-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

البكالوريا: الحبس النافذ لمسرّب إجابات التربية الإسلامية على الإنترنت

الشروق أونلاين
  • 3097
  • 0
البكالوريا: الحبس النافذ لمسرّب إجابات التربية الإسلامية على الإنترنت
أرشيف
محكمة

رصدت مصالح الأمن في غرداية حسابا إلكترونيا، قام صاحبه بتسريب إجابة موضوع مادة العلوم الإسلامية في امتحانات البكالوريا، حسب ما ذكره بيان لوزارة العدل يوم الثلاثاء.

وبعد فتح تحقيق في الوقائع، تمّ تقديم المشتبه به أمام محكمة المنيعة بموجب إجراءات المثول الفوري. ليُدان بـ 18 شهرا حبسا نافذا، مع مصادرة هاتفه النقال وإغلاق حسابه الإلكتروني، يقول البيان.

عام حبسا نافذا لمترشّح حرّ للبكالوريا لاتهامه بالغشّ في امتحان التربية الإسلامية

وأصدرت محكمة الدار البيضاء بالعاصمة يوم الإثنين، حكما بمعاقبة مترشّح حرّ لامتحانات البكالوريا، بعام حبسا نافذا وغرامة مالية بقيمة 5 مليون سنتيم. بعد ضبطه في حالة غشّ.

المتّهم كان يستعمل هاتفا نقالا يحتوي على دروس خاصة بمادة التربية الإسلامية، على مستوى دورة المياه، بمركز للامتحان في باب الزوار.

ويوم الأحد، ضبطت مترشحة حرّة أخرى، وهي تتلقى الإجابات الخاصة بامتحان اللغة العربية من طرف أحد الأشخاص، عبر سماعات هاتف نقال.

وسلّطت محكمة حسين الداي على هذه المتهمة عقوبة عامين حبسا نافذا. مع غرامة مالية بقيمة 20 مليون سنتيم.

وفي الجلفة، أصدرت محكمة حاسي بحبح، حكما بالحبس عاما نافذا مع غرامة مالية قيمتها 10 مليون سنتيم. ضدّ متّهم بنشر وتسريب أجوبة امتحان البكالوريا باستعمال وسائل الاتصال عن بعد.

وضبط مترشّحة حرّة وشقيقتها في بجاية

كما أدانت محكمة بجاية مترشحة حرّة لامتحان البكالوريا وشقيقتها بعام حبسا نافذا و50 ألف دينار غرامة نافذة لكليهما. بتهمة تسريب مواضيع وأجوبة الامتحانات.

وحسب ما أفاد به بيان لنيابة الجمهورية بذات المحكمة، فقد تمّ ضبط المترشحة وهي تتواصل مع شقيقتها عبر هاتف نقال خلال إجراء الامتحان. لتتمّ متابعتها عن طريق إجراء المثول الفوري.

وبعد المحاكمة، صدر حكم بإدانة المتّهمتين بعام حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة قيمتها 50 ألف دينار (5 مليون سنتيم).

وتجرى امتحانات شهادة نهاية التعليم الثانوي (البكالوريا) منذ الأحد 9 جوان، وتستمرّ إلى غاية الخميس 13 جوان 2024.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!