرنسا لمشروع “ميدكات” لنقل الغاز

وفي 5 سبتمبر 2022، جدّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون استبعاد بلاده لإمكانية مدّ خطّ لأنابيب الغاز بين فرنسا وإسبانيا، في إطار ما يعرف بمشروع “ميدكات”.

وقال ماكرون عقب اتصال بالفيديو مع المستشار الألماني أولاف شولتس:”ليس هناك دليل على الحاجة لبناء خط أنابيب للغاز بين فرنسا وإسبانيا”.

وأُعلن عن مشروع “ميدكات” عام 2013. وهو يهدف إلى نقل الغاز المستورد من الجزائر إلى دول أوروبا الوسطى، عبر الأراضي الفرنسية.

لكن فرنسا تحفّظت على المشروع في 2019، بدعوى تأثيراته السلبية المحتملة على البيئة، وتدني جدواه الاقتصادية.

وعاد المشروع من جديد إلى طاولات المسؤولين في إسبانيا وألمانيا، بالتزامن مع أزمة إمدادات الغاز الروسية، لكن موقف باريس لا يزال متردّدا إزاء الفكرة برمّتها.

ماكرون يدعو الفرنسيين لدفع “ثمن الحرية” أمام روسيا

وفي 20 أوت 2022، اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أزمة إمدادات الغاز في أوروبا، بسبب الحرب الروسية في أوكرانيا، ثمنا للحرية، على الفرنسيين أن يدفعوه مقابل دعم بلادهم لكييف.

وقال ماكرون في كلمته بمناسبة الذكرى الـ 78 لإنزال الحلفاء في جنوب فرنسا:”أفكر في شعبنا الذي سيحتاج إلى قوة معنوية، للنظر إلى المستقبل، ولمقاومة حالة عدم اليقين والأزمات الراهنة، وتقبّل دفع ثمن حريّتنا وقيمنا”.

وأضاف:”منذ أن شنّ فلاديمير بوتين هجومه الوحشي على أوكرانيا، أصبحت الحرب إلى الأراضي الأوروبية على بعد ساعات قليلة من فرنسا”.

وزير الاقتصاد الألماني: لهذا السبب فشلت مفاوضات توريد الغاز مع قطر

وفي 16 أوت 2022، أرجع وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابك فشل مفاوضات بلاده مع قطر بشأن توريد بالغاز الطبيعي، إلى سياسة التسعير التي تتبعها الدوحة، مشيرا إلى وجود عروض من موردين آخرين.

وقال هابك في مؤتمر صحفي عقده يوم الثلاثاء:”إذا لم تقدم قطر العرض الأكثر فائدة، فلن تخطئ شركات الغاز في ألمانيا في اختيار العرض الأغلى، وهذا ما حدث”.

كما توقع الوزير الألماني أن ترتفع إمدادات الغاز في السوق العالمية، في خلال السنوات الـ4 أو الـ5 القادمة، وهو ما يعني زيادة في الكمية التي تحصل عليها ألمانيا سنويا من هذه الطاقة، يضيف هابك.

رئيس الوزراء البرتغالي: نحو نقل الغاز إلى أوروبا الوسطى دون عبور أراضي فرنسا

وفي 13 أوت 2022، تحدث رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا عن إمكانية مدّ خط أنابيب لنقل الغاز إلى أوروبا الوسطى، في إطار مشروع “ميدكات”، بدون المرور عبر أراضي فرنسا.

وحسب ما نقلته صحيفة “أوبسرفادور” المحلية يوم الجمعة، فقد أعلن كوستا أن المفوضية الأوروبية لا تستبعد إنشاء طريق بديل لخط أنابيب جديد للغاز، يربط بين شبه الجزيرة الإيبيرية (إسبانيا والبرتغال) بوسط أوروبا”.

وقال رئيس الوزراء البرتغالي إن النسخة الأصلية للمخطط، التي تشمل جبال البيرينيه في جنوب فرنسا، تواجه “قيودا بيئية”، مؤكدا بأن الخط البديل يمكن أن يمرّ من إسبانيا والبرتغال عبر إيطاليا، عن طريق مدّ الأنابيب تحت مياه البحر المتوسط.

وتمّ الاتفاق على بعث مشروع “ميدكات” لنقل الغاز إلى دور أوروبا الوسطى، على غرار ألمانيا، بالتزامن مع اشتداد أزمة الإمدادات الروسية، بسبب الحرب في أوكرانيا، بعد التخلّي عنه في العام 2019، لعدم اقتناع الجانب الفرنسي بجدوى المشروع.

ألمانيا: مخاوف من “اضطراب اجتماعي خطير” بسبب أسعار الغاز

وفي 17 جويلية 2022، أبدت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيسر تخوّفها من أن يستغلّ اليمين المتطرف أزمة ارتفاع أسعار الغاز، لتعبئة احتجاجات شعبية واسعة في البلاد.

وقالت الوزيرة فيسر في حديث لصحيفة محلية:”بالطبع، هناك خطر يتمثل في أن المتطرفين اليمينيين سيحاولون استخدام ارتفاع الأسعار كذريعة جديدة للدعوة إلأى الاحتجاجات”.

وأضافت:”إنهم يريدون تفاقم الأزمات من أجل تحقيق مكاسب منها، لذلك نحن مستعدون لاحتجاجات جديدة محتملة”.

وزير الطاقة الإماراتي: لا يمكن لدول أوروبا أن تتخلّى عن الغاز الروسي

8 جوان 2022: لا يمكن لدول أوروبا أن تتخلّى عن الغاز الروسي، حسب ماجاء في تصريح لوزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي.

وقال المزروعي في مؤتمر للطاقة بالأردن:”نأمل أن لا تعتقد أوروبا أنه يمكنها التخلّي عن النفط والغاز الروسيين. لأنه إذا حدث ذلك فنحن نتحدث عن أزمة غير مسبوقة”.

بالمقابل، كشف المزروعي عن وجود اتصالات بين الإمارات وألمانيا حول إمكانية توريد الغاز الإماراتي نحو الدولة الأوروبية.

ومن جهة أخرى، أبدى الوزير الإماراتي عدم رضاه عن الزيادة التي تطبّقها مجموعة أوبك + في إنتاج النفط.

واعتبر المزروعي أنّ إنتاج المجموعة من النفط لا يزال أدنى من الهدف المسطّر، بنحو 2.6 مليون برميل يومياً.

بعد الغاز.. روسيا لن تبيع القمح سوى بالروبل

وفي 30 ماي 2022، أعلن عضو مجلس الفيدرالية الروسي أندريه كليشاس، أن توريد القمح إلى دول العالم سيكون مقابل الدفع بالروبل الروسي،  على غرار واردات الطاقة للدول “غير الصديقة”.

وحسب ما نقلته وكالة “سبوتنيك” الروسية، فقد ذكر كليشاس أنّ “توريد الحبوب والأسمدة الروسية إلى مختلف دول العالم، سيكون عبر الدفع بالروبل الروسي”.

وأكد المتحدث أنّ كل الصفقات يجب أن تتم وفق هذه الآلية. فيما تستمرّ تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية على أسعار المواد الغذائية في الأسواق العالمية.

وكان وزير الزراعة الروسي دميتري باتروشيف، قد أعلن أن روسيا تنوي التفاوض مع دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على إمكانية التحوّل إلى تسليم الصفقات بالروبل.

روسيا تعلن عن تسديد دين بالدولار بعملتها المحلية الروبل

وفي 6 أفريل 2022، أعلنت وزارة المالية في روسيا أنها سدّدت بالعملة الروسية الروبل، ديناً كانت قد اقترضته بالدولار الأمريكي.

بوتين يعلن عن قرار بتحويل مدفوعات الغاز نحو أوروبا إلى الروبل الروسي

ويوم 23 مارس، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن قرار بتحويل مدفوعات إمدادات الغاز نحو أوروبا إلى عملة الروبل المحلية. في أسرع وقت ممكن.

وحسب ما نقلته “روسيا اليوم”، فقد أصدر بوتين بالفعل، تعليمات إلى بنك المركزي ومجلس الوزراء “لتحديد إجراءات المعاملات مع أوروبا بالروبل الروسي في غضون أسبوع”.

وقال بوتين في حديث لوسائل الإعلام: “لا معنى لتوريد السلع الروسية للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتلقي المدفوعات باليورو والدولار”.

وأضاف:”موسكو اتخذت قرارها بالامتناع عن استخدام عملات الدول غير الصديقة في نقل الغاز”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!